التاريخ : الأربعاء 16-08-2017

دبور يلتقي محافظ سلطة النقد الفلسطينية    |     الرجوب يلتقي ممثلي الاتحادات والاندية الرياضية والحركة الكشفية في لبنان    |     الرئيس: "فتح" صاحبة المشروع الوطني وستبقى كذلك حتى الحرية والاستقلال    |     الرئيس يقلد الفنان التشكيلي طالب الدويك وسام الثقافة والعلوم والفنون    |     افتتاح الادارة العامة للمجلس الاعلى للشباب والرياضة فرع الشتات    |     هيئة الأسرى توثق شهادات اعتقال جديدة لأسرى أطفال    |     "القوى" تؤكد على استمرار المشاورات من أجل إنجاح عقد المجلس الوطني    |     الرئيس يتلقى اتصالا هاتفيا من وزير الخارجية الياباني    |     الحكومة تحذّر من خطورة استمرار اعتداءات المتطرفين على المسجد الأقصى    |     سفارة دولة فلسطين في لبنان تنعى المخرج اللبناني جان شمعون    |     الرئيس يعزي الدكتور علي معروف بوفاة شقيقه    |     محيسن يحذر من خطورة المرحلة ويؤكد ضرورة عقد المجلس الوطني    |     دبور: لن تكون المخيمات لا ممرا ولا مستقرا لاي جهة تريد العبث بأمن لبنان    |     السفير دبور يستقبل العميد مصطفى حمدان    |     الرئيس يخاطب أطفال وأشبال وزهرات المخيمات الصيفية للطلائع: انتم الأمل    |     عشراوي: محمود درويش الفضاء الثائر    |     وزارة الثقافة: رحيل المخرج اللبناني جان شمعون خسارة لجزء من الذاكرة الفلسطينية    |     "الخارجية والمغتربين" تحذر من خطورة تكرار المشهد الاحتلالي اليومي الذي يولد تراجعا دوليا    |     مركزية فتح توصي بعقد جلسة للمجلس الوطني وبتوفير كل أسباب الدعم والصمود لأهلنا في القدس    |     المالكي: خطاب هام للرئيس أمام الأمم المتحدة منتصف الشهر المقبل    |     متحف محمود درويش يحي الذكرى التاسعة لرحيل شاعر فلسطين    |     العثيمين: صندوق التضامن الإسلامي سيواصل دعمه للشعب الفلسطيني ونضاله    |     عبد الرحيم: علينا ألا ننام على الانتصار والحذر من مخططات الاحتلال في القدس    |     الطراونة: ما يجري في المنطقة هو نتيجة عدم إيجاد حل للقضية الفلسطينية
أراء

النّصّ الصّريح
رحم الله الزعيم الخالد ياسر عرفات كان كلما تعرض لنقد وهجوم الخصوم جراء خطوة فارقة يحققها في العمل السياسي الوطني، كان يردد المثل الشعبي المصري الذي يقول: "ما لقوش في الورد عيب قالوا له يا أحمر الخدين"، وهذا هو حال ما يتعرض له اليوم الخطاب التاريخي الاخير للمزيد

نقطة اللاعودة!
يدفع اليمين الاسرائيلي الوضع نحو نقطة اللاعودة وهو الذي يبادر منذ سنوات باستفزازاته الاستيطانية واقتحاماته اليومية للمسجد الاقصى واعتداءاته برعاية رسمية الى جر شعبنا الى مواجهة شاملة وخلق حالة من العنف والدم، لأنه يمين كالبعوض لا يحلق الا فوق مستنقع دموي للمزيد

الحراك الفلسطيني في الأمم المتحدة
يعود تاريخ السعي لإحقاق الحقوق الوطنية الفلسطينية، والتصدي لمخططات الاستعمار في فلسطين المحتلة في المؤسسات والهيئات التابعة للأمم المتحدة، من قبل ولادة كيان الاحتلال الاسرائيلي عام 1948. للمزيد

رفع علم فلسطين في الأمم المتحدة والحاجة الملحة لتحقيق السلام
لقد كان الشعور بالفخر غامرا لدى الشعب الفلسطيني يوم صوت العالم لصالح هذه المبادرة التاريخية. وأنا على يقين أنه في اليوم الذي يرتفع فيه علمنا بين أعلام مجتمع الأمم سيكون أيضا يوم فخر واعتزاز. للمزيد

العلاقات الفلسطينية الايرانية
الزيارة، التي قام بها في الآونة الاخيرة الدكتور احمد مجدلاني للجمهورية الايرانية الاسلامية، تركت اصداء إيجابية وسلبية في الاوساط الفلسطينية. ودار جدل حول مؤيد ومعارض لها. واعتبر البعض انها، جاءت في توقيت غير مناسب. وتترك بصمات غير ايجابية في اوساط الاشقاء للمزيد

الدورة الطارئة للمجلس
من فترة غير بسيطة من الزمن والمرء ينادي بعقد دورة للمجلس الوطني، لأن المصلحة الوطنية تحتم عقدها لاكثر من سبب وعامل، اولا لاعادة الاعتبار لمنظمة التحرير الفلسطينية، التي تآكل وتراجع دورها على اكثر من مستوى وصعيد؛ ثانيا لاقرار برنامج سياسي جديد، للمزيد

الدولة أولاً
حققت الجهود المبذولة على المستوى الرسمي لتثبيت دولة فلسطين في المحافل الدولية نجاحات غير مسبوقة بفعل الخطة الدبلوماسية التي وضعها الرئيس محمود عباس وبقيادة طاقم يظهر احترافية عالية على مستوى العلاقات الدبلوماسية، لكن هذه الجهود الكبيرة لا يرافقها جهود حقي للمزيد

عين الحلوة والمصير المجهول
ابناء الشعب الفلسطيني في دول اللجوء والشتات عموما ولبنان وسوريا خصوصا، يقعون بين نارين، نار الصراعات الداخلية في البلدان، التي يعيشون بين ظهراني شعوبها، ونار تقليصات وعجز موازنات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الدولية، وكلاها عميقة الصلة بتصفية قضية حق العودة للمزيد

ما ينبغي أن يعلمه الواهمون
في العام 2013 أصدر فلينت ليفريت، المحلل السياسي لوكالة الاستخبارات الأميركية المركزية، كتابه الشهير "الذهاب الى طهران" نصح فيه البيت الأبيض، بالتقارب مع إيران، خدمة لمصالح أميركا المشتركة معها. وقد أثار الكتاب حال ظهوره، نقاشاً طويلاً في كواليس السياسة ال للمزيد

من لهيب المحرقة تصرخ مصّاصة عليّ: انصرفوا!
ما جئتُ إلى دوما لأرثيكما وأبكيكما أيّها الشّهيدان، فالقراصنة الذين سلبوكما الحياةَ سرقوا الدّمعَ من عينيّ من كثرة تَكَسُّر النّصال على النّصال في عقودي السّبعة. للمزيد

العدد الكلي:345
روابط سريعة
روابط صديقة
الموقف الفلسطيني
مركز تحميل الوثائق