التاريخ : الثلاثاء 18-06-2024

الاحمد يلتقي القوى الاسلامية في مخيم عين الحلوة    |     الاحمد يلتقي رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي    |     الاحمد يلتقي امين الهيئة القيادية لحركة المرابطون العميد مصطفى حمدان    |     إدراج إسرائيل على "القائمة السوداء".. ماذا بعد؟    |     قمة ثلاثية فلسطينية أردنية مصرية تؤكد ضرورة وقف العدوان الإسرائيلي على شعبنا وتنفيذ حل سياسي يجسد ال    |     كلمة السيد الرئيس محمود عباس أمام المؤتمر الدولي الذي تستضيفه المملكة الأردنية الهاشمية    |     الاحمد يلتقي الامين العام للجبهة الديمقراطية فهد سليمان    |     حركة فتح في لبنان تعقد مؤتمرها السادس    |     الاحتلال يواصل اقتحام مخيم الفارعة: شهيد و6 إصابات وتدمير للبنية التحتية    |     الاحتلال يعتقل 30 مواطنا من الضفة ما يرفع حصيلة الاعتقالات منذ 7 أكتوبر إلى 9155    |     سفير سلوفينيا: الاعتراف بدولة فلسطين مهم لحل أزمة الشرق الأوسط    |     "هيئة الأسرى" ونادي الأسير: حصلنا على موافقة لزيارة معتقلي غزة في تموز المقبل    |     ارتفاع حصيلة الشهداء في قطاع غزة إلى 37124 والإصابات إلى 84712 منذ بدء العدوان    |     الأونروا: مستوى الدمار في غزة كبير جدا و20 عاما ليست كافية لإعادة الإعمار    |     عائلات المعتقلين في سجون الاحتلال تناشد المجتمع الدولي التدخل العاجل لحمايتهم    |     شهداء وجرحى في قصف الاحتلال مدرسة للأونروا في مخيم الشاطئ ومنازل في خان يونس ودير البلح    |     ارتفاع حصيلة الشهداء في قطاع غزة إلى 36731 والإصابات لـ83530 منذ بدء العدوان    |     "مقاومة الجدار والاستيطان": الاحتلال يستولي على 385 دونما من أراضي المواطنين في الخليل    |     الأمم المتحدة تدرج إسرائيل في القائمة السوداء للدول والمنظمات التي تلحق الأذى بالأطفال    |     في اليوم الـ245 من العدوان: شهداء وجرحى في قصف الاحتلال المتواصل على قطاع غزة    |     "آكشن إيد" الدولية: الحرب تخلق آثارا مدمرة طويلة المدى على البيئة والتنوع الحيوي والبيولوجي في قطاع     |     "الخارجية" ترحب بإعلان اسبانيا التدخل في قضية الإبادة الجماعية أمام "العدل الدولية"    |     غوتيريش: قصف مدرسة للأونروا في غزة "مثال مرعب جديد" عن معاناة المدنيين    |     بوريل يدعو إلى إجراء تحقيق في قصف مدرسة الأونروا في غزة
نشاطات فلسطينية في لبنان » مسيرات واعتصامات حاشدة في لبنان في الذكرى الـ64 للنكبة
مسيرات واعتصامات حاشدة في لبنان في الذكرى الـ64 للنكبة

 

مسيرات واعتصامات حاشدة في لبنان في الذكرى الـ64 للنكبة

 

بيروت 13-5-2012

شهدت مناطق لبنانية ومخيمات فلسطينية في لبنان، اليوم الأحد، اعتصامات ومسيرات شعبية حاشدة في الذكرى الـ64 لنكبة شعبنا، وتضامنا مع الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

فقد انطلقت مسيرة حاشدة من أمام جسر فؤاد شهاب باتجاه مبنى الأمم المتحدة وسط العاصمة اللبنانية بيروت، شارك فيها سفير فلسطين في لبنان أشرف دبور، وعضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية علي فيصل، القنصل العام محمود الأسدي، ومنسق عام الحملة الأهلية لنصرة فلسطين والعراق معن بشور، ونائبة رئيس الحزب الشيوعي ماري دبس، وأمين سر حركة فتح وفصائل م.ت.ف في بيروت سمير أبو عفش، وممثلو فصائل م،ت.ف، وممثلو اللجان الشعبية وحشد من أبناء شعبنا في لبنان.

وطالب السفير دبور العالم والضمير العالمي وحقوق الإنسان بتحمل مسؤولياتهم حيال الأسرى والمعتقلين المضطهدين في سجون الاحتلال، فقط لأن ذنبهم وجرمهم أنهم فلسطينيون،؟ واستطرد قائلاً: 'إن شعباً يملك الإرادة والصبر لا بد أن ينتصر فأنتم أيها الأسرى أثبتم بأمعائكم الخاوية ووثيقة الوحدة الوطنية أنكم المعيار الأول لانتصار شعبنا'.

ودعا فيصل إلى تفعيل الحراك الشعبي الفلسطيني، معتبراً أن معركة الأمعاء الخاوية هي انتفاضة ثالثة في وجه الحصار واللجوء و 15 أيار خطوة أساسية على طريق الانتفاضة.

من جانبها أكدت دبس كلمة أن اليسار العربي وقف بجانب القضية الفلسطينية وسيستمر بالوقوف بجانبها حتى تحرير الأرض من رجس الاحتلال وعودة الشعب الفلسطيني إلى وطنه، مشيرة إلى أن المقاومة واجب، والأسرى هم أساس المقاومة الذين ينيرون الطريق باتجاه فلسطين والدولة المستقلة التي هي القضية المركزية للأمة العربية.

وأشار بشور في كلمة المنتدى القومي إلى استمرار المنتدى القومي بالوقوف بجانب قضية الأسرى والمعتقلين والقضية الفلسطينية.

وختمت المسيرة بتقديم مذكرة إلى أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون أكدت على أن حق عودة شعبنا هو ركيزة الحقوق الوطنية الفلسطينية، ولا يمكن الحديث عن أي حل في المنطقة دون الأخذ بالاعتبار طموحات اللاجئين الفلسطينيين ورغبتهم بالعودة وفقاً لنص القرار 194، وعلى المجتمع الدولي والأمم المتحدة العمل من أجل تطبيق الشرعية الدولية بجميع قراراتها.

ودعت المؤسسات الدولية ومنظمات حقوق الإنسان الوقوف إلى جانب المعتقلين والأسرى في السجون الإسرائيلية ومطالبهم العادلة بوقف الممارسات غير الإنسانية بحقهم من تعرية وتعذيب وسياسة العقاب الجماعي ومنعهم من حق تلقي العلاج وإجراء العمليات الطبية.

كما دعت إلى التدخل العاجل من اجل ضمان إطلاق سراح المعتقلين خاصة النساء والأطفال والمرضى وتطبيق اتفاقية جنيف التي تحمي المدنيين في زمن الحرب.

إلى ذلك، أقام المكتب الطلابي لحركة 'فتح' معرضا للصور في مخيم نهر البارد شمال لبنان ، تضمن صور عن نكبة فلسطين وصور أخرى عن نكبة نهر البارد ، بحضور فعاليات ووجهاء ولجان أهلية وشعبية وتخلل المعرض عرض فيلم وثائقي عن نكبة فلسطين وقد ألقى بالمناسبة مسؤول حركة فتح في البارد كلمة استعرض فيها صفحات من تاريخ نكبة شعبنا منذ العام 1948 .

وأشار بيان صدر عن قيادة حركة'فتح' في لبنان إلى أن نكبة شعبنا الفلسطيني أسفرت عن تشريد حوالي مليون فلسطيني وتوزَّعوا في الوطن العربي، وفي مختلف أرجاء المعمورة. كما تسببت النكبة بتدمير أكثر من 418 قرية فلسطينية عربية في الأراضي المحتلة.

واستعرض البيان التداعيات الإنسانية والاجتماعية على شعبنا، مؤكدا أن ذكرى النكبة، سيكون حافزا لإنجاز الوحدة الوطنية.

ودعا البيان أبناءَ شعبنا إلى الإضراب العام يوم 15 أيار/ مايو استنكاراً لجريمة اقتلاع شعبنا من أرضه التاريخية.

 

2012-05-13
اطبع ارسل