التاريخ : الجمعة 18-08-2017

دبور يلتقي وفداً من حي الطيرة    |     حكومة الوفاق الوطني تدين الهجوم الإرهابي على برشلونة    |     الرئيس يعزي ملك ورئيس وزراء اسبانيا بضحايا الحادث الارهابي في برشلونة    |     الأحمد يشدد على أهمية انعقاد المجلس الوطني وعدم ربطه "بفيتو حماس"    |     هيئة الأسرى: الأحد رد نيابة إسرائيل حول نقل جثامين الشهداء لمقابر الأرقام    |     انطلاق المرحلة الثالثة من تعداد الفلسطينيين: سفير دولة فلسطين في لبنان يجيب على الاستمارة    |     الرئيس يعزي نظيره النيبالي بضحايا الفيضانات والانهيارات الأرضية    |     الرئيس يعزي نظيره الهندي بضحايا الفيضانات والانهيارات الأرضية    |     اختتام المخيمات الكشفية الفلسطينية في لبنان    |     دبور يلتقي محافظ سلطة النقد الفلسطينية    |     الرجوب يلتقي ممثلي الاتحادات والاندية الرياضية والحركة الكشفية في لبنان    |     الرئيس: "فتح" صاحبة المشروع الوطني وستبقى كذلك حتى الحرية والاستقلال    |     الرئيس يقلد الفنان التشكيلي طالب الدويك وسام الثقافة والعلوم والفنون    |     افتتاح الادارة العامة للمجلس الاعلى للشباب والرياضة فرع الشتات    |     هيئة الأسرى توثق شهادات اعتقال جديدة لأسرى أطفال    |     "القوى" تؤكد على استمرار المشاورات من أجل إنجاح عقد المجلس الوطني    |     الرئيس يتلقى اتصالا هاتفيا من وزير الخارجية الياباني    |     الحكومة تحذّر من خطورة استمرار اعتداءات المتطرفين على المسجد الأقصى    |     سفارة دولة فلسطين في لبنان تنعى المخرج اللبناني جان شمعون    |     الرئيس يعزي الدكتور علي معروف بوفاة شقيقه    |     محيسن يحذر من خطورة المرحلة ويؤكد ضرورة عقد المجلس الوطني    |     دبور: لن تكون المخيمات لا ممرا ولا مستقرا لاي جهة تريد العبث بأمن لبنان    |     السفير دبور يستقبل العميد مصطفى حمدان    |     الرئيس يخاطب أطفال وأشبال وزهرات المخيمات الصيفية للطلائع: انتم الأمل
الاخبار » "الخارجية" تطالب المجتمع الدولي الضغط على إسرائيل لتفكيك بؤر الارهاب المنظم
"الخارجية" تطالب المجتمع الدولي الضغط على إسرائيل لتفكيك بؤر الارهاب المنظم

"الخارجية" تطالب المجتمع الدولي الضغط على إسرائيل لتفكيك بؤر الارهاب المنظم

رام الله 14-6-2017

- طالبت وزارة الخارجية المجتمع الدولي الضغط على إسرائيل لتفكيك بؤر الارهاب المنظم، وعلى رأسها مستوطنة "يتسهار" التي تشكل قواعد متقدمة للإرهاب اليهودي الذي ينتشر في جميع أنحاء الضفة الغربية المحتلة، كونها بؤر توليد وتصدير لذلك الارهاب المنظم والمدعوم من قبل دولة الاحتلال.

كما طالب الوزارة في بيان صادر عنها اليوم الأربعاء، مجلس الأمن الدولي التعامل مع هذه البؤرة الارهابية ومثيلاتها من المستوطنات بالشدة المطلوبة، التي يفرضها القانون الدولي والقانون الدولي الانساني، ليس فقط لأنها بؤرة استيطانية غير شرعية وانما لأنها بؤرة ارهاب بامتياز، حيث يتركز فيها الارهاب اليهودي المنظم المدعوم من المستوى الرسمي في اسرائيل بصفته إرهاب دولة يجب إدانته وبشدة من قبل المجتمع الدولي. وقالت "نتوقع من ممثلة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة التي تتباهى بصلابتها في الحرب على الإرهاب، إدانة الإرهاب اليهودي ومنظماته بنفس الصلابة والحزم، وبما يتلاءم ومواقفها المعلنة من الحرب على الارهاب وتأكيداً للموقف المبدئي الذي تحمله الولايات المتحدة وتتبناه هي شخصياً في الحرب على الارهاب العالمي".

وشددت "الخارجية" على ضرورة تفكيك كامل المستوطنات كونها غير قانونية، وهو ما يؤكد عليه الجانب الفلسطيني على الدوام منذ اليوم الأول للاستيطان في الارض المحتلة. وقالت: "هنا نسلط الضوء على ظاهرة خطيرة جداً تتصدرها مستوطنة "يتسهار" دون التقليل من مخاطر جميع المستوطنات الأخرى، إلا أن "يتسهار" كُلفت أن تكون تلك البؤرة الارهابية التي يخرج منها غالبية العمل الارهابي اليهودي المنظم والتحريض على قتل الفلسطينيين."

وكانت وسائل إعلام عبرية تناقلت في الآونة الأخيرة أنباء عن اعتقال الشرطة الاسرائيلية لمستوطنين يهود من مستوطنة "يتسهار" شمال الضفة الغربية المحتلة، خططا لتنفيذ عمليات إرهابية ضد فلسطينيين، وكانت الشرطة الإسرائيلية اعتقلت أيضاً بالأمس 9 مستوطنين آخرين من شقة سرية استأجروها في القدس، من أجل القيام باختطاف وقتل فلسطينيين من مدينة القدس المحتلة، هذه الأنباء تأتي بالتزامن مع قيام النيابة العامة في اسرائيل بتقديم لائحة اتهام ضد الحاخام المتطرف "يوسف اليتسور" من سكان مستوطنة "يتسهار" والرئيس السابق للمدرسة الدينية المقامة فيها، وذلك بتهمة التحريض على العنف وقتل الفلسطينيين، في مقالات كتبها في أحد المواقع الالكترونية المعروفة بتوجهاتها اليمينية المتطرفة، يشار الى أن المدعو "اليتسور" هو أحد مؤلفي الكتاب العنصري التحريضي المسمى بـ (توراة الملك) الذي يدعو علناً الى المساس بالفلسطينيين.

2017-06-14
اطبع ارسل