التاريخ : الأحد 19-05-2019

اشتية يكرم عمّال النظافة في بلديات رام الله والبيرة وبيتونيا    |     "فتح" في عرابة تحتفي بالمحرر العارضة بعد 20 عاما قضاها في الأسر    |     هيئة الأسرى: تخفيض حكم الاسيرة المقدسية ملك سليمان لتسع سنوات    |     مرجعيات لبنانية تؤكد تضامنها مع شعبنا وتدعو لدعم الموقف الفلسطيني بمواجهة التحديات    |     اشتية يلتقي العمادي ويشيد بالدعم القطري    |     الخارجية: إغلاق التحقيق بإعدام أبو ثريا شجع جنود الاحتلال والمستوطنين على ارتكاب المزيد من الجرائم    |     الرئيس يعزي بوفاة الرئيس السابق لحزب العمال الاشتراكي الإسباني    |     اشتية يتسلم التقرير السنوي لهيئة التقاعد لعام 2018    |     الخارجية: تعاون فلسطيني بلجيكي في المجال التنموي    |     اشتية يطالب بإيجاد آلية للتدقيق المالي مع إسرائيل لوقف سياستها في السرقة    |     اشتية يستقبل وفدا من جمعية الكتاب المقدس الفلسطينية    |     المالكي يطلع نظيره البريطاني على الأوضاع الخطيرة في الأرض الفلسطينية المحتلة    |     بحضور الرئيس: "التعاون الإسلامي" تعقد دورتها الرابعة عشرة في 26 رمضان في مكة    |     "حقوق الانسان" في (م.ت.ف): صفقة القرن ستسقط على صخرة صمود شعبنا وقيادته الوطنية    |     المالكي يسلم "العدل الدولية" لائحة ادعاء ضد الولايات المتحدة لنقلها سفارتها إلى القدس    |     اشتية بذكرى النكبة: أي حل سياسي ينتقص من حقوق شعبنا مرفوض    |     الرئيس يستقبل سفير سلطنة عُمان لدى الأردن    |     المالكي يسلم المدعية العامة للجنائية الدولية تقريرا حول جرائم اسرائيل عام 2018    |     ابناء شعبنا في لبنان يحيون ذكرى النكبة ويؤكدون تمسكهم بحق العودة    |     "فتح" تنظم مأدبتي إفطار لذوي الشهداء والأسرى في القدس وجنين    |     اشتية: الشرطة مكوِن أساسي في توفير الأمن والأمان مع المؤسسة الأمنية    |     71 عاما على النكبة    |     "فتح" عشية النكبة: سنتصدى لـ"صفقة القرن" ونحن أكثر تمسكا بثوابتنا وحقوقنا الوطنية    |     الرئيس يعزي ملك إسبانيا بوفاة الرئيس السابق لحزب العمال الاشتراكي
أخبار الرئاسة » الرئيس يستقبل وفد حزب ميرتس الإسرائيلي
الرئيس يستقبل وفد حزب ميرتس الإسرائيلي

الرئيس يستقبل وفد حزب ميرتس الإسرائيلي

رام الله 10-3-2019 

استقبل رئيس دولة فلسطين محمود عباس، اليوم الأحد، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، وفد حزب ميرتس الإسرائيلي، برئاسة زعيمة الحزب تمار زاندبرغ.

وأكد سيادته، تمسك الجانب الفلسطيني بتحقيق السلام العادل والشامل على أساس قرارات الشرعية الدولية ومبدأ حل الدولتين، لإقامة دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على حدود عام 1967.

وأشار الرئيس إلى أنه على قوى السلام في الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي التعاون والسعي المشترك لتثبيت حل الدولتين كخيار عملي ينهي الاحتلال، ويمد جذور السلام بين الشعبين لتعيش الأجيال القادمة بأمن واستقرار جنبا إلى جنب، مؤكدا دعمه لكل الجهود التي تبذلها قوى السلام للخروج من المأزق الحالي الذي وصلت إليه العملية السياسية جراء تعنت الحكومة الإسرائيلية ورفضها الالتزام بما تم الاتفاق عليه بين الجانبين وبرعاية دولية.

وقال الرئيس: "نسعى دائما إلى السلام وليس لنا أي خيار آخر، وهذا الموقف اتخذناه منذ عام 1988، ولا نزال ملتزمين به حتى الآن، ومطلبنا حل الدولتين حسب حدود 1967، والحوار على القضايا المعلقة، ونحن نمد أيدينا إلى أي حكومة تؤمن بذلك، وهذا هو موقفنا ولن نتراجع عنه".

بدورها، أكدت رئيسة حزب ميرتس، دعم حزبها لحل الدولتين كأساس لحل الصراع الفلسطيني- الاسرائيلي، وأن ميرتس سيقدم الدعم لأي حكومة إسرائيلية تؤمن بحل الدولتين وتسعى لتطبيقه.

2019-03-10
اطبع ارسل