التاريخ : الخميس 18-10-2018

دبور يلتقي المنسقة الخاصة للامم المتحدة في لبنان    |     البرازيل تكرم مستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية لدوره في تطوير العلاقات الفلسطينية البرازيلية    |     الفتياني: اجتماع في ثوري فتح لمتابعة تطبيق قانون الضمان الاجتماعي    |     برعاية رئيس الوزراء: توقيع اتفاقية لزيادة كمية الطاقة الموردة لتغذية أريحا والأغوار    |     الخارجية: الانحياز للاحتلال والاستيطان لم يبقِ للفلسطينيين مُبررا لانتظار "صفقة القرن"    |     هيئة الأسرى: انتهاكات ومضايقات متواصلة بحق أسرى "ريمون" دون مبرر    |     اللجنة الرئاسية تستنكر الاعتداء على مقبرة دير بيت جمال بالقدس    |     مجلس الأمن يناقش القضية الفلسطينية اليوم    |     رئيس الوزراء من الخان الأحمر: سنستمر في المقاومة الشعبية وسنفشل مخططات صفقة القرن    |     عشراوي ترحب بمنح فلسطين صلاحيات إضافية لرئاسة مجموعة 77 + الصين    |     "الخارجية والمغتربين": تفاخر فريدمان بدعم الاستيطان شذوذ سياسي غير مسبوق    |     الرئيس يمنح الشهيد المناضل ماهر فوزي كحيل نوط القدس    |     الرئيس يستقبل وفدا من منظمة "جي ستريت" الأميركية    |     دبور يلتقي السفير القطري وسفيرة الدنمارك في لبنان    |     منظمة العمل العربية تتبنى أربعة قرارات لصالح دولة فلسطين    |     بنسودا تعرب عن قلقها من هدم وإخلاء الخان الأحمر    |     الاحتلال يمدد اعتقال أسير من ذوي الاحتياجات الخاصة    |     طبيلة: القطرية الإسرائيلية تمارس سياسية الابتزاز لرفع قدرة الكهرباء    |     بشارة يطلع مبعوثة الاتحاد الأوروبي على الوضع المالي الاقتصادي في فلسطين    |     رعاية رئيس الوزراء: ديوان الموظفين ومجموعة أميركا اللاتينية للإدارة يوقعان مذكرة تفاهم    |     46 يوما على إضرابه: الأسير خضر عدنان يعاني ظروفا صحية صعبة    |     الأسير المريض العمور يعاني ظروفا اعتقالية قاسية في عزل "عسقلان"    |     الحكومة تدين التصعيد الإسرائيلي في غزة وتدعو المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته    |     عريقات يرحب بقرار الجمعية العامة ويدين تصريحات نتنياهو حول أبناء شعبنا المسيحيين
الاخبار » الخارجية: الاستيطان تدمير لحل الدولتين واستخفاف بالشرعية الدولية
الخارجية: الاستيطان تدمير لحل الدولتين واستخفاف بالشرعية الدولية

الخارجية: الاستيطان تدمير لحل الدولتين واستخفاف بالشرعية الدولية

القدس عاصمة فلسطين/ رام الله 12-3-2018

قالت وزارة الخارجية والمغتربين إن تمادي حكومة الاحتلال برئاسة بنيامين نتنياهو في تعميق وتوسيع الاستيطان في المناطق المصنفة "ج" والقدس المحتلة تدمير لأي فرصة لإقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة وذات سيادة بعاصمتها القدس الشرقية المحتلة، ومستمرة في تحويل حل الدولتين الى خيار غير منطقي وغير واقعي.

وأضافت الخارجية في بيان صدر عنها، اليوم الاثنين، إن أركان اليمين في إسرائيل تحاول تغيير الحقائق الجغرافية والديموغرافية على امتداد الأرض الفلسطينية وبشكل خاص في القدس الشرقية، ومحاولة فرض ذلك على الطرف الفلسطيني كأمر واقع غير قابل للتفاوض، وهذا كله استخفاف بالشرعية الدولية.

وأوضحت أن ما يجري من مخططات استيطانية في شمال القدس وبالتحديد في منطقة قلنديا ومحيطها، وعمليات التوسع الجارية لمستوطنة "تل تسيون" ومخططات بناء أكثر من 400 وحدة استيطانية جديدة في المستوطنة المذكورة، إضافة إلى ما يجري من تحضيرات تقوم بها المؤسسات الاستيطانية للمصادقة على إطلاق المشروع الاستيطاني الضخم المسمى (E1)، والذي يغلق البوابة الشرقية للقدس ويعزلها تماما عن محيطها الفلسطيني، بشكل يتزامن أيضا مع عمليات التهجير القسري للمواطنين الفلسطينيين من مدينتهم المقدسة ومنازلهم، كما حدث مع أبناء المرحوم سعيد عودة من بلدة سلوان، وكذلك محاولات طرد الفلسطينيين وتهجيرهم بالقوة من الأغوار، كله دليل واضح على أن الحكومة الإسرائيلية ماضية في تدمير فرص السلام.

وأدانت الوزارة بأشد العبارات هذا الجنون الإسرائيلي التهويدي للمناطق المصنفة "ج" والقدس، مؤكدة أن الحكومة الإسرائيلية تواصل بالاستيطان تدمير أي فرصة لتحقيق السلام، وتتهرب من دفع استحقاقاته.

وطالبت الوزارة مجددا مجلس الأمن الدولي بضرورة تحمل مسؤولياته والدفاع عن مصداقية القرارات الأممية الخاصة بفلسطين، وفي مقدمتها القرار 2334، كما تطالب الدول التي تدعي حرصها على حقوق الإنسان وحل الدولتين الى الخروج عن صمتها وممارسة الضغط اللازم والجدي على الحكومة الإسرائيلية بما يضمن وقف انتهاكاتها الجسيمة للقانون الدولي واتفاقيات جنيف.

وأكدت أن عدم معاقبة إسرائيل على تلك الخروقات يشجعها على التمادي في تكريس الاحتلال وتعميق الاستيطان والتمرد على الشرعية الدولية وقراراتها.

2018-03-12
اطبع ارسل