التاريخ : الخميس 20-09-2018

المجلس الوطني يدعم مشروع قرار مجلس النواب الأردني حول "الأونروا"    |     عشراوي: احترام قيمة حياة المواطن الفلسطيني وحمايتها واجب على المنظومة الأممية    |     الحمد الله: قرارات أميركا لن تفلح بإجبار شعبنا على التنازل عن حقوقه    |     المالكي يطلع برلمانيين أوروبيين على آخر التطورات السياسية    |     الحمد الله يبحث مع وفد من البرلمان الأوروبي آخر التطورات السياسية    |     أمناء سر حركة فتح: تصريحات حماس ضد القيادة والرئيس تخدم مشاريع الادارة الأميركية واسرائيل    |     فتح باب تقديم طلبات منح للطلاب الفلسطينيين واللبنانيين ماستر في بريطانيا    |     دبور يستقبل سفيرة الدنمارك في لبنان    |     غنيم يبحث مع مدير التعاون الالماني سبل تعزيز التعاون المشترك    |     اتحاد الهيئات المحلية يصادق على اتفاقية الشراكة مع مؤسسة مدراء المدن العالميين    |     الهباش يستقبل القنصل المصري الجديد ويكرم المستشار سامي لمناسبة انتهاء مهامه في فلسطين    |     كرينبول: مكلفون بالعمل من أجل لاجئي فلسطين ولن نتخلى عن تلك المهمة    |     الحمد الله يستقبل وزير الأشغال والإسكان الأردني    |     رام الله: وقفة تضامنية أمام الصليب الأحمر دعما للأسرى في سجون الاحتلال    |     مجلس الوزراء يرحب بانعقاد الحوار السياسي الرسمي بين فلسطين والاتحاد الأوروبي وانعقاد اللجنة المشتركة    |     الخارجية تدين جريمة إعدام الريماوي    |     نابلس: وقفة تضامنية مع الأسرى في سجون الاحتلال    |     صندوق النقد: التشريعات الإسرائيلية تقوض الوضع المالي للحكومة الفلسطينية    |     ادعيس: اقتحامات المستوطنين للأقصى والإبراهيمي تصعيد خطير ومساس بمشاعر المسلمين    |     منظمة التحرير تدين جريمة إعدام الشاب محمد الريماوي وتطالب بتحقيق دولي    |     هيئة الأسرى: استمرار الهجمة الشرسة بحق الأسرى أثناء عملية اعتقالهم والتحقيق معهم    |     الضمير: قتل الاحتلال للشهيد الريماوي هو إعدام خارج نطاق القانون    |     "الخارجية والمغتربين" تُطالب مجلس الأمن الدولي تحمل مسؤولياته وتنفيذ قراراته الخاصة بالاستيطان    |     فتح :إعدام الاحتلال محمد الريماوي بعد اعتقاله من بيته جريمة وحشية
تعريف

في عهد الحكومة الللبنانية برئاسة الحاج حسين العويني أوائل تشرين الأول أوكتوبر عام 1964 اُفتتح مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان واعتبرت الحكومة اللبنانية المكتب بعثة دبلوماسية كأية سفارة عربية لها وعليها ما تنص عليه اللوائح الدبلوماسية المتبعة وكان أول مكتب للمنظمة يستحصل على هذه المكانه في كل عواصم الدول العربية، وكلف الأخ المناضل الراحل شفيق الحوت من اللجنة التنفيذية بتمثيل المنظمة لدى الجمهورية اللبنانية.

 أثناء  الإجتياح  الإسرائيلي للبنان عام 1982 وبتاريخ 16/أيلول، إحتل الجيش الإسرائيلي مكتب منظمة التحرير الفلسطينية الموجود في منطقة كورنيش المزرعة وجعل منه مقراً عسكرياً لقيادته، و ذلك بعد خروج قوات الثورة الفلسطينية من بيروت.

وبقي المكتب مغلقاً حتى عام 2006 حيث تم إعادة افتتاحة بحضور معالي وزير الخارجية والمغتربين اللبناني الأستاذ فوزي صلوخ وحشد كبير من السياسيين اللبنانيين والفلسطينيين وسفراء الدول المعتمدة في لبنان، يوم الخامس عشر من أيار واختير هذا اليوم بالذات للتأكيد على حق الشعب الفلسطيني في العودة إلى دياره.

وكُلف الأخ عباس زكي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح بمهام ممثل اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، حتى  شهر أيلول من العام 2009 .

  تسلم مهام القائم بأعمال الممثلية عضو المجلس الثوري لحركة فتح الأخ أشرف دبور حتى شهر نيسان من العام 2010.

 

تم تعين الأخ عبدالله عبدالله  عضو المجلس الثوري لحركة فتح، ممثلاً لمنظمة التحرير الفلسطينية لدى الجمهورية اللبنانية. وأنهى مهام عمله بتاريخ 31/12/2011 .

في عهد فخامة الرئيس العماد ميشال سليمان رئيس الجمهورية اللبنانية، وبناءً على قرار مجلس الوزراء اللبناني تمّ رفع مستوى التمثيل الدبلوماسي الفلسطيني إلى  سفارة.

بتاريخ 17/8/2011 افتتح سيادة الرئيس محمود عباس رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية/ رئيس دولة فلسطين/ رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية، سفارة دولة فلسطين لدى الجمهورية اللبنانية،  بمشاركة وحضور رئيس مجلس الوزراء اللبناني / دولة الرئيس نجيب ميقاتي و حشد كبير من الشخصيات الدينية والسياسية والدبلوماسية والحزبية .

بتاريخ1/1/2012 تسلم السفير الأخ أشرف دبور مهام القائم بأعمال سفارة دولة فلسطين في لبنان.