التاريخ : الثلاثاء 28-06-2022

الصين تعرب عن قلقها العميق إزاء تدهور الأوضاع في الأراضي الفلسطينية    |     عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى    |     وزارة المالية تثمن عودة الدعم الأوروبي لفلسطين وتوضح تفاصيل الدفعات    |     "الخارجية": عدم إدانة المسؤولين الإسرائيليين لجريمة إعدام الشهيد حرب انحطاط أخلاقي وتورط بالجريمة    |     عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى    |     "لجنة الإفراج المبكر" تقرر تصنيف ملف الأسير أحمد مناصرة ضمن "عمل إرهابي"    |     الاحتلال يهدم منزلا قيد الإنشاء في نعلين    |     تيم: خطتنا المقبلة تقوم على بذل جهد في الرقابة على جباية الإيرادات والضرائب    |     المعتقل خليل عواودة يعلق إضرابه عن الطعام بعد تعهدات بإنهاء اعتقاله    |     ديوان الموظفين يكرم المشاركين في الورشة الدولية للخدمة العامة    |     الخارجية: تصعيد إسرائيلي بحق الوجود الفلسطيني استباقا للانتخابات القادمة    |     ملحم: تمديد تزويد محطة غزة بالطاقة لـ5 سنوات وقريبا التحول للغاز الطبيعي    |     الاحتلال يعتقل 21 مواطنا من الضفة    |     أربعة أسرى يواصلون إضرابهم المفتوح عن الطعام    |     قوات الاحتلال تعتقل 5 مواطنين وتستدعي آخر للتحقيق من تقوع ببيت لحم    |     الاحتلال يصيب شابين ويعتقل 3 آخرين من جنين    |     إصابة مسن بجروح ورضوض إثر اعتداء المستوطنين عليه شرق الخليل    |     فتح تنعى شهداء جنين الثلاثة وتؤكد أن هذه الدماء لا تزيدنا إلا إصرارا على الخلاص من الاحتلال    |     الرئاسة تدين جريمة الاحتلال اغتيال ثلاثة مواطنين في جنين    |     لبنان: جولة تفقُّدية للسفير دبّور وأبو هولي لمستشفى الهمشري في صيدا    |     إصابات بالمطاط والغاز خلال مواجهات في بورين    |     الخارجيــة: جريمة إعدام الشهداء الثلاثة الرد الإسرائيلي على المطالبات الأميركية وقف التصعيد قبل زيار    |     3 شهداء و10 إصابات برصاص الاحتلال في جنين    |     الخارجية: بينت يستغل زيارة بايدن لتنفيذ المزيد من المشاريع الاستيطانية التهويدية للقدس ومقدساتها
نشاطات فلسطينية في لبنان » انطلاق اعمال مؤتمر حركة فتح اقليم لبنان
انطلاق اعمال مؤتمر حركة فتح اقليم لبنان

انطلاق اعمال مؤتمر حركة فتح اقليم لبنان

 بيروت 1-8-2021

 انطلقت في سفارة دولة فلسطين في العاصمة اللبنانية بيروت اليوم الاحد، اعمال مؤتمر حركة فتح اقليم لبنان "مؤتمر القرار الوطني الفلسطيني المستقل - دورة الشهيد القائد صائب عريقات" بحضور عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الاحمد المشرف على الساحة الفلسطينية في لبنان، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح مفوض الاقليم الخارجية سمير الرفاعي، سفير دولة فلسطين لدى الجمهورية اللبنانية اشرف دبور، عضو المجلس الثوي لحركة فتح رائد اللوزي نائب مفوض الاقاليم الخارجية، امين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان فتحي ابو العردات واعضاء قيادة الساحة، عضو المجلس الثوري لحركة فتح امنة جبريل، امين سر اقليم لبنان حسين فياض واعضاء الاقليم وممثلي فصائل المنظمة في لبنان.

 بدأ المؤتمر بالوقوف دقيقة صمت على ارواح الشهداء ثم نشيدي لبنان وفلسطين ونشيد حركة فتح.

 وفي كلمة له نقل الاحمد تحيات الرئيس محمود عباس واللجنة المركزية الى المؤتمر وكافة ابناء شعبنا في لبنان، واعتبر اننا بامس الحاجة الى التأكيد على قرارنا الوطني المستقل لأن الشراسة ازدادت لانتزاعه من ايدينا، مؤكداً ان الشهيد القائد صائب عريقات ختم حياته بالتصدي لمحاولات انتزاع قرارنا المستقل.

 واكد الاحمد على نداء الحوار الذي اطلقه الرئيس محمود عباس خلال اعمال المؤتمر الاخير للمجلس الثوري لمواجهة كافة التحديات، موجهاً التحية الى ابناء شعبنا في اشتباكهم اليومي ومقاومتهم الشعبية ضد قوات الاحتلال وقطعان المستوطنين في كافة نقاط الالتحام على الاراضي الفلسطينية من الشيخ جراح وسلوان والقدس الى بيتا ونعلين وبلعين وكفر قدوم والخليل وجنين وبيت دجن والنبي صالح الى جميع المخيمات.

 وشدد اننا في حركة فتح اعتدنا وتربينا على قرارنا المستقل ولم نكن يوماً في سياسة المحاور والتدخل في شؤون الاخرين، وكنا دائماً مع من يقف الى جانب قضيتنا وكان شعارنا الدائم تمتين الوحدة الوطنية.

 وشدد الاحمد على ان هناك محاولات لتصفية القضية الفلسطينية برمتها من خلال هدم قلعتها فتح من داخلها وبالتالي ضرب منظمة التحرير الفلسطينية واستعمال سلاح الفرقة وبث روح اليأس والاحباط في صفوفنا وصفوف شعبنا من خلال الحرب النفسية الشرسة التي تقودها الصهيونية والولايات الاميريكية المتحدة وكل المتحالفين معهم.

 واعاد الاحمد التأكيد على استعداد فتح وفصائل المنظمة لخوض الانتخابات الفلسطينية على كافة الاراضي الفلسطينية بمشاركة من القدس العاصمة الابدية لفلسطين، لافتاً الى انه لن تكون هناك انتخابات بدون القدس.

 واشاد بجهود الجاليات الفلسطينية حول العالم في اسناد نضال شعبنا وخاصة في الولايات المتحدة الامريكية حيث كان لجاليتنا بالتعاون والتنسيق مع الجاليات العربية والاسلامية وحركة المقاطعة دوراً كبيراً في التأثير على الرأي العام الامريكي لمصلحة القضية الفلسطينية.

 وطالب الاحمد الدول الاوروبية بتحويل اقوالهم الى افعال من خلال الاعتراف الفوري بدولة فلسطين لكي يثبتوا تبنيهم الجدي لمبدأ حل الدولتين.

 كما شدد الاحمد على ضرورة التزام كافة الدول العربية بمبادرة السلام التي اطلقتها في قمة بيروت نصاً وروحاً وتسلسلاً والعمل على عقد مؤتمر دولي تحت مظلة الامم المتحدة لاحياء عملية السلام وفق قرارات الشرعية الدولية وتوسيع المشاركة في المؤتمر.

 

 

اطبع ارسل