التاريخ : الأحد 18-08-2019

شعث: اسرائيل تعمل جاهدة للتستر على جرائمها بحق شعبنا وأرضنا    |     الخارجية التركية: تصريحات الأمن الداخلي الإسرائيلي مؤشر على عقلية منحرفة    |     الخارجية: منع طليب وعمر من زيارة فلسطين اعتداء صارخ على الديمقراطية من قبل دعاتها    |     الرئيس يهنئ كيم جونج أون بعيد التحرير المجيد لكوريا الشمالية    |     الرئيس يهنئ رئيس جمهورية كوريا الجنوبية بالعيد الوطني    |     الرئيس يهنئ رئيس جمهورية باكستان ورئيس الوزراء بيوم الاستقلال    |     الرئيس يستقبل ممثل كندا في فلسطين    |     الرئيس يتلقى برقية تهنئة بالعيد من الرئيس عون    |     اتصال هاتفي بين الرئيس ورئيس الوزراء البريطاني    |     الرئيس يهنئ خادم الحرمين بنجاح موسم الحج    |     اشتية: منع الاحتلال دخول طليب وعمر يعكس الخوف من فضح اجراءاته ضد شعبنا    |     عشراوي: منع الاحتلال دخول النائبتين طليب وعمر لفلسطين محاولة للتغطية على جرائمه    |     الرئاسة تحذر من مغبة المساس بالوضع القائم في المسجد الأقصى    |     عريقات: اجتماع تشاوري للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير غدا لبحث ما يجري في القدس    |     الخارجية: دولة فلسطين تختتم نقاش تقريرها الأولي أمام اللجنة الأممية للقضاء على التمييز العنصري    |     رئيس مجلس الأمة الكويتي: من المعيب والمشين ترك الفلسطينيين يواجهون الاحتلال وحدهم دون دعم وسند    |     الخارجية: دولة فلسطين تناقش تقريرها الاولي امام لجنة الامم المتحدة للقضاء على جميع أشكال التمييز الع    |     عريقات يؤكد لوفد من "الكونجرس" ان طريق السلام يتمثل بانهاء الاحتلال    |     الخارجية: يجب محاكمة اردان على جرائمه وتآمره على الوضع القائم في الأقصى    |     الرئيس ونظيره التركي يتبادلان التهاني بحلول عيد الأضحى    |     اشتية يطمئن على حجاج فلسطين    |     الرئيس يضع اكليلا من الزهور على ضريح الشهيد ياسر عرفات    |     "الخارجية" تطالب بالتحرك العاجل لحماية الأقصى من محاولات تهويده وهدمه    |     منظمة التحرير تدين اقتحامات المستوطنين للأقصى وتصفها "بالهمجية"
نشاطات فلسطينية في لبنان » وفد من مؤتمر بيروت للعروبيين اللبنانيين يلتقي السفير أشرف دبور
وفد من مؤتمر بيروت للعروبيين اللبنانيين يلتقي السفير  أشرف دبور

 

وفد من مؤتمر بيروت للعروبيين اللبنانيين يلتقي السفير  أشرف دبور
كمال شاتيلا: قوى التيار الوطني العروبي تؤكد تضامنها مع الفلسطينين ومع ضرورة منحهم كامل حقوقهم المدنية في لبنان

بيروت 22-7-2019

زار رئيس المؤتمر الشعبي اللبناني كمال شاتيلا على رأس وفد من مؤتمر بيروت للعروبيين اللبنانيين سفير فلسطين في لبنان الاستاذ أشرف دبور وأمين سر "حركة فتح" وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان فتحي ابو العردات حيث جدد الوفد تضامنه مع الشعب الفلسطيني وأكد على ضرورة منحه حقوقه المدنية في لبنان.

وضمّ الوفد: أمين مجلس محافظة بيروت في حركة الناصريين المستقلين – المرابطون المهندس غسان الطبش، عضو قيادة حزب الحوار فؤاد عيتاني، مسؤول الاعلام في حزب الاتحاد جهاد المعلم، مسؤول بيروت في المؤتمر الشعبي اللبناني د. عماد جبري، عضوي قيادة هيئة ابناء العرقوب ومزارع شبعا المحامي كمال حديد وعبد الله نجم، المنسق العام لهيئة الاسعاف الشعبي عماد عكاوي، ومسؤول الاعلام في اتحاد الشباب الوطني وسام  الطرابلسي.

وبعد اللقاء أدلى شاتيلا بتصريح جاء فيه: ان الاجتماع مع سعادة السفير أشرف دبور وأمين سر "حركة فتح" وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان فتحي ابو العردات كان جيداً وتداولنا في كل المستجدات بما فيها كسر الحلقات الاساسية لصفقة القرن من جانب شعب فلسطين وقيادته الوطنية وبعض القوى العربية واحرار الامة.

وقال شاتيلا: لقد جئنا كعروبيين لبنانيين الى سفارة فلسطين لتجديد التزامنا بالقضية المقدسة، فالتيار الوطني العروبي تاريخيا قاوم الاحتلال الفرنسي وتطوع اجداده من شمال لبنان الى جنوبه في معارك في فلسطين ضد الصهاينة منذ الثلاثينيات، وواجه حروب التقسيم الاسرائيلية في لبنان، لا يرضى باي نوع من اضطهاد للفلسطينيين في لبنان، فهم اشقاء وتواجدوا في لبنان منذ عقود بفعل الاحتلال الصهيوني وجرائمه الوحشية وهم يحافظون على الاستقرار اللبناني ولا يتدخلون في الشؤون الداخلية ولا يتورطون في نزاعاتنا الداخلية.

ان الحكومات المتعاقبة امتنعت عن إعطاء الفلسطينيين حقوقهم المدنية الانسانية، فأصبحت الأحوال في المخيمات كارثية نتيجة لغياب الخدمات. ونحن نعلم ان التآمر على القضية قديم جديد استعماري صهيوني يعمل وفق نقطتين: اما التهجير واما التوطين. لقد رفض الفلسطينيون بالاجماع التوطين، وكل اجراء حكومي يستهدف زيادة الضغوط عليهم انما يرمي الى تهجيرهم حيث كان عددهم بحدود 450 الف واصبح الآن نحو 260 الف.

ان الفلسطينيين في لبنان ليسوا اجانب لتنطبق عليهم قوانين العمالة الاجنبية فهم اشقاء ولاجئون لهم وضعهم الخاص، ونحن نطالب الحكومة بالاسراع في تنظيم الوضع الفلسطيني ومنحهم الحقوق المدنية الانسانية.

وختم شاتيلا: لقد رحب سفير فلسطين بالوفد مقدرا  مواقفهم المتقدمة الدائمة مع قضية فلسطين ووضع الوفد بصورة الجهود التي بذلت خلال الفترة الماضية من خلال الاتصالات مع المسؤولين اللبنانيين، للخروج بحل يلبي احتياجات ومطالب شعبنا  ورفض أي تناقض فلسطيني – لبناني، مشددا على التزام  منظمة التحرير الفلسطينية وكافة مكونات الشعب الفلسطيني بالسيادة اللبنانية  . 

وطرح سعادة السفير خلال اللقاء معاناة الفلسطينيين الصعبة مطالباً بإنصافهم من خلال منحهم حقوقهم الانسانية ومن الإجماع اللبناني على إصدار القوانين التي تنصف الفلسطيني ليعيش بكرامة لحين عودته الى وطنه، ومؤكداً على ان لبنان الرسمي والشعبي اجمع على رفض صفقة القرن وهذا الموقف ليس بغريب على لبنان الذي يحتضن اللاجئ الفلسطيني.

2019-07-22
اطبع ارسل