التاريخ : الثلاثاء 18-02-2020

وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي يناقشون عملية السلام في الشرق الاوسط    |     عشراوي: المجتمع الدولي مطالب بتشكيل تجمع مضاد للقوى المناهضة للقانون الدولي والسلام العادل والشامل    |     اتصال هاتفي بين الرئيس والمستشارة الألمانية    |     دبور يلتقي الامين العام المساعد للجبهة الشعبية- القيادة العامة طلال ناجي    |     .اشتية: نريد لكل الطرق أن تؤدي للقدس    |     دبور يلتقي وفداً تضامنياً مع فلسطين وضد صفقة القرن    |     اشتية: يجب أن يكون هناك بديل حقيقي لمنع إفشال أمريكا لعملية السلام    |     عريقات: استراتيجيتنا أثمرت عن إصدار قاعدة بيانات لشركات عاملة بالمستوطنات    |     غنيم يرحب بقرار البنك الدولي اعتماد خطة البدء بأعمال محطة التحلية المركزية في قطاع غزة    |     مذكرة تعاون بين فلسطين والأردن في مجال الاقتصاد الرقمي والبريد وتكنولوجيا المعلومات    |     رئيس الوزراء: الخطة الأميركية ليست أكثر من مذكرة تفاهم بين نتنياهو وترمب    |     وزيرة خارجية السويد: نحتاج لحل يساهم فيه الفلسطينيون بشكل مباشر وليس فرض خطة عليهم    |     سلامة: سنواجه "صفقة القرن" بمزيد من النضال على الأرض    |     دبور يستقبل سفير فنزويلا    |     دبور يستقبل وفداً حقوقياً    |     مجدلاني يحذر من لجوء الاحتلال لسيناريو الشهيد عرفات ضد الرئيس    |     العالول: مهاجمة إسرائيل للرئيس تأكيد على أنه يقود خطا سياسيا صحيحا ودقيقا    |     اشتية: سنلاحق الشركات المستثمرة في المستوطنات قانونيا    |     "فتح": إصدار "قائمة الشركات" خطوة تعزز الجبهة الدولية المناهضة للاستيطان    |     عشراوي: إصدار قائمة الشركات العاملة في المستوطنات يجسد العدالة الدولية    |     المجلس الوطني: إصدار قائمة الشركات الداعمة للاستيطان رد على داعمي وحُماة الاحتلال    |     دبور يستقبل سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية فيروزنيا    |     الجامعة العربية ترحب بإصدار قائمة الشركات العاملة بالمستوطنات    |     اليابان تقدم مساعدات مالية جديدة لفلسطين بنحو 33 مليون دولار
الصحافة الفلسطينية

ومضة - الفيدرالية الفلسطينية
من حق الفلسطيني الحر أن يسأل أصحاب التصريحات الرنانة التي أعقبت إعلان الدوحة عن الأسباب الحكيمة والدوافع السديدة وراء رفضهم لهكذا إعلان والذي جاء مخالفا لكل التوقعات. فلم يختلف خصوم الأمس فيه حول المكان والزمان، ومن يسبق من في الكلمات، وطبيعة الضيوف وتفاص للمزيد

سؤال عالماشي - الخامنئي يستغيب عرفات بحضرة هنية
ما كنا نعتقد أن للريال الايراني قوة تضاهي لاصق الفولاذ ، وان «للولي اللافقيه» الخامنئي سحرا يكمم الأفواة ويحول الجالس مقابله الى مخلوق «ساكت عن الحق!». للمزيد

ما بعد الانقسام الأسود
هل انطلقت قاطرة المصالحة الفلسطينية؟ السؤال هذا بدا في حضور لافت لا في الداخل الفلسطيني فقط، بل وعلى الامتداد العربي الإقليمي والدولي المهتم والمتابع للشأن الفلسطيني خاصة وشأن الوضع الشرق أوسطي بأزمته المتداعية والمتفجرة بوجه عام، إثر إعلان اتفاق الدوحة ي للمزيد

شعبنا أوعى من مناورات معارضي الوحدة !!
غريب، عجيب أمر اولئك الذين افتعلوا عاصفة لا مبرر لها بعد الاعلان عن اتفاق الدوحة بين الرئيس محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحركة «حماس» خالد مشعل ليقفوا ضد هذا الاتفاق، والأغرب ان ذريعتهم هذه المرة هي ان هذا الاتفاق ينص على رئاسة الرئيس عباس للحكومة المؤ للمزيد

الجدل حول إعلان الدوحة
ثار جدل كبير حول توصل فتح وحماس إلى اتفاق يقضي بتولي الرئيس أبو مازن رئاسة الحكومة، وكان جل المناقشين ضد الفكرة ومعارضين لها. وكان منطق ذلك أن الرئيس محمود عباس يتولى أكثر من موقع حساس، وبالتالي فإن هذا سيعني المزيد من تركيز الصلاحيات وبالتالي عدم الفصل ب للمزيد

كاس على كل الناس!
أتوقع المزيد من الألغام،الأزمات المفتعلة والبكاء على الأطلال، وإعادة الاصطفاف من البعض دون انتباه حتى مع الأعداء، في سبيل وقف دولاب التوافق الوطني الذي بدأ في الدوران بشكل قوي منذ لقاء الرابع من مايو أيار العام الماضي في القاهرة. للمزيد

الزهار يقوّض دور مشعل
أعلن الدكتور محمود الزهار بيانا سياسيا بشأن إعلان الدوحة الموقع بين الرئيس ابو مازن والسيد خالد مشعل، رئيس المكتب السياسي، اكد فيه، ان ما جاء في إعلان الدوحة وخاصة الاتفاق على تكليف رئيس السلطة الوطنية برئاسة الحكومة الانتقالية، لم يتم التشاور بشأنه بين ا للمزيد

المصالحة لها الأولوية على الاعتبارات الفئوية
رحب الفلسطينيون، وكل من يريد الخير للفلسطينيين، باتفاق الدوحة وما نص عليه من بنود منها تشكيل حكومة مؤقتة والإعداد لانتخابات تشريعية ورئاسية خلال العام الحالي. لكن التقارير الواردة من قطاع غزة حول اعتراض الكتلة البرلمانية التابعة لحركة حماس على الاتفاق، لج للمزيد

تفجر خلافات حماس ونواب غزة!
وبعد انتظار طال حول رئيس الحكومة الفلسطينية المقبل اثر التوقيع في القاهرة بين الرئيس أبو مازن وخالد مشعل حيث بدأ التناغم بينهما جليا ما أزعج تيارات في حماس، يتم التوقيع في الدوحة على استكمال للاتفاق الذي ظهر من أهم بنوده هو حل إشكالية رئيس الوزراء. للمزيد

الانقسام في حماس يهدد المصالحة
ما ان تم التوقيع على بيان الدوحة بين الرئيس ابو مازن وخالد مشعل، رئيس حماس، حتى انبرى بعض اقطاب الحركة خاصة في قطاع غزة باعلان رفضهم للاتفاق، معلقين الرفض على شماعة تكليف رئيس السلطة الوطنية رئاسة الحكومة الجديدة. فقامت كتلة التغيير والاصلاح (حماس) باصدار للمزيد

العدد الكلي:169
روابط سريعة
روابط صديقة
الموقف الفلسطيني
مركز تحميل الوثائق