التاريخ : الأحد 07-06-2020

الرئيس يأمر بتنكيس الأعلام ويعلن الحداد ليوم واحد على وفاة الفقيد الكبير محسن إبراهيم    |     الرئيس ينعى القائد العربي اللبناني الفلسطيني الكبير محسن إبراهيم    |     مجلس الوزراء يدعو أهلنا في قطاع غزة للالتزام بتعليمات الرئيس وإجراءات الحكومة لمواجهة فيروس "كورونا"    |     الرئيس ينعى ينعى عضو اللجنة التنفيذية وعضو المجلس الوطني وقائد جيش التحرير ووزير الداخلية الأسبق عبد    |     اشتية: تجهيز مستشفى في بيت لحم للاصابات المؤكدة وندرس مع الأردن إغلاق الجسور    |     الرئيس يشكر أمير قطر على تقديمه مساعدات لشعبنا لمواجهة "كورونا"    |     الرئيس يستقبل اشتية ويشيد بالجهود الجبارة لمواجهة فيروس "كورونا"    |     رئيس الوزراء: نريد تكاملا بين القطاعين الخاص والعام في مواجهة "كورونا"    |     الرئيس يهنئ المرأة الفلسطينية لمناسبة الثامن من آذار    |     بتوجيه من الرئيس: اشتية يعطي تعليماته للعمل على توفير الرعاية الصحية لجرحى حادث النصيرات    |     الرئيس يتابع تطورات الحادث الأليم في النصيرات ويوجه بتوفير كافة الإمكانيات للتخفيف عن المواطنين    |     الرئيس يوجه بتوفير كافة الإمكانيات لمواجهة خطر فيروس كورونا وحماية المواطنين    |     الرئيس يصدر مرسوما بإعلان حالة الطوارئ في جميع الأراضي الفلسطينية لمدة شهر    |     "فتح": نتائج الانتخابات الاسرائيلية دليل واضح على العقلية الاستعمارية    |     عريقات: تصريحات بنس وبامبيو وفريدمان تؤكد معارضتهم لنظام يرتكز للقانون الدولي    |     اشتية: عودة نتنياهو إلى الحكم تدل على أن اسرائيل تزداد يمينية    |     أبو ردينة: لن نسمح أن تكون نتائج الانتخابات الاسرائيلية على حساب الحقوق الفلسطينية الثابتة    |     الرئيس يعزي بوفاة اللواء شكري لافي    |     عشراوي: طغيان الصهيونية الأصولية هو نتيجة لغياب المساءلة الدولية والتواطؤ الأميركي    |     الرئيس يهنئ رئيس مجلس رئاسة البوسنة والهرسك بعيد الاستقلال    |     الداخلية تستنكر الاعتداء على يابانيتين: سنتعامل مع أي تصرف من هذا القبيل في إطار القانون    |     نيابة عن السيد الرئيس: العالول يقلد بشور ومرهج وسام الرئيس ياسر عرفات    |     الرئيس خلال لقائه أعضاء أقاليم "فتح" المنتخبين: نمر بصعوبات كبيرة لكننا قادرون على تخطيها    |     اشتية خلال انطلاق الدورة الـ37 لمجلس وزراء الداخلية العرب: الاحتلال بمقدمة التهديدات الأمنية في منطق
أخبار الرئاسة » الرئيس يفتتح مستشفى "اتش كلينك" برام الله
الرئيس يفتتح مستشفى "اتش كلينك" برام الله

الرئيس يفتتح مستشفى "اتش كلينك" برام الله

رام الله 14-9-2019 

خلال سنة يجب وحتما ألا يكون هناك أي مريض يعالج خارج هذا الوطن

افتتح رئيس دولة فلسطين محمود عباس، بعد ظهر اليوم السبت، مستشفى "اتش كلينك" التخصصي في مدينة رام الله.

وجال سيادته في  المستشفى واطلع على اقسامه والخدمات التي يقدمها للمواطنين.

وقال الرئيس لدى افتتاحه المستشفى: "إن العقل السليم في الجسم السليم، وإن صحة الإنسان هي أغلى ما لدينا، ويجب أن تكون أغلى ما لدينا، نحن شعب يتمتع بالكفاءات العالية منذ زمن طويل، منذ 90 سنة، وشبابنا الفلسطينيون يعملون ويعلمون في كل مكان سواء في العالم العربي، أو في غير العالم العربي، وكانوا ناجحين في كل مكان والعالم كله ينظر اليهم نظرة احترام".

واضاف سيادته "إننا الآن في دولة فلسطين، يجب علينا أن نفعل ما فعلناه في الخارج، وفي العام 1993 قلت لقد علّمنا العالم كأفراد فهل نستطيع أن نبني وطننا كمجموعة، في ذلك الوقت كانت يدي على قلبي، اليوم أرفع يدي عن قلبي لأنني أرى هذه الكفاءات الفلسطينية العظيمة المنتشرة في كل مكان تهب الى الوطن، ولا تهرب منه رغم الاحتلال، وقسوة الحياة، وجيش الاحتلال والمستوطنين، ورغم المستوطنات ورغم صفقة العصر وكل شيء.

وتابع سيادته، "قلت هذا لوزيرة الصحة ومدير المستشفى، اننا خلال سنة يجب ألا يكون هناك أي مريض يعالج خارج هذا الوطن، ما الذي ينقصنا، إذا كانت تنقصنا الكفاءات فلا اعتقد ان هذه حجة سليمة.. هذا غير صحيح، وإن كانت تنقصنا المعدات التي نحتاجها ستكون ملباة فورا، أي مستشفى خاص او حكومي لا فرق عندنا لأنهم جميعهم أبناؤنا، ويخدمون شعبنا وكلهم امامنا سواء وسواسية ومتساوون.. يحتاج لإبرة أو آلة أو معدات أو شيء، نحن واجبنا أن نلبيها لهم، ولكن بعد عام من هذه الأيام يجب ألا نرى إنسانا على أرض هذا الوطن يعالج في مكان آخر".

وقال الرئيس: "بدأت العجلة تسير واعداد المرضى التي كانت تذهب للعلاج في إسرائيل او غيرها بدأت بالتناقص، لا ينقصنا شيء هنا، كل من يتهاون في تحمل المسؤولية في موضوع الصحة يجب ان يحاسب، نحن بحاجة للأكفاء والمخلصين والعاملين الجديين الذين يريدون ان يخدموا وطنهم. ثقوا تماما انه سيكون عندكم وطن عظيم ودولة عظيمة مستقلة وعاصمتها القدس الشريف".

ويشتمل المستشفى على أكثر من 40 عيادة تخصصية بمعايير عالمية وبأيدي أمهر الأطباء والخبرات الفلسطينية.

ورافق سيادته: نائب رئيس الوزراء زياد ابو عمرو، ووزيرة الصحة مي الكيلة، والمستشار الدبلوماسي للرئيس مجدي الخالدي، ورئيس ديوان الرئاسة انتصار ابو عمارة.

2019-09-14
اطبع ارسل