التاريخ : الخميس 30-05-2024

السعودية تدين استهداف الاحتلال خيام النازحين في رفح    |     فتوح: مواقف الإدارة الأميركية متناقضة ولا تعفيها من مسؤولية استمرار حرب الإبادة    |     نادي الأسير: تصاعد كبير في أعداد المعتقلين المصابين بأمراض جلدية معدية    |     هيئة شؤون الأسرى: المعتقلان حسن حماد وأشرف ساجدية يواجهان ظروفا صحية صعبة    |     تحليل لقناة الـCNN: ذخائر أميركية الصنع استخدمت في مجزرة رفح    |     مجلس الكنائس العالمي يدين مجزرة الاحتلال في رفح    |     الاحتلال يدير ظهره للعالم ويواصل ارتكاب المجازر وإغلاق المعابر في رفح    |     أكبر شبكة إنسانية في العالم تدعو لوقف إطلاق النار في غزة    |     السعودية تدين مواصلة الاحتلال ارتكاب مجازر الإبادة الجماعية بحق شعبنا    |     منصور يبعث برسائل متطابقة حول استمرار الاحتلال بجريمة الإبادة الجماعية    |     في اليوم الـ 236 من العدوان: شهداء وجرحي في قصف لطائرات ومدفعية الاحتلال على مناطق متفرقة بالقطاع    |     الهلال الأحمر: إخلاء مستشفى القدس الميداني في رفح بسبب تهديدات الاحتلال    |     الجزائر تطرح مشروع قرار في مجلس الأمن يدعو إسرائيل لوقف عدوانها على رفح    |     الرئيس الكوبي: إسرائيل أحرقت الناس وهم أحياء في رفح    |     كولومبيا تدعو الأمم المتحدة لإرسال قوات حفظ سلام إلى غزة    |     عُمان تدين استهداف مخيمات النازحين في رفح وتدعو لفرض عقوبات رادعة على إسرائيل    |     فنلندا تدعو إسرائيل إلى احترام قرارات "العدل الدولية"    |     غوتيريش يدين "مجزرة رفح" ويؤكد أن قرارات محكمة العدل الدولية ملزمة    |     ايرلندا تعلن رسميا الاعتراف بدولة فلسطين وتوافق على إقامة علاقات دبلوماسية كاملة معها    |     وزراء الصحة العرب يعتمدون قراراً بدعم القطاع الصحي الفلسطيني    |     كندا تدعو لوقف إطلاق النار فورا في غزة    |     المالديف تدعو اسرائيل إلى وقف هجوم رفح وتجدد دعمها لحقوق شعبنا    |     "آكشن إيد": معاناة مضاعفة للغزيات لعدم قدرتهن على الاستحمام لأسابيع وعدم توفر مستلزمات العناية الخاص    |     في ذكراها الـ60: منظمة التحرير الطريق إلى تجسيد الدولة الفلسطينية
أخبار الرئاسة » الرئيس يتسلم التقرير السنوي لـ 'بكدار'
الرئيس يتسلم التقرير السنوي لـ

 

الرئيس يتسلم التقرير السنوي لـ 'بكدار'

 

رام الله- وفا  25-3-2012

تسلّم الرئيس محمود عباس، اليوم الأحد، التقرير السنوي للمجلس الاقتصادي الفلسطيني للتنمية والإعمار– بكـــدار، وذلك خلال استقباله وفد المجلس برئاسة رئيسه محمد اشتية، اليوم الأحد، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله.

واستعرض اشتية أمام الرئيس، أبرز ما جاء في التقرير، موضحا أنه يشمل إنجازات بكدار خلال العام الماضي، وخططها لتطوير أدائها في الأراضي الفلسطينية لهذا العام.

وأشاد الرئيس، بالجهود التي تقوم بها بكدار من أجل خدمة أبناء شعبنا، وإنشاء المشاريع التي تساهم في بناء مؤسسات الدولة الفلسطينية.

ودعا سيادته، بكدار إلى الاهتمام بالمناطق الفقيرة والمهمشة في المجتمع، وعدم التركيز على المدن الكبرى، من أجل الإسهام في رفع مستوى التنمية في هذه المناطق.

وأكد الرئيس ضرورة التركيز على إمكانيات تطوير الصناعة الوطنية، ودعمها من أجل دعم الاقتصاد الوطني والتخفيف من معاناة شعبنا جراء الاحتلال وممارساته.

وأعلن اشتية أمام الرئيس عباس، أن بكدار أنجزت 5 آلاف مشروع، عمل فيها حوالي 300 مقاول، موضحا أن المجلس يدير أموالا بقيمة 80 مليون دولار لعام 2012 منها 55 مليون دولار في الضفة الغربية و25 مليون دولار في قطاع غزة.

وأشار التقرير إلى أن هذه الأموال تقع ضمن 20 اتفاقية موقعة مع المانحين، وتشمل بناء محاكم ومنشآت طبية ومدارس وبنى تحتية ومنشآت للرئاسة والحديقة الوطنية ومراكز تدريب مهني وشبكات مياه.

وأوضح أن تمويل المشاريع في قطاع غزة يتم عن طريق صندوق مجلس التعاون الخليجي، والذي يضم أموالا بقيمة 1.6 مليار دولار، متوفر منها لدى البنك الإسلامي حوالي 143 مليون دولار.

وبصفته محافظ فلسطين لدى البنك الإسلامي، أشار اشتية إلى أن البنك يدير الآن مشاريع بقيمة (102) مليون دولار إضافة إلى 30 مليون دولار وضعت من موارد البنك الذاتية لمدينة القدس.

 وبين التقرير أن بكدار أنشأت 'صندوق المرأة' لإقراض النساء الفقيرات، العام الماضي، حيث قدم حتى الآن 512 قرضا تتراوح قيمتها بين 1000-5000 دولار، وللصندوق فروع في كل أنحاء الضفة الغربية، وتقوم حاليا بالعمل على إنجاز عدة مشاريع، ومنها، الحديقة الوطنية، والتي تقوم بإنشائها استنادا إلى توجيهات الرئيس، حيث تم إنجاز 4 مبانٍ بما فيها المدرج الروماني الذي يتسع لحوالي 2500 شخص.

وأشار إلى أن العمل جارٍ لإنجاز مبنى الرئاسة في سردا، بالإضافة إلى تنفيذ الخطة الإستراتيجية لتطوير القدس، حيث يعمل على هذه الخطة فريق مكون من 15 شخصا كممثلين عن وزارة المالية والمحافظ ومؤتمر القدس الشعبي وبكدار والمجلس التشريعي ودائرة القدس في م. ت. ف. والرئاسة.

وأكدت بكدار في تقريرها السنوي على مبدأ الشفافية والنزاهة، حيث أشارت إلى أن حساباتها تخضع لتدقيق شركات تدقيق دولية معتمدة من المانحين والبنك الدولي وغيره مثل شركة برايس ووتر هاوس كوبرز، ولابراند، وشركة سابا توش روس، أما لهذا العام فإن شركة طلال أبو غزالة الدولية هي التي ربحت العطاء.

 

2012-03-25
اطبع ارسل