التاريخ : الأربعاء 25-05-2022

زكريا .. أخوك داوود استشهد    |     الاحتلال يهدم ثلاث غرف زراعية في كفر الديك    |     "الخارجية" تُحذر من تصاعد عمليات خطف الأطفال من قبل المستوطنين    |     الاحتلال يهدم منزلين قيد الإنشاء في أريحا    |     عشرات المستوطنين يقتحمون "الأقصى"    |     إصابة شاب واعتقال آخرين في جنين    |     جورج تاون: خريجون يرفعون اعلام فلسطين وصور الشهيدة أبو عاقلة امام وزير الخارجية الأمريكي    |     السفير دبور يتفقّد مستشفى "تل الزعتر" في مخيّم الرشيدية للاطلاع على عملية الترميم والتجهيزات ومتابعت    |     حقوقيون وإعلاميون يدعون لتفعيل كل المسارات القانونية لمحاسبة قتلة "أبو عاقلة"    |     157 مستوطنا يقتحمون "الأقصى"    |     الاحتلال يعتقل 15 مواطنا من الضفة    |     دبور يلتقي رئيس لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني    |     الاحتلال يعتقل ثمانية مواطنين من الضفة    |     المعتقلان عواودة وريان يواصلان إضرابهما عن الطعام رفضا لاعتقالهما الإداري    |     المعتقلون الإداريون يواصلون مقاطعة محاكم الاحتلال لليوم الــ138    |     دبور يستقبل مسؤول الجبهة الشعبية – القيادة العامة في لبنان    |     "الفرنسي": نبحث مقاضاة شرطة الاحتلال بعد اعتدائها على المستشفى وجنازة أبو عاقلة    |     اشتية يدعو دول العالم لتفعيل قرارات مقاطعة دولة الاحتلال وفرض العقوبات عليها    |     نكبة متجددة جنوب الخليل.. 12 قرية في "مرمى" التهجير    |     الاحتلال يعتقل 16 مواطنا من الضفة    |     عشرات المستوطنين يقتحمون "الأقصى"    |     ابناء شعبنا يحيون ذكرى النكبة بمسيرات ومظاهرات كبرى في المدن الأميركية    |     تواصل انتهاكات الاحتلال: شهيد وإصابات واعتقالات واستيلاء واعتداءات للمستوطنين    |     الأحمد يقدم واجب العزاء بالشهيد داوود الزبيدي
أخبار الرئاسة » الرئيس: سنضرب بيد من حديد على يد من يحاول العبث بأمن الوطن والمواطن
الرئيس: سنضرب بيد من حديد على يد من يحاول العبث بأمن الوطن والمواطن

 الرئيس: سنضرب بيد من حديد على يد من يحاول العبث بأمن الوطن والمواطن

 

رام الله 3- 5-2012

 ترأس الرئيس محمود عباس القائد الأعلى لقوى الأمن الفلسطينية، مساء اليوم الخميس، اجتماعا لقادة الأجهزة العسكرية والأمنية، بحضور أمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، ووزير الداخلية سعيد أبو علي، واللواء إسماعيل جبر مساعد القائد الأعلى لقوى الأمن.

وقال سيادته، في مستهل الاجتماع، 'سنضرب بيد من حديد على يد أولئك الذين يحاولون العبث بالأمن والأمان، سواء في مدينة جنين أو في كافة محافظات الوطن'.

وأضاف السيد الرئيس، 'لن نسمح بأن يقوم أحد باستغلال أي ظرف مهما كان، للقيام بهذه الأعمال العبثية، وسنقوم بمعاقبة هؤلاء الخارجين عن القانون'.

وأشار سيادته، إلى أن اجتماعه بقادة الأجهزة الأمنية والعسكرية خصص لبحث الأحداث المؤسفة التي شهدتها محافظة جنين، وأدت إلى استشهاد المحافظ قدورة موسى.

وأكد السيد الرئيس أن توفير الأمن والأمان للمواطن الفلسطيني هو من أهم أولويات السلطة الفلسطينية، 'لذلك لن نقبل أن يمس هذا الأمن والأمان إطلاقا'.

وقال سيادته: 'لقد فقدنا أخا عزيزا وكريما ومناضلا كبيرا هو المحافظ قدورة موسى، الذي كان له بصمات واضحة في كافة المجالات التي عمل بها، وكان آخرها عمله كمحافظ لمحافظة جنين'.

وأضاف: 'نشهد للشهيد موسى، أنه من أنجح المحافظين، وذلك من خلال قيامه بأعمال في منتهى الأهمية من أجل توفير الأمن والأمان للمواطنين والتخفيف من معاناتهم'.

وتابع السيد الرئيس قائلا: 'للأسف تلقينا نبأ استشهاده، الذي اقترن مع أحداث مؤسفة شهدتها محافظة جنين من إطلاق نار وما إلى ذلك، والتي أدت إلى وفاته، مع أنه لم يستشهد بإطلاق النار'.

وأصدر سيادته أوامره للأجهزة الأمنية بمضاعفة جهودها من أجل تطبيق سيادة القانون، وملاحقة الخارجين عنه، واجتثاث مظاهر الفلتان بصورة نهائية.

وقد تقرر اتخاذ عدد من التدابير العاجلة تنفيذا لقرارات سيادته.

2012-05-03
اطبع ارسل