التاريخ : الثلاثاء 20-08-2019

الرئيس يهنئ نظيره الهنغاري بعيد الدولة والدستور    |     الخارجية: قضية القدس عنوان تحركنا السياسي والدبلوماسي والقانوني    |     الخارجية تدين سياسة القتل والتهجير الاسرائيلية ضد قطاع غزة    |     الرئيس يصدر قرارا بإنهاء خدمات كافة مستشاريه بصفتهم الاستشارية بصرف النظر عن مسمياتهم او درجاتهم    |     الرئيس يقرر إلزام الحكومة السابقة بإعادة المبالغ التي تقاضوها عن الفترة التي سبقت تأشيرة سيادته الخا    |     الرئيس يهنئ رئيس افغانستان بعيد الاستقلال    |     الأردن يدعو المجتمع الدولي لوقف انتهاكات إسرائيل للمقدسات في القدس    |     اشتية: ندرس تقديم منحة للخريجين ممن لديهم استعداد للسكن في الأغوار والعمل فيها    |     الخارجية: الفشل في كسر صمود المقدسيين أصاب الاحتلال بالهستيريا    |     الرئيس يعزي الكاتب عمر حلمي الغول بوفاة شقيقته    |     "الخارجية" تحذر من إقدام الاحتلال على فرض التقسيم المكاني في "الأقصى"    |     اشتية: نعمل على إنشاء جامعة للتدريب المهني وبنك للاستثمار والتنمية    |     المالكي يطلع رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب الياباني على آخر المستجدات    |     الرئيس يستقبل وفدا برلمانيا يابانيا    |     الرئيس يتسلم التقرير السنوي للوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي    |     اشتية يطلع وفدا من مجلس النواب الياباني على انتهاكات الاحتلال    |     الرئيس يهاتف البخيت معزيا بوفاة نجله    |     الرئيس يهاتف البخيت معزيا بوفاة نجله    |     الرئيس يهنئ أمير الكويت بتعافيه من العارض الصحي    |     الرئيس يهنئ نظيره الغابوني بعيد الاستقلال    |     الرئيس يهنئ نظيره الاندونيسي بيوم إعلان الاستقلال    |     عريقات يوجه رسائل رسمية إلى الأمم المتحدة وهولندا وسويسرا وبلجيكا وجامعة الدول العربية ومنظمة التعاو    |     الرئيس يستقبل مواطنا من القدس برفقة أبنائه    |     شعث: اسرائيل تعمل جاهدة للتستر على جرائمها بحق شعبنا وأرضنا
نشاطات فلسطينية في لبنان » صيدم ونظيره اللبناني يبحثان سبل تعزيز التعاون التربوي
صيدم ونظيره اللبناني يبحثان سبل تعزيز التعاون التربوي

صيدم ونظيره اللبناني يبحثان سبل تعزيز التعاون التربوي

بيروت 4-9-2018  بحث وزير التربية والتعليم العالي صبري صيدم، اليوم الثلاثاء، مع نظيره اللبناني مروان حمادي، في بيروت، سبل تعزيز التعاون بين البلدين بمختلف مجالات التربية والتعليم، إضافة لبحث أوضاع المسيرة التعليمية للطلبة الفلسطينيين في لبنان؛ خاصة في ظل الأوضاع الصعبة التي تعانيها وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا".

واتفق الوزيران على استئناف السماح للطلبة الفلسطينيين بالتسجيل في المدارس اللبنانية؛ خاصة في المناطق التي لا توجد فيها مدارس لوكالة "الأونروا"، وثمن صيدم تجاوب الوزير حمادي وتعاونه في هذا الجانب.

كما ناقش صيدم وحمادي واقع "الأونروا" والأوضاع الصعبة التي تعيشها بفعل قطع الدعم الأميركي؛ وسعي الولايات المتحدة الأميركية ودولة الاحتلال "الإسرائيلي" لتصفية الوكالة وإلغاء عملها النبيل في خدمة اللاجئين الفلسطينيين.

وحذّر الوزيران من خطر انهيار وكالة "الأونروا" وتداعيات وانعكاسات ذلك على واقع الخدمات التي تقدمها الوكالة للاجئين الفلسطينيين؛ وبشكل خاص ما يتعلق بالمدارس والمؤسسات التعليمية الأخرى التابعة لها.

واتفقا على زيارة مشتركة لإحدى مدارس "الأونروا" في لبنان صباح الغد؛ للاطلاع على أوضاع المسيرة التعليمية فيها.

بدوره، شكر صيدم الجمهورية اللبنانية قيادة وحكومة وشعبا على دورها في إسناد اللاجئين الفلسطينيين، مثمنا دعمها لحقوق الشعب الفلسطيني وموقف القيادة الفلسطينية، مشيرا إلى العلاقة التاريخية والاستراتيجية التي تربط بين الشعبين الفلسطيني واللبناني.

من جهته، أكد حمادي عمق ومتانة العلاقات اللبنانية الفلسطينية، معربا عن سعادته بتوسيع التعاون بين البلدين في مختلف مجالات التربية والتعليم، مؤكدا موقف لبنان الداعم للقضية والشعب الفلسطيني وحقه في تقرير المصير وبناء دولته المستقلة، والتأكيد على مواصلة رعاية اللاجئين الفلسطينيين ودعمهم؛ خاصة الطلبة.

2018-09-04
اطبع ارسل