التاريخ : الأحد 25-06-2017

الآلاف يزحفون إلى القدس للمشاركة في الجمعة اليتيمة برحاب الأقصى    |     الخارجية: تغيير معالم باب العامود محاولة اسرائيلية لإثبات عدم جدوى الشرعية الدولية    |     الرئيس يهنئ دوق لوكسمبورغ بعيد ميلاد الدوق العظيم    |     "الخارجية" تعقد الحوار الاستراتيجي البريطاني الفلسطيني الثالث    |     الرئيس يستقبل مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة    |     عريقات يحذر من التساوق مع رواية التحريض الإسرائيلية    |     الرئيس يهاتف طلال وسرحان دويكات معزيا بوفاة والدتهما    |     الرجوب يؤكد أهمية استضافة فلسطين التصفيات الآسيوية تحت 23 عاما    |     الخارجية الألمانية ترفض التراجع عن انتقادها لسياسة الحكومة الإسرائيلية    |     الخارجية: نتنياهو يستغل ببشاعة صدق جهود السلام الأميركية لتعميق الاستيطان    |     أبو ردينة: لقاء الرئيس مع مبعوثي ترامب ناقش كافة القضايا بشكل واضح ودقيق    |     اتصال هاتفي بين الرئيس وولي العهد السعودي    |     دبور يلتقي لجنة المتابعة للجان الشعبية في لبنان    |     الاعلان عن بدء الترشيح لنيل جائزة ياسر عرفات للانجاز للعام 2017    |     "حريات": على المجتمع الدولي وقف التعذيب في السجون الإسرائيلية    |     هيئة الأسرى: 13 أسيرة أم تُحرم من فرحة العيد مع أبنائها    |     الخارجية: تحريض نتنياهو تسميم للأجواء وحرف لجهود السلام عن قضايا الصراع    |     الرئيس يهنئ بتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد    |     الحكومة: إعلان الاحتلال البدء ببناء مستوطنة جديدة جريمة واستهتار بقرارات الشرعية الدولية    |     دبور يلتقي السفير المصري في لبنان    |     دبور يطلع السفير الياباني على أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان    |     أبو ردينة: مشروع الاستيطان الجديد رسالة إسرائيلية لإحباط جهود ترامب    |     الخارجية: الاحتلال يصادر حقوق الفلسطينيين ويروج لتسهيلات ومواقف مضللة    |     فتح: قرار الاحتلال بمنع الصلاة في المسجد الأقصى امتداد لسياساته الفاشية
اخبار متفرقة » فلسطين تشارك في اجتماع لجنة الدول الأطراف حول حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بنيويورك
فلسطين تشارك في اجتماع لجنة الدول الأطراف حول حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بنيويورك

فلسطين تشارك في اجتماع لجنة الدول الأطراف حول حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بنيويورك

نيويورك 16-6-2017

- شاركت دولة فلسطين في اجتماع لجنة الدول الأطراف في إتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة الذي عقد بمقر الأمم المتحدة في نيويورك في الفترة ما بين (13-15 حزيران الجاري) باعتبارها دولة طرف في الاتفاقية.

وأكد المستشار أول في البعثة المراقبة الدائمة لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة ماجد بامية، في كلمة دولة فلسطين، إيمان فلسطين الكامل بمبدأي المساواة وعدم التمييز اللذين هما في صميم نظام حقوق الإنسان برمته، بما في ذلك ما يتعلق بالأشخاص ذوي الإعاقة.  

وأشار إلى أنه عندما يتم تأمين كافة الحقوق والإحتياجات للأشخاص ذوو الإعاقة، فإنهم يجدون طرقا للتعبير عن إمكاناتهم وإبداعهم ومساهمتهم في المجتمع، على الرغم من التحديات والصعاب. مؤكدا على الحاجة إلى الانتقال من تقديم المساعدة إلى الأشخاص ذوي الإعاقة والإعتراف بإحتياجاتهم وتلبيتها الى العمل على تمكينهم والاعتراف بمساهمتهم، وهذا قاد فلسطين إلى إضافة ركائز الوقاية والحماية والتمكين في إستراتيجية قطاع الحماية الاجتماعية 2014-2016.

وأشار إلى ان دولة فلسطين اتخذت قرارا باستعراض التشريعات الموجودة وعلى وجه الخصوص قانون الإعاقة لعام 1999 والذي يوفر مجموعة أساسية من الحقوق للأشخاص ذوي الإعاقةـ كما أن اللجنة الوطنية، التي ترأسها وزارة التنمية الاجتماعية بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني ومختلف الوزارات، تعمل على تحديث القانون وتوسيع نطاقه، كذلك، تشمل الخطة الاستراتيجية لقطاع الحكم المحلي للأعوام 2017-2022 المواءمة البيئية وإمكانية الوصول إلى الأشخاص ذوي الإعاقة وإدماجهم في المجتمع المحلي. كما تساهم وزارة التربية والتعليم العالي أيضا في هذا الجهد الوطني، خاصة بعد اعتماد "سياسة التعليم الشامل" في تشرين الأول 2015.

ونوه بامية أيضا إلى أن فلسطين تقوم بوضع اللمسات الأخيرة على تقربرها الأولي بشأن تنفيذ إتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، وستجري مشاورات وطنية مع جميع الجهات المعنية في المجتمع المدني، ولا سيما حركة الأشخاص ذوي الإعاقة والمنظمات ذات العلاقة في فلسطين.

وفي ختام كلمته، أشار إلى أن الشعب الفلسطيني لا يعاني فقط من إعاقات ناتجة عن الطبيعية وقوانيتها أو ناتجة عن حوادث، وإنما أيضا نتيجة للإحتلال الإسرائيلي المتواصل منذ عقود. منوها إلى إصابة 900 فلسطيني بجروح أدت الى عجز دائم نتيجة للحرب التي شنتها إسرائيل، القوة القائمة بالإحتلال على قطاع غزة في العام 2014 وذلك خلال فترة أقل من شهرين. مؤكدا على أن الأشخاص ذوي الإعاقة هم الأكثر تعرضا لتأثير الإحتلال، بما في ذلك الحصار ونقاط التفتيش العسكرية وغيرها من القيود الشديدة المفروضة على الحركة.

2017-06-16
اطبع ارسل