التاريخ : الثلاثاء 18-05-2021

الجمعية البرلمانية الآسيوية تؤكد دعمها لشعبنا وتطالب بإجراءات حازمة لوقف العدوان الإسرائيلي    |     الحكومة الإسرائيلية تمدد حالة الطوارئ في مدينة اللد بأراضي الـ48    |     طيار إسرائيلي: جيشنا إرهابي وقادتُه مجرمو حرب والحكومة عنصرية وتجرنا إلى كارثة    |     مؤرخ يهودي: إسرائيل تلعب دور الضحية وعليها مواجهة سجلها الجنائي    |     إلهان عمر: صفقة الأسلحة مع إسرائيل "ضوء أخضر للتصعيد"    |     مجلس الأمن يعقد اليوم جلسة رابعة حول غزة بدعوة من تونس والصين والنرويج    |     قوات الاحتلال تهدد المواطنين شرق بيت لحم بتحويل منازلهم الى ثكنات عسكرية    |     3 إصابات بالرصاص الحي والعشرات بالاختناق بمواجهات مع الاحتلال في الخليل    |     اندلاع مواجهات مع الاحتلال في عدة مناطق بالقدس المحتلة    |     السفير دبور يستقبل السفير السعودي في لبنان    |     36 نائبا بالكونغرس يدعون لوقف فوري لإطلاق النار في قطاع غزة    |     مسيرتان تجوبان شوارع نيويورك وواشنطن تنديدا بالعدوان الإسرائيلي على شعبنا    |     طائرات الاحتلال تدمر برج الجوهرة وسط مدينة غزة    |     موسكو تعرب عن قلقها إزاء التطورات في القدس وغزة    |     وزيرة الصحة تدعو المجتمع الدولي إلى التدخل لوقف العدوان على غزة    |     (محدث) الاحتلال يقصف عدة مواقع في قطاع غزة ويخلف اضرارا بممتلكات المواطنين    |     فرنسا: طرد الفلسطينيين في الشيخ جراح بالقوة يندرج في إطار سياسة الاستيطان غير الشرعية    |     القصف الإسرائيلي يتسبب بانقطاع الكهرباء عن مناطق واسعة وسط قطاع غزة    |     النائب في الكونغرس الأميركي براميلا جايابال: لا يمكننا الوقوف متفرجين أمام التهجير القسري للفلسطينيي    |     الرئيس يجري اتصالا مع حلس وأبو وردة ومسؤولين في غزة لمتابعة الأوضاع الخطيرة في القطاع    |     مسيرات غضب داخل أراضي الـ48 نصرة للقدس والأقصى    |     رئيس الوزراء يطالب مجلس الأمن الدولي بالتدخل الفوري لوقف العدوان الإسرائيلي على أهلنا في القطاع    |     الشيخ: القيادة تدرس كل الخيارات للرد على عدوان الاحتلال البشع في الأقصى    |     الهدمي: جريمة الاحتلال البشعة في الأقصى "عدوان همجي مبيّت"
اخبار متفرقة » ألمانيا تدعم "الأونروا" بـ53 مليون يورو
ألمانيا تدعم "الأونروا" بـ53 مليون يورو

ألمانيا تدعم "الأونروا" بـ53 مليون يورو
 

القدس 17-9-2020
- وقعت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا)، اليوم الخميس، اتفاقيات تبرع بقيمة 53 مليون يورو من الجمهورية الاتحادية الألمانية من خلال بنك التنمية الألماني.

وستعمل الاتفاقيات، وفق بيان صادر عن "الأونروا"، على تعزيز الخدمات التعليمية والصحية في الأردن ولبنان والضفة الغربية، التي تشمل القدس الشرقية، وغزة، وتقديم الدعم لبرنامج النقد مقابل العمل في لبنان، علاوة على تحسين الظروف المعيشية في مخيمات لاجئي فلسطين في الأردن وقطاع غزة.

وقال رئيس مكتب الممثلية الألمانية في رام الله كريستيان كلاجيس، خلال حفل التوقيع، إن "أزمة فيروس كورونا وعواقبها الاجتماعية الاقتصادية قد زادت من الضغط على اللاجئين الفلسطينيين. ومع تبرعنا المالي الإضافي، فإننا نسعى إلى تعزيز برامج الأونروا الصحية وخدماتها الرئيسة الأخرى. وستواصل ألمانيا أن تكون شريكا موثوقا للأمم المتحدة، وأيضا وبشكل خاص في الأوقات الصعبة".

ووفق بيان "الأونروا"، فمن أصل 53 مليون يورو إجمالي التمويل الألماني، تم تخصيص 28 مليون يورو لدعم تقديم خدمات التعليم وخدمات الصحة الأساسية، وبالتالي دعم صمود مجتمع لاجئي فلسطين الذين تأثروا من النزاع والحصار وجائحة كوفيد-19 والتحديات الاقتصادية في لبنان والأردن والأراضي الفلسطينية المحتلة، التي تشمل القدس الشرقية.

كذلك، وبناء على التداخلات الجارية الممولة من ألمانيا، سيتم تخصيص 10 ملايين يورو لدعم تحسين سبل معيشة لاجئي فلسطين في لبنان، والذين يعانون من سبل محدودة للوصول إلى سوق العمل والفرص الاقتصادية، وذلك عن طريق استحداث فرص العمل وخصوصا في مجالات جمع القمامة والتصحاح بالإضافة إلى الإدارة المستدامة للنفايات الصلبة.

وأوضح البيان أن منحة بقيمة 15 مليون يورو ستركز على مشروعات تحسين المخيمات في الأردن وقطاع غزة بمشاركة مجتمع اللاجئين المحلي، علاوة على تحسين خدمات "الأونروا" من خلال إنشاء مركز صحي جديد ومبنى للإغاثة والخدمات الاجتماعية في غزة، الأمر الذي ينتفع منه مباشرة حوالي 250,000 لاجئ في الأردن وغزة. ويشتمل هذا المشروع أيضا على إنشاء محطة شمسية في عمان، يتوقع لها أن توفر طاقة متجددة مستدامة لما نسبته 65% من كافة مرافق "الأونروا" في الأردن، وبالتالي التقليل بشكل كبير من نفقات "الأونروا" الجارية.

من جانبه، قال المفوض العام للأونروا فيليب لازاريني إن "الجمهورية الاتحادية الألمانية قد كانت ولا تزال داعما ثابتا لرفاه لاجئي فلسطين وشريكا استراتيجيا للوكالة لسنوات عديدة. إن السخاء الذي قدمته مجددا الوزارة الاتحادية للتعاون الاقتصادي والتنمية من خلال بنك التنمية الألماني سيساهم بشكل مباشر في المحافظة على خدمات الأونروا التعليمية والصحية وخدمات البنية التحتية، وفي تحسين الظروف المعيشية من خلال فرص النقد مقابل العمل والاستجابة لأولويات تنمية المخيم لمئات الآلاف من لاجئي فلسطين في الشرق الأوسط". 

2020-09-17
اطبع ارسل