التاريخ : الجمعة 22-06-2018

"الأونروا".. شاهد قانوني لحين عودة اللاجئين    |     العاهل الأردني: لا سلام بالمنطقة دون قيام دولة فلسطينية عاصمتها القدس    |     الرئيس الإيطالي يمنح الحمد الله وسام نجمة ايطاليا لتميزه في خدمة أبناء شعبه ووطنه    |     الأحمد: اجتماع "التنفيذية" الإثنين المقبل سيبحث مواجهة التطورات السياسية وتنفيذ قرارات "الوطني"    |     الحمد الله: نرفض المساس بالحريات ولا أحد فوق القانون    |     الرئاسة تدين ممارسات المستوطنين الاستفزازية في الحرم الإبراهيمي الشريف    |     السفير دبور يلتقي القوى الاسلامية في مخيم عين الحلوة    |     ادعيس: الواقع الحالي في القدس الأكثر خطورة منذ احتلالها عام 1967    |     الخارجية: افتتاح مركز لشرطة الاحتلال في الخليل استخفاف جديد بالشرعية الدولية    |     الحكومة تطالب "اليونسكو"بتحمل مسؤولياتها تجاه العدوان الإسرائيلي على الحرم الإبراهيمي    |     الحمد الله: انسحاب أميركا من مجلس حقوق الإنسان رجوع عن دعم العدالة والديمقراطية في العالم    |     الالاف من ابناء شعبنا في لبنان يحتشدون في لقاء الوفاء للرئيس محمود عباس    |     دبور يلتقي رئيس البعثة الدولية للصليب الاحمر في لبنان    |     دبور يلتقي بشور على رأس وفد من الحملة الاهلية    |     خلال لقائه مفوض عام الأونروا: الحمد الله يطالب المجتمع الدولي الإيفاء بالتزاماتها لصالح الأونروا    |     وزارة الإعلام: الانسحاب الأميركي من مجلس حقوق الإنسان مكافأة للاحتلال على جرائمه    |     "الخارجية والمغتربين": التفاخر العلني بحرق الطفل دوابشة دليل جديد على حاجة شعبنا للحماية الدولية    |     المفتي العام: صوت الأذان ليس ضوضاء ولن يُسكَت    |     الرئيس يهنئ نظيره الآيسلندي بيوم اعلان الجمهورية    |     شعث: لا توجد "صفقة قرن" وقمة "الظهران" أفشلت المخطط الأميركي للضغط على القيادة الفلسطينية    |     الحكومة: الحجج التي يسوقها الاحتلال لتبرير عدوانه على قطاع غزة "واهية"    |     الأسير نائل البرغوثي: محاولات الاحتلال لقتل إنسانيتنا لن تزيدنا إلا إنسانية    |     أبو ردينة: لا شرعية للجهود الرامية لفصل قطاع غزة عن الضفة الغربية    |     قراقع: سلطات الاحتلال تعمدت قمع الأسرى خلال عيد الفطر
الاخبار » عشراوي تستنكر خطط إسرائيل لبناء 3829 وحدة استيطانية جديدة
عشراوي تستنكر خطط إسرائيل لبناء 3829 وحدة استيطانية جديدة

عشراوي تستنكر خطط إسرائيل لبناء 3829 وحدة استيطانية جديدة

رام الله 10-10-2017 

استنكرت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي، قرار رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو السماح للإدارة المدنية بالمصادقة على بناء 3829 وحدة استيطانية جديدة، موزعة على الكتل الاستيطانية الكبرى والمستوطنات المعزولة، منها 300 وحدة استيطانية في مستوطنة بيت ايل بالقرب من رام الله، و206 وحدات في مستوطنة تقوع، و158 وحدة في مستوطنة كفار عتصيون، و129 وحدة في مستوطنة افني حيفتس، و102 وحدة في مستوطنة نوجهوت جنوب جبل الخليل، و97 وحدة في مستوطنة رحاليم، و48 وحدة في مستوطنة معالي مخماس، بالإضافة للمصادقة على بناء 30 وحدة استيطانية في مستوطنة الحي اليهودي في مدينة الخليل.

وقالت خلال استقبالها، اليوم الثلاثاء، ممثلة النرويج لدى دولة فلسطين هيلدا هارالدستاد، في مقر منظمة التحرير برام الله، "إن مواصلة إسرائيل جرائمها الاستيطانية والتوسعية وسياساتها الممنهجة للنقل القسري والتطهير العرقي بحق الشعب الفلسطيني، يأتي في سياق، مخططاتها للقضاء على دولة فلسطين وتقطيع أوصالها وتقسيم وحدتها الجغرافية، وفرض مشروع إسرائيل الكبرى على أرض فلسطين التاريخية، وهنا يتوجب على الإدارة الأميركية لعب دور بناء ومحايد في العملية السياسية بدلا من دعم الاحتلال والعمل على محاسبة ومساءلة إسرائيل على انتهاكها المتعمد للقانون الدولي وسعيها جاهدة لتدمير احتمالات السلام"

 وجرى خلال اللقاء بحث أبرز المستجدات السياسية على الساحة الفلسطينية والإقليمية والدولية، بما في ذلك، إمعان إسرائيل في سلوكها الاستعماري المستفز واستخفافها المتعمد بالمنظومة الدولية ومؤسساتها وقراراتها، وإصرارها على مواصلة الاستيطان، مستندة الى تخاذل المجتمع الدولي واستمرار الدعم الأميركي.

كما تطرقت عشراوي للواقع الفلسطيني الداخلي والجهود الحثيثة من أجل إنجاح المصالحة الوطنية وإنهاء الانقسام، مشددة على دور مصر الراعي والداعم لترتيب البيت الفلسطيني الداخلي، ومؤكدة أن الوحدة الفلسطينية هي الطريق الوحيد لمواجهة الاحتلال والتمهيد لدمقرطة النظام السياسي الفلسطيني وتجديده عبر إجراء الانتخابات.

واستعرض الطرفان العلاقات النرويجية الفلسطينية وآليات تعزيز التعاون المشترك بين البلدين، حيث أعربت عشراوي عن تقديرها العميق لدعم الحكومة النرويجية المتواصل لدولة فلسطين في المؤسسات والهيئات الدولية، والتزامها الراسخ في دعم حل الدولتين، وبرنامجها الاقتصادي والإنمائي المساند للشعب الفلسطيني، وحثت النرويج على تأكيد التزامها بإنهاء الاحتلال وتحقيق حل الدولتين والاعتراف بدولة فلسطين في المستقبل القريب.

2017-10-10
اطبع ارسل