التاريخ : الأربعاء 28-06-2017

الرئيس يستقبل رئيس وأعضاء بلدية الزبابدة    |     الرئيس يقرر اعتبار غدا الأربعاء يوم حداد على أرواح ضحايا الحادث الأليم شرق رام الله    |     بحث سبل التعاون بين حركة فتح والحزب الاشتراكي البلجيكي    |     الحكومة تعزي بضحايا الحادث الأليم شرق رام الله    |     الآلاف يزحفون إلى القدس للمشاركة في الجمعة اليتيمة برحاب الأقصى    |     الخارجية: تغيير معالم باب العامود محاولة اسرائيلية لإثبات عدم جدوى الشرعية الدولية    |     الرئيس يهنئ دوق لوكسمبورغ بعيد ميلاد الدوق العظيم    |     "الخارجية" تعقد الحوار الاستراتيجي البريطاني الفلسطيني الثالث    |     الرئيس يستقبل مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة    |     عريقات يحذر من التساوق مع رواية التحريض الإسرائيلية    |     الرئيس يهاتف طلال وسرحان دويكات معزيا بوفاة والدتهما    |     الرجوب يؤكد أهمية استضافة فلسطين التصفيات الآسيوية تحت 23 عاما    |     الخارجية الألمانية ترفض التراجع عن انتقادها لسياسة الحكومة الإسرائيلية    |     الخارجية: نتنياهو يستغل ببشاعة صدق جهود السلام الأميركية لتعميق الاستيطان    |     أبو ردينة: لقاء الرئيس مع مبعوثي ترامب ناقش كافة القضايا بشكل واضح ودقيق    |     اتصال هاتفي بين الرئيس وولي العهد السعودي    |     دبور يلتقي لجنة المتابعة للجان الشعبية في لبنان    |     الاعلان عن بدء الترشيح لنيل جائزة ياسر عرفات للانجاز للعام 2017    |     "حريات": على المجتمع الدولي وقف التعذيب في السجون الإسرائيلية    |     هيئة الأسرى: 13 أسيرة أم تُحرم من فرحة العيد مع أبنائها    |     الخارجية: تحريض نتنياهو تسميم للأجواء وحرف لجهود السلام عن قضايا الصراع    |     الرئيس يهنئ بتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد    |     الحكومة: إعلان الاحتلال البدء ببناء مستوطنة جديدة جريمة واستهتار بقرارات الشرعية الدولية    |     دبور يلتقي السفير المصري في لبنان
أخبار الرئاسة » الرئيس يهنئ نظيره الصربي بالعيد الوطني
الرئيس يهنئ نظيره الصربي بالعيد الوطني

الرئيس يهنئ نظيره الصربي بالعيد الوطني

رام الله 15-2-2017

هنأ رئيس دولة فلسطين محمود عباس، رئيس جمهورية صربيا توميسلاف نيكوليتش، لمناسبة احتفال بلاده بالعيد الوطني.

وأعرب سيادته في برقيته عن تقديره العميق لعلاقات الصداقة الوطيدة بين البلدين والشعبين، ولمواقف الدعم والتأييد التي تقفها صربيا إلى جانب شعبنا من أجل إنهاء الاحتلال، وإقامة دولتنا المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، الضمانة الأكيدة لإنجاز السلام العادل، الذي تتوق إليه شعوب المنطقة كافة.

2017-02-15
اطبع ارسل