التاريخ : الثلاثاء 11-12-2018

إحياء ليوم التضامن مع شعبنا: معرض لـ "صور فلسطينية" في مقر الأمم المتحدة    |     الاحتلال يحكم على الأسيرة إسراء جابر بالسّجن الفعلي لمدة (30) شهراً    |     الأوقاف توكد سلامة عمل شركات الحج والعمرة المؤهلة من قبلها    |     "الخارجية": اكتفاء المجتمع الدولي بتصدير بيانات إدانة لجرائم الاحتلال ومستوطنيه غير مقبول    |     الاتحاد الأوروبي يقدم 12.6 مليون يورو لدفع المخصصات الاجتماعية للأسر الفلسطينية    |     الحمد الله يفتتح بنك الجينات الفلسطيني والمعشبة الوطنية ومختبر الصحة النباتية المركزي ومشتل الشهداء     |     منظمة التحرير تطالب الأمم المتحدة بتحمل مسؤولياتها تجاه انتهاكات إسرائيل لحقوق الإنسان    |     الرئيس يهنئ خادم الحرمين الشريفين بالذكرى الرابعة للبيعة وتوليه سلطاته الدستورية ملكا للمملكة العربي    |     الرئيس: لن أتنازل عن حقوق شعبنا وهناك ثلاثة إجراءات مع إسرائيل وأميركا وحماس    |     البرلمان العربي يتعهد بمواصلة دعم القضية الفلسطينية والتصدي للإرهاب    |     الخارجية تحذر مجددا من خطورة إقامة كتلة استيطانية ضخمة جنوب غرب نابلس    |     الخارجية: بلدة سلوان تتعرض لأبشع عمليات تطهير عرقي    |     الرئيس يلقي كلمة هامة أمام المجلس الاستشاري لحركة فتح مساء اليوم    |     الرئيس يهنئ نظيره التنزاني بإعلان الاستقلال    |     أبو الغيط يرحب بعدم اعتماد الجمعية العامة للقرار الأميركي المنحاز ضد النضال الوطني الفلسطيني    |     الرجوب: لا تغيير على استحقاقات الأسرى والمحررين ولم يولد من يحاول شطب قضيتهم    |     بيروت: بسيسو يطلق المجموعة القصصية "لا بدّ أن يعود" للأديب الشهيد ماجد أبو شرار    |     خادم الحرمين: نسعى لحصول الشعب الفلسطيني على حقوقه وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس    |     الحكومة تحذر من المخاطر المحدقة بالقدس المحتلة    |     أسرى فتح في "ريمون": نحترم كل قرارات اللجنة المركزية بخصوص المؤسسات الحركية    |     بمشاركة الرئيس: بدء اجتماع المجلس الاستشاري لحركة "فتح"    |     الهباش: إفشال مشروع "دولة غزة" واجب وضرورة لحماية مشروع دولة فلسطين    |     "استشاري فتح" يعقد أعمال دورة "القدس عاصمتنا" بحضور الرئيس    |     مجلس التعاون لدول الخليج: القدس هي العاصمة التاريخية لفلسطين وفقاً للقرارات الدولية
الاخبار » رئيس الوزراء الإيطالي السابق: ما حدث في غزة مذبحة بربرية وعلى أوروبا أن تتحرك
رئيس الوزراء الإيطالي السابق: ما حدث في غزة مذبحة بربرية وعلى أوروبا أن تتحرك

رئيس الوزراء الإيطالي السابق: ما حدث في غزة مذبحة بربرية وعلى أوروبا أن تتحرك

القدس عاصمة فلسطين/ روما 16-5-2018

- قال رئيس الوزراء الإيطالي السابق ماسيمو داليما، اليوم الأربعاء، إن ما حدث في قطاع غزة مذبحة بربرية ضد مدنيين عزل لا يحملون السلاح.

وأضاف، في مقابلة صحفية، "أن هدف الجيش الإسرائيلي هو إذلال وترويع سكان غزة، وبالتأكيد ليس للدفاع عن إسرائيل".

وطالب بوقف هذه المجزرة، مؤكدا أنه يجب على أوروبا أن تلعب دورا نشطا، "لأن الكراهية التي تجتذبها إسرائيل والولايات المتحدة يمكن أن تؤثر على القارة الأوروبية فيما يتعلق بالهجرة والإرهاب".

وتابع: "لقد قضت السياسة الإسرائيلية على أي إمكانية إقامة دولة فلسطينية، أتساءل عما إذا كان ينبغي علينا ألا نتوقف عن صيغة (شعبان، دولتان). لم تعد الدولة الفلسطينية محتلة ومستعمرة. الأراضي الفلسطينية هي الآن بمثابة محافظات هندية. المشكلة الحقيقية التي تنشأ هي حقوق الإنسان والمدنية للسكان. الدولة الفلسطينية ليست أكثر من ذلك، ليس هناك سوى سيناريو جنوب إفريقي، يعيش فيه الفلسطينيون شكلاً من أشكال التمييز العنصري يبدو أن أوروبا لا تريد أن تفهم أن هذا الوضع يشكل تهديدًا مباشرًا: فالكراهية التي تجتذبها إسرائيل والولايات المتحدة إلى كل الغرب ستؤدي إلى مجندين جدد للإرهاب وإلى موجات جديدة من اللاجئين، وسيدفع نحن الأوروبيون سعر هذا الجرح المفتوح".

وقال داليما إنه مع وصول دونالد ترمب إلى "أدنى نقطة موثوقية في واشنطن"، بعد نقل السفارة الأميركية إلى القدس والخروج من الاتفاق النووية. "لا يمكن لأوروبا الوقوف دون عمل اَي شيء".

وأكد أن الاتحاد الأوروبي مهدد مباشرة في مصلحته: "في هذه اللحظة لا تكون النداءات كافية لاعتدال الأطراف، إذا كانت أوروبا غير قادرة على الرد، فهذا يعني أنها لم تعد موجودة".

2018-05-16
اطبع ارسل