التاريخ : الجمعة 17-11-2017

الخارجية والمغتربين: تصريحات نتنياهو دليل عجز المجتمع الدولي عن الوفاء بالتزاماته وتنفيذ قراراته    |     وزير الخارجية القطري يزور عريقات لتقديم التهاني له بنجاح العملية الجراحية    |     عبد الرحيم: شعبنا كان سباقاً في إنشاء الجمعيات الأهلية ومنها الحركة الكشفية    |     ورشة عمل للجبهة الديمقراطية في الذكرى المئوية لوعد بلفور    |     السفير دبور يستقبل قيادة حركة فتح في صيدا    |     الرئيس يتلقى برقية تهنئة من رئيس جمهورية بولندا    |     هيئة الأسرى: تردي الأوضاع الصحية لعدد من الأسرى في سجون الاحتلال    |     الأحمد يجتمع بوزير خارجية البحرين ويطلعه على التطورات الفلسطينية    |     الحمد الله: مهندسونا أثبت قدرتهم على التميز والنجاح ومسؤوليتنا الاهتمام بهم لتنمية فلسطي    |     الاتحاد الأوروبي يؤكد استمرار دعمه للجهود الرامية لتحقيق المصالحة الفلسطينية    |     الجمعية البرلمانية المتوسطية تؤكد على خيار قيام الدولة الفلسطينية المستقلة    |     أبو دياك: مستعدون لتبني تشريعات خلق بيئة قانونية تشجع جمعيات العمل التطوعي    |     الأحمد: معبر رفح سيفتح قريبا    |     الرئيس: دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس آتية لا محالة    |     القنصل الفلسطيني في لبنان يلتقي القنصل اليوناني    |     الرئيس يستقبل رئيس مجلس القضاء الأعلى    |     الهباش: في ذكرى الاستقلال سنقيم دولتنا وننتزع حريتنا    |     بتوجيهات من الرئيس: "المركزية" تقرر قصر التصريحات حول المصالحة على أعضائها المكلفين بالحوار    |     إعلان الاستقلال.. تاريخ ومحطة نحو إقامة دولة كاملة السيادة    |     قراقع: اعتقال الاطفال تحول الى ظاهرة يومية ما يتطلب توفير حماية دولية لهم    |     حزب الشعب يدعو إلى تضافر الجهود لتكريس إعلان الاستقلال على أرض الواقع    |     رئيسا بلديتي بيت لحم ووادي فوكين يخاطبان الكونغرس الأميركي    |     "هيئة مقاومة الجدار" تطلع وفدا طلابيا دنماركيا على الانتهاكات الإسرائيلية    |     الآغا: التحدي الماثل أمامنا تخطي الأزمة المالية التي تعاني منها وكالة الغوث
اخبار متفرقة » المالكي يترأس وفد فلسطين إلى منتدى التعاون العربي مع جمهوريات آسيا الوسطى وأذربيجان
المالكي يترأس وفد فلسطين إلى منتدى التعاون العربي مع جمهوريات آسيا الوسطى وأذربيجان

المالكي يترأس وفد فلسطين إلى منتدى التعاون العربي مع جمهوريات آسيا الوسطى وأذربيجان

دوشنبه 16-10-2017

تشارك دولة فلسطين في الدورة الثانية لمنتدى الاقتصاد والتعاون مع دول آسيا الوسطى وجمهورية أذربيجان بوفد رفيع المستوى، يترأسه وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي.

وشارك في الوفد الى جانب المالكي، كل من وزير الاقتصاد الوطني عبير عودة، ومساعد وزير الخارجية لشؤون آسيا وافريقيا وأستراليا مازن شامية، وسفير دولة فلسطين لدى جمهورية أوزباكستان وغير المقيم لدى طاجاكستان محمد ترشيحاني، ومسؤول ملف دول آسيا الوسطى الملحق الدبلوماسي لينا حمدان، والملحق الدبلوماسي دانية دسوقي من مكتب الوزير.

وأشاد المالكي بالعلاقات التاريخية التي تربط فلسطين والعرب جميعا مع اخوانهم في دول آسيا الوسطى وأذربيجان، وعلى التداخل المشترك في الماضي والتاريخ المشترك بين شعوب المنطقتين.
وشكر المالكي جمهورية طاجاكستان على استضافتها للدورة الثانية للمنتدى، وحسن استقبالها، وأشار إلى أهمية تعزيز التعاون المشترك في كافة المجالات الاستثمارية، وأهمها الاقتصاد والزراعة والأمن والتبادل التجاري والتعدين والطاقة والبتروكيماويات والسياحة والتعليم، وأكد عمق التجربة الفلسطينية في منطقة آسيا الوسطى، من خلال تواجد شركات لها رصيدها المعروف في مجالات مختلفة.

كما أكد أهمية تعزيز التعاون المشترك بين الدول، ومواصلة التشاور والتنسيق وتبادل الدعم والمساندة بما يسهم في تعزيز الأمن والسلم الدوليين.

وأشار المالكي إلى ضرورة العمل المشترك بما ينسجم في تطبيق قرارات الشرعية الدولية واهمها قرارات: 242 و338 و2334، والتأكيد على اقامة دولة فلسطين على حدود الرابع من حزيران.

ودعا المالكي المنتدى بوصفه رهان الشرق، لدعم التوجه والحراك الفلسطيني المستمر من اجل انهاء الاحتلال الاسرائيلي، وتجسيد اقامة دولة فلسطينية من اجل دعم الاستقرار الدولي والاقليمي من خلال دعم كافة القرارات الدولية والتي تنص على وضع حد للاحتلال الاسرائيلي.
وفي ذات السياق، قال المالكي: إن العام 2017 يصادف مئوية وعد بلفور المشؤوم، داعيا الى تكاتف المجتمع الدولي لرفع الظلم التاريخي الذي وقع على الشعب الفلسطيني نتيجة هذا الوعد المشؤوم، والذي كانت نتائجه احتلال وتشرد ولجوء للشعب الفلسطيني. وان دولة فلسطين تؤمن في أصدقائها الدوليين ودورهم المهم في ايقاف المحاولات الاسرائيلية لتهويد القدس وبناء المستوطنات، والعمل على إنهاء الاحتلال عن اراضي الرابع من حزيران، الأمر الذي سيعمل تلقائيا على تعزيز السلم والأمن الإقليمي والدولي. ودعا الدول المشاركة الى التضامن.

 وأضاف، إن الشعب الفلسطيني يؤمن بعدالة قضيته ملتزما بالشرعية الدولية والقرارات الصادرة عن الأمم المتحدة.

وفي ختام كلمته أكد المالكي، وحدة الشعب الفلسطيني، والعمل المتواصل من الحكومة الفلسطينية لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية، كونه الخطوة الأولية نحو انهاء الاحتلال. واشار الى جهد القيادة الفلسطينية المتواصل الى اعادة قطاع غزة الى حضن الشرعية، وتمكين حكومة الوفاق الوطني من القيام بمهامها.

2017-10-16
اطبع ارسل