التاريخ : الأربعاء 12-12-2018

إحياء ليوم التضامن مع شعبنا: معرض لـ "صور فلسطينية" في مقر الأمم المتحدة    |     الرئيس يتسلم دعوة رسمية لحضور قداس منتصف الليل    |     اعتصام تضامني أمام مقر وكالة "وفا" تنديدا باعتداء الاحتلال عليها    |     اعتصام في طولكرم تنديدا باقتحام الاحتلال مقر "وفا" والبكري يزور مكتب الخليل    |     وفد من الخارجية والإذاعة والتليفزيون ومركز "مدى" يزورون "وفا" دعما وتأييدا    |     العالول وأبو يوسف وعساف يزورون "وفا"    |     الحمد الله في اتصال مع "وفا" يحذر من خطورة انتهاكات الاحتلال بحق الصحفيين والمؤسسات الإعلامية    |     الهباش: إسرائيل ترعى القتلة وتمارس الإرهاب المنظم بحق الشعب الفلسطيني    |     الصحة: الاحتلال يقرر اعتبارا من العام المقبل منع إدخال طعومات خاصة بالأطفال    |     أبو ردينة: التحريض على حياة الرئيس تجاوز للخطوط الحمر    |     "فتح": التحريض ضد الرئيس محمود عباس والجرائم اليومية أعلى درجات الإرهاب    |     للمرة الثانية خلال العام: إدارة معتقل "عتصيون" تقدم للأسرى طعاما منتهي الصلاحية    |     الخارجية: دعوات المستوطنين الإرهابية للمساس بالرئيس ترجمة لتحريض أركان اليمين الحاكم في اسرائيل    |     اتحاد وكالات الأنباء العربية "فانا" يدين اقتحام الاحتلال مقر وكالة "وفا"    |     عريقات يحمّل إسرائيل المسؤولية الكاملة عن حياة الرئيس ويدعو العالم إلى إدانة التحريض    |     النائب عودة يحمّل نتنياهو مسؤولية التحريض الدائم بحق الرئيس محمود عباس    |     الخارجية والمغتربين: نتنياهو يتفاخر بالاستيطان وخداع المُجتمع الدولي مُعلناً رفضه للسلام    |     "فتح": استهداف المستوطنين للرئيس ستكون جريمة العصر التي لن يقدر أحد على حصر تداعياتها    |     عرنكي يدين اقتحام الاحتلال لمبنى وكالة "وفا"    |     المحمود: اقتحام وكالة "وفا" مقصود ولن يثنيها عن مواصلة فضح جرائم الاحتلال    |     الرئيس يهنئ رئيس بوركينا فاسو باحتفال بلاده بالعيد الوطني    |     قوات الاحتلال تقتحم مقر "وفا" وإصابة موظفيها بالاختناق    |     عساف يستنكر اقتحام الاحتلال لمقر "وفا" ويؤكد أنه لن يثني الإعلام الرسمي عن القيام بدوره وفضح جرائم ا    |     عريقات يدين اقتحام الاحتلال للمدن ووكالة "وفا" ويدعو لتوفير الحماية الدولية العاجلة
الاخبار » سفارتنا تصدر كتابين يعكسان العلاقة المتجذرة بين الفاتيكان وفلسطين
سفارتنا تصدر كتابين يعكسان العلاقة المتجذرة بين الفاتيكان وفلسطين

سفارتنا تصدر كتابين يعكسان العلاقة المتجذرة بين الفاتيكان وفلسطين

الفاتيكان 11-10-2018 

أصدرت سفارة فلسطين لدى الكرسي الرسولي كتابين يعكسان العلاقة المتجذرة بين الفاتيكان وفلسطين، والإثراء التاريخي والفني لهذه العلاقة.

وجاء الكتاب الأول تحت عنوان "أرضان مقدستان"، إذ يحاكي قدسية أرض فلسطين، التي هي مهد الديانات والحضارات، حيث احتضنت في ربوعها المبشرين والقديسين، ما جعلها مركزا روحيا للديانات السماوية كافة. ويركز على علاقة فلسطين المميزة تاريخياً مع مدينة روما، بسبب وجود دولة الفاتيكان فيها، ومقر الرئيس الروحي للكنيسة الكاثوليكية للعالم.

كما يعزز الكتاب هذه العلاقة التاريخية المتجددة على مر السنين بين فلسطين ودولة الفاتيكان، من خلال نصوص تصف الأماكن المقدسة في المدن الفلسطينية لحجاج ورحالة من مدينة روما زارو الأرض المقدسة في عصور مختلفة،، بالإضافة الى نصوص كتبت من شخصيات فلسطينية زاروا دولة الفاتيكان على مر العصور، وصور ورسومات وأعمال فنية لها قيمة تاريخية، وتعبيرية، وفنية من الخشب، والصدف، والحجر والرخام، وأيضاً رسومات دينية تحتوي على تصاوير للأماكن المقدسة والمدن الفلسطينية، وجميعها موجودة داخل كنائس، وصالات وأروقة، ومتاحف الفاتيكان.

هذا ويتضمن الكتاب أعمال فنية تمت بأيدي فنانين من مدينة روما موجودة في المدن الفلسطينية، والتي تدل على قوة العلاقة ومتانتها بين الجانبين، والإثراء التاريخي والفني لهذه العلاقة المميزة التي توجت بالعلاقة الخاصة ما بين الرئيس محمود عباس، والحبر الأعظم البابا فرنسيس. ويعتبر مرجعا لأبناء شعبنا كرسالة محبة وسلام بين الديانات والدول ليظهر مكانة فلسطين، ودورها التاريخي والديني في العالم من خلال الأعمال الفنية.

فيما تضمن الكتاب الثاني الذي صدر بالتنسيق مع اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس، بعنوان "فلسطين وحاضرة الفاتيكان"، على عدة فصول تعكس تاريخ العلاقة ومواقف الفاتيكان، من خلال النصوص، والوثائق، والصور منذ ما قبل النكبة الى يومنا هذا، بالإضافة الى توثيق زيارات قداسة الباباوات الى فلسطين.

كما تطرق الكتاب الى الإتفاقية الأساسية التي وقعت بين الطرفين سنة 2000، وتوجت العلاقة الدبلوماسية السياسية بالإتفاقية النموذجية بين الدولتين والتي وقعت في 26/6/2015 من قبل وزير الخارجية ا رياض المالكي/ ووزير خارجية دولة الفاتيكان سيامة المطران بول كاليغر.

وتضمن أيضا رسائل لم تنشر قدمها شخصيات وطنية مسيحية لقداستهم، خلال زياراتهم الى الأرض المقدسة.

وهناك فصل كامل عن احتفالات تقديس الأخت الراهبة ماري الفونسين غطاس، والأخت الراهبة مريم البواردي في ساحة القديس بطرس في الفاتيكان في 17/5/2015. بالإضافة الى فصل كامل عن صلاة السلام التي ترأسها قداسة البابا فرنسيس والرئيس محمود عباس، والرئيس الإسرائيلي الأسبق شمعون بيرس في حاضرة الفاتيكان في 8/6/2014.

هذا وقدم سيادته الكتاب لقداسة البابا خلال زيارته له في 14/1/2015، لمناسبة افتتاح سفارة فلسطين لدى حاضرة الفاتيكان.

2018-10-11
اطبع ارسل