التاريخ : الجمعة 15-10-2021

خلال مؤتمر صحفي: الأوضاع في سجون الاحتلال مأساوية وقابلة للانفجار    |     اشتية يستقبل القاصد الرسولي ويدعو لتوحيد الجهود لمواجهة الحرب الإسرائيلية على المقدسات    |     المالكي يطلع نظيره الغامبي على المستجدات السياسية في فلسطين    |     "الخارجية" تحذر: ميليشيات المستوطنين في الضفة تعيد إنتاج جرائم العصابات الصهيونية    |     أسرى "الجهاد" يشرعون بالإضراب عن الطعام    |     "الهلال الأحمر" تفتتح مخيمها الشبابي التطوعي الثامن "شباب أرض الزيتون"    |     الهباش يلتقي رئيسي مجلسي الأمة والشعبي الوطني ووزير العدل في الجزائر    |     المالكي يطلع نظيره الاوغندي على جرائم الاحتلال بحق شعبنا    |     91 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصى    |     غردت ضد اسرائيل: ممثلة أميركية مشهورة تقارن بين تهجير الفلسطينيين والأميركيين الأصليين    |     مستوطنون يعطبون إطارات مركبات ويخطون شعارات عنصرية في قرية مردا    |     المالكي يطلع نظيره الصربي على جرائم الاحتلال ضد شعبنا    |     الرئيس يهنئ ملك إسبانيا ورئيس وزرائه بالعيد الوطني    |     مستوطنون يقتلعون نحو 900 شتلة ويسرقون ثمار الزيتون من أراضي سبسطية    |     جيش الاحتلال يهدم "بركسا" غرب سلفيت    |     "الخارجية": التعرف على مكان وجود المفقود الثالث من المواطنين المختفين في تركيا    |     الاحتلال يصيب شابا بالرصاص وآخرين بالاختناق خلال مواجهات في طمون    |     السلطات الإسرائيلية تهدم منزلا في كفر قاسم في أراضي48    |     ستة أسرى يواصلون إضرابهم عن الطعام وسط ظروف صحية خطيرة    |     نقل الأسير المضرب زكريا الزبيدي إلى عيادة سجن بئر السبع    |     منح صبري صيدم وسام فارس نجمة إيطاليا    |     "الخارجية": دولة الاحتلال تواصل "القضم" التدريجي للسيادة على الأقصى    |     "شؤون المغتربين" تدعو جالياتنا لتكثيف جهودها لفضح ممارسات الاحتلال في اليوم العالمي للتضامن مع شعبنا    |     الشيخ: الموافقة على 442 طلب جمع شمل والمتابعة مستمرة لاستكمال باقي الملفات
نشاطات فلسطينية في لبنان » بيروت: أمسية ثقافية في مخيم شاتيلا
بيروت: أمسية ثقافية في مخيم شاتيلا

 

بيروت: أمسية ثقافية في مخيم شاتيلا
 
 
بيروت 15-12-2010
أحيا الإعلامي والشاعر زاهي وهبي، والفنانة التهليلية القادمة من الناصرة ريم بنّا، أمسية ثقافية في قاعة الشباب والرياضة في مخيم شاتيلا للاجئين الفلسطينيين القريب من العاصمة اللبنانية بيروت.
 
واستطاعت الفنانة بنّا من خلال أغنياتها التهليلية التي لامست المشاعر في الصميم أن تحرّك خبايا الذاكرة التي مضى عليها 62 عاماً من التشتت والضياع في المنافي، مشاعر الغربة عن الوطن وذكرياته الحلوة والمرة وعلامات السنين التي أرخت بصماتها على رؤوس ووجوه من شرد من وطنه صغيراً، فذرفت الدموع من محاجر العيون.
 
ريم بنا بنت الناصرة التي ما زالت مقيمة فيها ولم تغادرها منذ نعومة اضافرها وصفها الإعلامي زاهي وهبي خلال الأمسية بأنها مميزة لأنها بقيت في قلب الناصرة تتحدى الظروف بأغنياتها التي شكلت خنجراً في خاصرة الاحتلال.
 
وفي معرض حديثه مع الحضور، طالب وهبي بمنح اللاجئين الفلسطينيين حقوقهم بانتظار عودتهم إلى وطنهم، مؤكدا أن فلسطين ستبقى في ذاكرة كل فلسطيني.
 
وعن دور المفكرين والشعراء والأدباء قال وهبي: 'لا القصيدة ولا الأغنية تعوض نقطة دم أو دمعة أم، وإن الآداب والفنون والإبداعات التي يقومون بها على مختلف انتماءاتهم وتوجهاتهم وإبداعاتهم يعمّرون الوجدان والضمير ويحفظون الذاكرة حية تتوارثها الأجيال جيلاً بعد جيل.
 
وأضاف: عندما نقول فلسطين نعني فلسطين بكل التنوع والاختلاف الفلسطيني، وأعرب عن أمله بأن ينتهي هذا الانقسام المؤسف الذي هو جرح لفلسطين، مشيرا إلى أن فلسطين اليوم تمثل الضمير الإنساني وكل صاحب ضمير لا يمكن أن يبقى على الحياد في هذه القضية.
 
وألقى الشاعر وهبي قصيدة لفلسطين بعنوان: 'على كرسي متحرك' وتحكي قصة فتاة أصابها الاحتلال الإسرائيلي.
 
الفنانة ريم وصفت مشاعرها بكل حساسية وأكدت أنها تحمل رائحة جبال ونسائم فلسطين ورائحة الزعتر، وأشارت إلى أن لقاءها مع أبناء شعبها في المخيمات هو لقاء الأهل بعد طول غياب، وقالت: إن 'فلسطين لا بد أن تتحرر في يوم ما وستعودون جميعاً إلى وطنكم وسيكون شعبكم بانتظاركم'.
 
من جانبه، قدم أمين سر حركة فتح في بيروت سمير أبو عفش درع الرئيس الشهيد أبو عمار للضيوف وكتاب عن السياحة في مدينة القدس الشريف، وهو أول كتاب سياحي من تأليف عربي صدر عن رابطة الشباب المقدسيين الذين يزورون لبنان حالياً، إضافة إلى خارطة للقدس وصورة للرئيس الراحل أبو عمار.
 
2010-12-15
اطبع ارسل