التاريخ : الأربعاء 21-02-2024

وقفات في الضفة إسنادا للمعتقلين وتنديدا بالعدوان على قطاع غزة    |     الاتحاد الأوروبي يحذر اسرائيل: الهجوم على رفح سيكون كارثيا    |     وكالات الأمم المتحدة تحذر من "انفجار" في عدد وفيات الأطفال في غزة    |     مجلس الأمن يصوت اليوم على مشروع قرار لوقف الحرب على غزة    |     عشرات الشهداء والجرحى في قصف مناطق مختلفة بقطاع غزة    |     "الخارجية": هجمات المستعمرين بحماية جيش الاحتلال سياسة رسمية لتقويض فرصة تطبيق حل الدولتين    |     "التربية": 5260 طالبا استُشهدوا و408 مدارس تعرضت للقصف والتخريب منذ بداية العدوان    |     "هيئة الأسرى": 90% من معتقلي عتصيون تعرضوا للضرب والتنكيل    |     "الإسلامية المسيحية" تحذر من انفجار الأوضاع جراء أي قرار يتخذه الاحتلال بفرض قيود على دخول المصلين إ    |     اشتية يشكر البرازيل على موقفها الأخلاقي وجهودها نحو وقف إطلاق النار في قطاع غزة    |     "مؤسسات الأسرى": بعض المعتقلين والمعتقلات تعرضوا لاعتداءات جنسية في سجون الاحتلال    |     ارتفاع حصيلة الشهداء في قطاع غزة إلى 29195 منذ بدء العدوان    |     "العدل الدولية" تستأنف جلساتها العلنية بشأن التبعات القانونية الناشئة عن الاحتلال    |     اشتية: إسرائيل ما زالت تحتجز أموال المقاصة واتفاق النرويج لا يحل الأزمة المالية    |     أبو ردينة: تصريحات نتنياهو حول السيطرة الأمنية على الضفة وغزة تحدٍّ للشرعية الدولية واستخفاف بالموقف    |     السفير دبور يستقبل السفير الجزائري في لبنان    |     السفير دبور يستقبل رئيسة بعثة اللجنة الدولية للصليب الاحمر الدولي في لبنان    |     "الخارجية": نتنياهو يختطف أكثر من مليوني فلسطيني رهائن ولا يقدم لهم ما يحتاجونه للبقاء على قيد الحيا    |     "الأونروا": 84% من المرافق الصحية تضررت جراء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة    |     "الخارجية": الدولة الفلسطينية ليست منّة من نتنياهو بل استحقاق يفرضه القانون الدولي وقرارات الشرعية ا    |     الهلال الأحمر: الاحتلال يفرج عن طبيبين من طواقم مستشفى الأمل    |     قرار عربي بإعداد خطة الاستجابة الطارئة لتداعيات العدوان الإسرائيلي على فلسطين    |     25 ألفا يؤدون صلاة الجمعة في المسجد الأقصى    |     في اليوم الـ133 من العدوان: شهداء وجرحى في قصف الاحتلال المتواصل على قطاع غزة
الاخبار » سفارتنا لدى القاهرة: الحفاظ على الهوية الفلسطينية هدفها تعزيز الموروث الثقافي في فلسطين
سفارتنا لدى القاهرة: الحفاظ على الهوية الفلسطينية هدفها تعزيز الموروث الثقافي في فلسطين

سفارتنا لدى القاهرة: الحفاظ على الهوية الفلسطينية هدفها تعزيز الموروث الثقافي في فلسطين

 

القاهرة 14-3-2023 وفا- سلّطت سفارة دولة فلسطين لدى القاهرة الضوء على مفردات ورموز الثقافة الفلسطينية، وسبل ترسيخ الهوية الوطنية الفلسطينية، وآليات الحفاظ على الإرث الثقافي الفلسطيني، وذلك في مختلف الفعاليات الثقافية والمهرجانات الطلابية الجامعية التي شاركت بها.

ولمناسبة يوم الثقافة الوطنية، اشتملت الأنشطة والفعاليات المشاركة على منتديات حوارية، واختتمت في الصالون الثقافي "الهوية الثقافية العربية"، الذي نظمته وزارة الشباب والرياضة المصرية، في إطار تأسيس أولى فعاليات "نادي شباب العرب"، بمشاركة وزير الشباب والرياضة المصري،  رئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب أشرف صبحي، ووزير الخارجية الأسبق السفير محمد العرابي، والسفير علاء موسى مساعد وزير الخارجية للشؤون العربية، وبحضور كبير من السفراء العرب المعتمدين بالقاهرة، ومشاركة معين أبو سيدو، وسلسبيل بسيسو، من سفارة فلسطين بالقاهرة، ووفد شبابي من طلبة فلسطين الدارسين بالجامعات والمعاهد المصرية .

كما أقامت سفارة فلسطين أجنحة بالجامعات والمعاهد المصرية في شتى الفعاليات الطلابية، تهدف إلى كسب الرأي والتأييد والتضامن مع الشعب الفلسطيني، عبر إصدار مطبوعات ومواد إعلامية، وعرض مواد مصورة، ولوحات فنية، وعروض دبكة، وصور فوتوغرافية، ومطرزات، ومأكولات، لإبراز مكونات الجانب الثقافي والهوية الفلسطينية.

ومن أبرز هذه الفعاليات تنظيم مهرجان الطلبة الوافدين بكلية الطب البشري بجامعة القاهرة، ومهرجان ثقافات الشعوب بجامعة عين شمس، ومهرجان كلية الطب البشري بجامعة طنطا، وحفل الوافدين بكلية الطب البشري لجامعة المنصورة، وحفل خريجي كلية الطب البشري بجامعة المنوفية .

من جانبه، أكد الوزير صبحي أن نادي شباب العرب أول منصة حوارية للشباب العربي من أبناء الجاليات العربية بمصر، والوافدين والشباب المصري، ستقام فعالياته كل شهر على مدار عام الشباب العربي 2023، للاستماع إلى آرائهم، وبناء جسور من التواصل بين شباب الدول العربية والاستثمار في طاقاتهم وأفكارهم، وتبادل التجارب والخبرات لخدمة أوطانهم العربية، وللتعارف على الهوية العربية، وتبادل الثقافات العربية، وترسيخ الهوية العربية لدى الشباب العربي.

اطبع ارسل