التاريخ : الجمعة 22-06-2018

"الأونروا".. شاهد قانوني لحين عودة اللاجئين    |     العاهل الأردني: لا سلام بالمنطقة دون قيام دولة فلسطينية عاصمتها القدس    |     الرئيس الإيطالي يمنح الحمد الله وسام نجمة ايطاليا لتميزه في خدمة أبناء شعبه ووطنه    |     الأحمد: اجتماع "التنفيذية" الإثنين المقبل سيبحث مواجهة التطورات السياسية وتنفيذ قرارات "الوطني"    |     الحمد الله: نرفض المساس بالحريات ولا أحد فوق القانون    |     الرئاسة تدين ممارسات المستوطنين الاستفزازية في الحرم الإبراهيمي الشريف    |     السفير دبور يلتقي القوى الاسلامية في مخيم عين الحلوة    |     ادعيس: الواقع الحالي في القدس الأكثر خطورة منذ احتلالها عام 1967    |     الخارجية: افتتاح مركز لشرطة الاحتلال في الخليل استخفاف جديد بالشرعية الدولية    |     الحكومة تطالب "اليونسكو"بتحمل مسؤولياتها تجاه العدوان الإسرائيلي على الحرم الإبراهيمي    |     الحمد الله: انسحاب أميركا من مجلس حقوق الإنسان رجوع عن دعم العدالة والديمقراطية في العالم    |     الالاف من ابناء شعبنا في لبنان يحتشدون في لقاء الوفاء للرئيس محمود عباس    |     دبور يلتقي رئيس البعثة الدولية للصليب الاحمر في لبنان    |     دبور يلتقي بشور على رأس وفد من الحملة الاهلية    |     خلال لقائه مفوض عام الأونروا: الحمد الله يطالب المجتمع الدولي الإيفاء بالتزاماتها لصالح الأونروا    |     وزارة الإعلام: الانسحاب الأميركي من مجلس حقوق الإنسان مكافأة للاحتلال على جرائمه    |     "الخارجية والمغتربين": التفاخر العلني بحرق الطفل دوابشة دليل جديد على حاجة شعبنا للحماية الدولية    |     المفتي العام: صوت الأذان ليس ضوضاء ولن يُسكَت    |     الرئيس يهنئ نظيره الآيسلندي بيوم اعلان الجمهورية    |     شعث: لا توجد "صفقة قرن" وقمة "الظهران" أفشلت المخطط الأميركي للضغط على القيادة الفلسطينية    |     الحكومة: الحجج التي يسوقها الاحتلال لتبرير عدوانه على قطاع غزة "واهية"    |     الأسير نائل البرغوثي: محاولات الاحتلال لقتل إنسانيتنا لن تزيدنا إلا إنسانية    |     أبو ردينة: لا شرعية للجهود الرامية لفصل قطاع غزة عن الضفة الغربية    |     قراقع: سلطات الاحتلال تعمدت قمع الأسرى خلال عيد الفطر
نشاطات فلسطينية في لبنان » الاحمد يلتقي وزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق
الاحمد يلتقي وزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق

الاحمد يلتقي وزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق


بيروت 21-2-2017 
التقى عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" مفوض الساحة اللبنانية عزام الاحمد، وزير الداخلية والبلديات اللبناني نهاد المشنوق بحضور سفير دولة فلسطين في لبنان أشرف دبور وأمين سر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان فتحي أبو العردات.

وحذر الاحمد من ان قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب تقليص المساعدات الأميركية لمنظمة "الأونروا" ربما يوجد داخل المخيمات الفلسطينية في لبنان مناخات ملائمة لكل القوى التي لا تريد الخير للبنان وفلسطين، وخصوصا في ظل استمرار التحركات الهادفة إلى تهديد السلم الأهلي في لبنان واستغلال اوضاع المخيمات.

واعتبر أن تقليص خدمات "الأونروا" في قطاع غزة والضفة والأردن وسوريا ولبنان يحمل أخطارا على الخدمات المعيشية والصحية والبيئة في المخيمات الفلسطينية وخصوصا في لبنان، مشيراً الى مشاوراته مع الوزير المشنوق حول سبل التحرك المشترك لمعالجة هذه المسألة من أجل عدم انهيار الأوضاع الإنسانية في المخيمات.

وأطلع الأحمد وزير الداخلية على آخر الأوضاع في فلسطين في ظل تصاعد الهجمة الإسرائيلية الشرسة سواء في أعمال الاستيطان، وخصوصا في مدينة القدس بعد اعلان ترامب سيئ الصيت أن القدس هي عاصمة لدولة إسرائيل، والأخطار المترتبة على ذلك على صعيد مستقبل القضية الفلسطينية والصراع العربي – الإسرائيلي والامن والاستقرار في الشرق الاوسط.

كما أطلعه على التحرك السياسي الذي تقوم به القيادة الفلسطينية للتصدي لمشروع ترامب ومحاصرته والتصور الفلسطيني الذي حمله الرئيس محمود عباس الى نيويورك لتحرك المجتمع الدولي من أجل التمسك بقرارات الشرعية الدولية والعمل على إحياء عملية السلام في اطار المجتمع الدولي وفي إطار جماعي في أي صيغة يتفق عليها اطراف المجتمع الدولي تحت مظلة الأمم المتحدة.

ونقل الأحمد عن المشنوق تأكيده دعم لبنان بكل فئاته التحرك الفلسطيني لمحاصرة تداعيات قرار ترامب، وتمسك لبنان بحق الشعب الفلسطيني بإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية وفق حل الدولتين، داعيا إلى التمسك بمبادرة السلام العربية كما تؤكد القيادة الفلسطينية إضافة إلى حق العودة وفق القرار 194 ورفض كل محاولات الالتفاف على هذا القرار وعلى ما جاء في مبادرة السلام العربية كما اقرت دون اي تعديل باولوياتها وتسلسل تنفيذ بنودها، والتأكيد على وحدة موقف النظام الرسمي العربي حول ذلك.

2018-02-21
اطبع ارسل