التاريخ : الجمعة 27-04-2018

مجلس الوزراء يرحب بانعقاد المجلس الوطني الفلسطيني    |     فلسطين عضو كامل في الرابطة الاقليمية لمنظمي الطاقة    |     الرئيس يهنئ رئيس الباراغواي بفوزه في انتخابات الجمهورية    |     الحمد الله يستقبل رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم    |     المجلس الوطني الفلسطيني في سطور    |     أبو ردينة: أية خطة بديلة عن قيام دولة فلسطينية وعاصمتها القدس بمقدساتها لن تقبل    |     الرئيس: نتائج التقرير السنوي للنيابة العامة تشير للأسس المتينة نحو تحقيق العدالة    |     الأحمد: المجلس الوطني قائم في موعده والتحضيرات تجري على قدم وساق    |     "الشعبية": لن نكون في أي تشكيلة موازية للمنظمة وسندافع عن إطارها التمثيلي    |     "الخارجية" تدين الإرهاب اليهودي وتستهجن غياب تغريدات غرينبلات وفريدمان    |     تقرير: نحو 40 شهيدا وأكثر من 5000 جريح منذ فعاليات مسيرة العودة على حدود القطاع    |     الحمد الله: نعمل على تكثيف العمل في المناطق المهمشة والمهددة ومناطق (ج) وغزة    |     الأسرى يتعرضون للضرب المبرح والتنكيل الوحشي خلال اعتقالهم    |     أكثر من 160 مستوطنا يقتحمون الأقصى والعدد مرشح للزيادة    |     عريقات يدين إغلاق مؤسسة إيليا الإعلامية ويدعو إلى توفير الحماية الدولية العاجلة    |     الحمد الله يبحث مع ممثل رومانيا تعزيز التعاون المشترك    |     شعث يدعو لتحرك عربي عاجل لمنع غواتيمالا من نقل سفارتها إلى القدس    |     الرجوب يدعو الدول الإسلامية إلى دعم صمود الشباب الفلسطيني    |     الرئيس يستقبل الطفل زياد الفاخوري    |     مجلس الوزراء يؤكد دعمه الكامل لخطاب الرئيس في القمة العربية    |     شيخ الأزهر: مساعدة اللاجئين الفلسطينيين واجب إنساني وأخلاقي على العالم كله    |     الرئاسة تدين استمرار الاعتداءات الإرهابية للمستوطنين وتطالب بالحماية الدولية    |     "الخارجية" تطالب بمواجهة وردع محاولات الاحتلال لاختراق الموقف الدولي من القدس    |     "التعاون الإسلامي" تشيد بالدعم السعودي للقدس و"الأونروا"
اخبار متفرقة » فلسطين تشارك في اجتماع لجنة الدول الأطراف حول حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بنيويورك
فلسطين تشارك في اجتماع لجنة الدول الأطراف حول حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بنيويورك

فلسطين تشارك في اجتماع لجنة الدول الأطراف حول حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بنيويورك

نيويورك 16-6-2017

- شاركت دولة فلسطين في اجتماع لجنة الدول الأطراف في إتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة الذي عقد بمقر الأمم المتحدة في نيويورك في الفترة ما بين (13-15 حزيران الجاري) باعتبارها دولة طرف في الاتفاقية.

وأكد المستشار أول في البعثة المراقبة الدائمة لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة ماجد بامية، في كلمة دولة فلسطين، إيمان فلسطين الكامل بمبدأي المساواة وعدم التمييز اللذين هما في صميم نظام حقوق الإنسان برمته، بما في ذلك ما يتعلق بالأشخاص ذوي الإعاقة.  

وأشار إلى أنه عندما يتم تأمين كافة الحقوق والإحتياجات للأشخاص ذوو الإعاقة، فإنهم يجدون طرقا للتعبير عن إمكاناتهم وإبداعهم ومساهمتهم في المجتمع، على الرغم من التحديات والصعاب. مؤكدا على الحاجة إلى الانتقال من تقديم المساعدة إلى الأشخاص ذوي الإعاقة والإعتراف بإحتياجاتهم وتلبيتها الى العمل على تمكينهم والاعتراف بمساهمتهم، وهذا قاد فلسطين إلى إضافة ركائز الوقاية والحماية والتمكين في إستراتيجية قطاع الحماية الاجتماعية 2014-2016.

وأشار إلى ان دولة فلسطين اتخذت قرارا باستعراض التشريعات الموجودة وعلى وجه الخصوص قانون الإعاقة لعام 1999 والذي يوفر مجموعة أساسية من الحقوق للأشخاص ذوي الإعاقةـ كما أن اللجنة الوطنية، التي ترأسها وزارة التنمية الاجتماعية بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني ومختلف الوزارات، تعمل على تحديث القانون وتوسيع نطاقه، كذلك، تشمل الخطة الاستراتيجية لقطاع الحكم المحلي للأعوام 2017-2022 المواءمة البيئية وإمكانية الوصول إلى الأشخاص ذوي الإعاقة وإدماجهم في المجتمع المحلي. كما تساهم وزارة التربية والتعليم العالي أيضا في هذا الجهد الوطني، خاصة بعد اعتماد "سياسة التعليم الشامل" في تشرين الأول 2015.

ونوه بامية أيضا إلى أن فلسطين تقوم بوضع اللمسات الأخيرة على تقربرها الأولي بشأن تنفيذ إتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، وستجري مشاورات وطنية مع جميع الجهات المعنية في المجتمع المدني، ولا سيما حركة الأشخاص ذوي الإعاقة والمنظمات ذات العلاقة في فلسطين.

وفي ختام كلمته، أشار إلى أن الشعب الفلسطيني لا يعاني فقط من إعاقات ناتجة عن الطبيعية وقوانيتها أو ناتجة عن حوادث، وإنما أيضا نتيجة للإحتلال الإسرائيلي المتواصل منذ عقود. منوها إلى إصابة 900 فلسطيني بجروح أدت الى عجز دائم نتيجة للحرب التي شنتها إسرائيل، القوة القائمة بالإحتلال على قطاع غزة في العام 2014 وذلك خلال فترة أقل من شهرين. مؤكدا على أن الأشخاص ذوي الإعاقة هم الأكثر تعرضا لتأثير الإحتلال، بما في ذلك الحصار ونقاط التفتيش العسكرية وغيرها من القيود الشديدة المفروضة على الحركة.

2017-06-16
اطبع ارسل