التاريخ : السبت 16-10-2021

خلال مؤتمر صحفي: الأوضاع في سجون الاحتلال مأساوية وقابلة للانفجار    |     اشتية يستقبل القاصد الرسولي ويدعو لتوحيد الجهود لمواجهة الحرب الإسرائيلية على المقدسات    |     المالكي يطلع نظيره الغامبي على المستجدات السياسية في فلسطين    |     "الخارجية" تحذر: ميليشيات المستوطنين في الضفة تعيد إنتاج جرائم العصابات الصهيونية    |     أسرى "الجهاد" يشرعون بالإضراب عن الطعام    |     "الهلال الأحمر" تفتتح مخيمها الشبابي التطوعي الثامن "شباب أرض الزيتون"    |     الهباش يلتقي رئيسي مجلسي الأمة والشعبي الوطني ووزير العدل في الجزائر    |     المالكي يطلع نظيره الاوغندي على جرائم الاحتلال بحق شعبنا    |     91 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصى    |     غردت ضد اسرائيل: ممثلة أميركية مشهورة تقارن بين تهجير الفلسطينيين والأميركيين الأصليين    |     مستوطنون يعطبون إطارات مركبات ويخطون شعارات عنصرية في قرية مردا    |     المالكي يطلع نظيره الصربي على جرائم الاحتلال ضد شعبنا    |     الرئيس يهنئ ملك إسبانيا ورئيس وزرائه بالعيد الوطني    |     مستوطنون يقتلعون نحو 900 شتلة ويسرقون ثمار الزيتون من أراضي سبسطية    |     جيش الاحتلال يهدم "بركسا" غرب سلفيت    |     "الخارجية": التعرف على مكان وجود المفقود الثالث من المواطنين المختفين في تركيا    |     الاحتلال يصيب شابا بالرصاص وآخرين بالاختناق خلال مواجهات في طمون    |     السلطات الإسرائيلية تهدم منزلا في كفر قاسم في أراضي48    |     ستة أسرى يواصلون إضرابهم عن الطعام وسط ظروف صحية خطيرة    |     نقل الأسير المضرب زكريا الزبيدي إلى عيادة سجن بئر السبع    |     منح صبري صيدم وسام فارس نجمة إيطاليا    |     "الخارجية": دولة الاحتلال تواصل "القضم" التدريجي للسيادة على الأقصى    |     "شؤون المغتربين" تدعو جالياتنا لتكثيف جهودها لفضح ممارسات الاحتلال في اليوم العالمي للتضامن مع شعبنا    |     الشيخ: الموافقة على 442 طلب جمع شمل والمتابعة مستمرة لاستكمال باقي الملفات
الصحافة الفلسطينية » محمود الباقي فينا ابدا
محمود الباقي فينا ابدا

 

محمود الباقي فينا ابدا

جريدة الحياة الجديدة

 

بقلم عادل عبد الرحمن 14-3-2012

كان يوم امس، يوما مختلفا لانه يوم محمود درويش، يوم الثقافة الوطنية. في عتمة الموت والقتل الاسرائيلي الوحشي لابناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة؛ ومع مواصلة البطلة اسيرة الحرية هناء الشلبي معركة الامعاء الخاوية لليوم السابع والعشرين، واقتحام سلطات السجون مهاجع واقسام المعتقلين الفلسطينيين واصابة حوالي خمسة عشر اسيرا من اسرى الحرية؛ وفي ظل شراسة الهجمة الاستيطانية الاستعمارية الاسرائيلية، ينهض محمود من سباته ليضيء قمر الثقافة والمعرفة والحرية؛ يأتي درويش من دروب آلامنا واحلامنا ليفتح بوابات متحفه وحديقته، “حديقة البروة” توأم الربيع وشجر اللوز للابداع والمبدعين من بني البشر.

*****

ذكرى ميلاد شاعر الشعب والقضية والامة والانسانية، ذكرى عظيمة، لانها ذكرى رجل ابحر عميقا في عطائه الشعري. شاعر تماهى مع القضية في مساراتها ومساقاتها الكبرى، وغاص في تفاصيلها، حتى رفعها الى فضاء الانسانية.

محمود درويش، لا تكفيه ابجدية اللغة لاعطائه حقه. وتنوء الاثقال على المرء حين يقترب من قامة رمز الثقافة الوطنية، لانه لا يقوى على إيفاء الشاعر الانسان حقه.

رغم العجز في تطويع اللغة لاعطاء محمود درويش بعض حقه، إلا انه (العجز) يعطي سيد الكلمة الباقي فينا ابدا بعض الوفاء.. محمود لم يغادرنا حتى يعود لنا... محمود باق فينا، لأن اشعاره رسمت لنا معالم الطريق ... طريق الحرية والعطاء.. لك المجد حيث انت ايها الاغلى من بين مبدعينا وادبائنا ... ولنا في قصائدك العزاء.

 

2012-03-14
اطبع ارسل