التاريخ : الأحد 19-11-2017

الخارجية والمغتربين: تصريحات نتنياهو دليل عجز المجتمع الدولي عن الوفاء بالتزاماته وتنفيذ قراراته    |     وزير الخارجية القطري يزور عريقات لتقديم التهاني له بنجاح العملية الجراحية    |     عبد الرحيم: شعبنا كان سباقاً في إنشاء الجمعيات الأهلية ومنها الحركة الكشفية    |     ورشة عمل للجبهة الديمقراطية في الذكرى المئوية لوعد بلفور    |     السفير دبور يستقبل قيادة حركة فتح في صيدا    |     الرئيس يتلقى برقية تهنئة من رئيس جمهورية بولندا    |     هيئة الأسرى: تردي الأوضاع الصحية لعدد من الأسرى في سجون الاحتلال    |     الأحمد يجتمع بوزير خارجية البحرين ويطلعه على التطورات الفلسطينية    |     الحمد الله: مهندسونا أثبت قدرتهم على التميز والنجاح ومسؤوليتنا الاهتمام بهم لتنمية فلسطي    |     الاتحاد الأوروبي يؤكد استمرار دعمه للجهود الرامية لتحقيق المصالحة الفلسطينية    |     الجمعية البرلمانية المتوسطية تؤكد على خيار قيام الدولة الفلسطينية المستقلة    |     أبو دياك: مستعدون لتبني تشريعات خلق بيئة قانونية تشجع جمعيات العمل التطوعي    |     الأحمد: معبر رفح سيفتح قريبا    |     الرئيس: دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس آتية لا محالة    |     القنصل الفلسطيني في لبنان يلتقي القنصل اليوناني    |     الرئيس يستقبل رئيس مجلس القضاء الأعلى    |     الهباش: في ذكرى الاستقلال سنقيم دولتنا وننتزع حريتنا    |     بتوجيهات من الرئيس: "المركزية" تقرر قصر التصريحات حول المصالحة على أعضائها المكلفين بالحوار    |     إعلان الاستقلال.. تاريخ ومحطة نحو إقامة دولة كاملة السيادة    |     قراقع: اعتقال الاطفال تحول الى ظاهرة يومية ما يتطلب توفير حماية دولية لهم    |     حزب الشعب يدعو إلى تضافر الجهود لتكريس إعلان الاستقلال على أرض الواقع    |     رئيسا بلديتي بيت لحم ووادي فوكين يخاطبان الكونغرس الأميركي    |     "هيئة مقاومة الجدار" تطلع وفدا طلابيا دنماركيا على الانتهاكات الإسرائيلية    |     الآغا: التحدي الماثل أمامنا تخطي الأزمة المالية التي تعاني منها وكالة الغوث
الاخبار » تحركات في الأمم المتحدة بشأن قضايا هامة لفلسطين
تحركات في الأمم المتحدة بشأن قضايا هامة لفلسطين

تحركات في الأمم المتحدة بشأن قضايا هامة لفلسطين

نيويورك 15-2-2017

 نظمت بعثة دولة فلسطين لدى الأمم المتحدة خلال الأيام القليلة الماضية سلسلة من الاجتماعات مع عدد من المسؤولين في الأمم المتحدة ومع كبار المسؤولين في عدد من الدول خلال زياراتهم للأمم المتحدة، في إطار التحرك الفلسطيني كي يقوم مجلس الأمن بمسؤولياته إزاء القضية الفلسطينية وتنفيذ قرارات ذات الصلة بما في ذلك القرار 2334 .

ووفق بيان للبعثة، فقد التقى نائب وزير الخارجية الإيطالي، ?نسنزو أميندولا، السفراء العرب حيث تمت مناقشة عدة قضايا ذات اهتمام مشترك (إيطاليا عضو في مجلس الأمن) وتم التأكيد في اللقاء من قبل المراقب الدائم لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة السفير الدكتور رياض منصو، والسفراء العرب على ضرورة تنفيذ قرار مجلس الأمن 2334 المتعلق بالاستيطان وضرورة التزام الدول بالقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة بشأن عدم نقل أي سفارة لأي دولة من تل أبيب إلى القدس، إلى جانب مسألة تعطيل تعيين الدكتور سلام فياض، رئيس الوزراء الفلسطيني الأسبق، مندوباً للأمم المتحدة في ليبيا.

وقال البيان: وكان رد نائب الوزير الإيطالي قوياً وفورياً على هذه المسائل مشيراً في هذا الصدد إلى بيان الحكومة الإيطالية ضد ما يسمى "قانون التسوية" الذي أقره الكنيست الإسرائيلي مؤخرا، وفيما يتعلق بمسألة القدس ذكر أن هذه المسألة بالنسبة لهم "تراسنتا" ولن يقبلوا بأي حال من الأحوال تغيير وضعها.

وذكر أن المسؤولين الإيطاليين قد أثاروا هذا الموضوع خلال اتصالاتهم مع الإدارة الأمريكية الجديدة، كما أنه أشار إلى أنه نظراً للتغيير في الإدارة الأمريكية فإن إيطاليا وأوروبا ستضطر إلى أن تلعب دوراً أكبر من أي وقت مضى، وخاصة فيما يتعلق بالعلاقات بينها وبين الدول العربية.

       

وأردف البيان: كما التقى السفير منصور رئيس مجلس الأمن لهذا الشهر (أوكرانيا) حيث تم التركيز بشكل كبير على مسألة الاستيطان وتنفيذ القرار 2334 وذكر السفير الأوكراني أن جلسة المجلس المزمع عقدها يوم 16 فبراير حول الحالة في الشرق الأوسط، بما في ذلك قضية فلسطين، ستكون مفتوحة لأعضاء مجلس الأمن للإدلاء ببياناتهم.

وفي هذا الصدد، طلب منصور أن تكون جلسة مجلس الأمن علنية ومفتوحة للدول لإدلاء بيانات ضد الاستيطان ولدعم تنفيذ القرار 2334 نظراً لأن مجلس الأمن معطل الآن من قبل دولة عضو تملك حق النقض(ال?يتو).

وأضاف: وعلى هامش أعمال الاجتماع الدولي للبرلمانيين المنعقد حاليا في نيويورك، التقى منصور عضوين من مجلس الشيوخ المكسيكي كان قد التقى بهما أثناء زيارة لجنة الأمم المتحدة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف للمكسيك وهما رئيسة لجنة العلاقات الخارجية ورئيسة لجنة المنظمات الدولية في مجلس الشيوخ. وتم مناقشة المسائل التي تم إثارتها في الاجتماعات التي جرت بالمكسيك وخاصة مسألة دعوة إسرائيل، السلطة القائمة بالاحتلال، لإطلاق سراح البرلمانيين الفلسطينيين المعتقلين في سجونها والقيام بزيارة لفلسطين وربما زيارة البرلمانيين الفلسطينيين المعتقلين في السجون الإسرائيلية، إذا ما سمح لهما بذلك على أن تتم هذه الزيارة بعد شهر رمضان.

وقاتل البيان: كما عقد منصور مؤتمراً صحفيا بمقر الأمم المتحدة أحاط فيه الصحفيين علما بآخر مستجدات القضية الفلسطينية، مؤكداً على ضرورة اضطلاع مجلس الأمن بمسؤولياته في تنفيذ القرار 2334 المتعلق بالاستيطان وكذلك على مسؤولية الأمين العام للأمم المتحدة بهذا الشأن.

2017-02-15
اطبع ارسل