التاريخ : الجمعة 22-06-2018

السفير دبور يلتقي القوى الاسلامية في مخيم عين الحلوة    |     ادعيس: الواقع الحالي في القدس الأكثر خطورة منذ احتلالها عام 1967    |     الخارجية: افتتاح مركز لشرطة الاحتلال في الخليل استخفاف جديد بالشرعية الدولية    |     الحكومة تطالب "اليونسكو"بتحمل مسؤولياتها تجاه العدوان الإسرائيلي على الحرم الإبراهيمي    |     الحمد الله: انسحاب أميركا من مجلس حقوق الإنسان رجوع عن دعم العدالة والديمقراطية في العالم    |     الالاف من ابناء شعبنا في لبنان يحتشدون في لقاء الوفاء للرئيس محمود عباس    |     دبور يلتقي رئيس البعثة الدولية للصليب الاحمر في لبنان    |     دبور يلتقي بشور على رأس وفد من الحملة الاهلية    |     خلال لقائه مفوض عام الأونروا: الحمد الله يطالب المجتمع الدولي الإيفاء بالتزاماتها لصالح الأونروا    |     وزارة الإعلام: الانسحاب الأميركي من مجلس حقوق الإنسان مكافأة للاحتلال على جرائمه    |     "الخارجية والمغتربين": التفاخر العلني بحرق الطفل دوابشة دليل جديد على حاجة شعبنا للحماية الدولية    |     المفتي العام: صوت الأذان ليس ضوضاء ولن يُسكَت    |     الرئيس يهنئ نظيره الآيسلندي بيوم اعلان الجمهورية    |     شعث: لا توجد "صفقة قرن" وقمة "الظهران" أفشلت المخطط الأميركي للضغط على القيادة الفلسطينية    |     الحكومة: الحجج التي يسوقها الاحتلال لتبرير عدوانه على قطاع غزة "واهية"    |     الأسير نائل البرغوثي: محاولات الاحتلال لقتل إنسانيتنا لن تزيدنا إلا إنسانية    |     أبو ردينة: لا شرعية للجهود الرامية لفصل قطاع غزة عن الضفة الغربية    |     قراقع: سلطات الاحتلال تعمدت قمع الأسرى خلال عيد الفطر    |     دبور يلتقي وفداً من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين    |     مجلس الوزراء يدعو إلى عدم حرف الأنظار عن المسؤولية الحقيقية لمعاناة شعبنا في قطاع غزة    |     "فتح": لا بيت للفلسطينيين إلا منظمة التحرير وكل المساعي لإيجاد أطر بديلة لها ستفشل    |     "فتح": إسرائيل تسعى لضرب العلاقة الفلسطينية مع الشعوب العربية    |     هيئة الأسرى: شهادات متواصلة لأسرى ومعتقلين تعرضوا لظروف اعتقال قاسية    |     الخارجية: إغلاق التحقيقات الوهمية باستشهاد الطفل بدران وغيره يستدعي سرعة تحرك للجنائية الدولية
أخبار الرئاسة » الرئيس يشكر "الاتحاد الفلسطيني" على جهوده والمنتخب الارجنتيني لانتصاره للشرعية الدولية
الرئيس يشكر "الاتحاد الفلسطيني" على جهوده والمنتخب الارجنتيني لانتصاره للشرعية الدولية

الرئيس يشكر "الاتحاد الفلسطيني" على جهوده والمنتخب الارجنتيني لانتصاره للشرعية الدولية

رام الله 7-6-2018 

قال رئيس دولة فلسطين محمود عباس، نتقدم بالشكر والتقدير الكبيرين للاتحاد الفلسطيني لكرة القدم على جهوده، والمنتخب الارجنتيني على ما فعله من الانتصار للشرعية الدولية.

جاء ذلك خلال استقبال سيادته، مساء اليوم الخميس، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم اللواء جبريل الرجوب.

وأضاف الرئيس، "نثمن عاليا الجهود المميزة التي قام بها الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم من أجل وضع الامور في نصابها الصحيح، وعدم تخطي اسرائيل لقرارات الشرعية الدولية، خاصة فيما يتعلق بمدينة القدس المحتلة عاصمة دولة فلسطين الابدية".

وتابع سيادته، "نؤكد مجدداً على أن أية اجراءات من شأنها المس بمكانة القدس كعاصمة دولة فلسطين لن نقبل بها، لذلك نجدد شكرناً للاتحاد الارجنتيني، وتقديرنا لجهود الاتحاد الفلسطيني الكبيرة".

بدوره قال اللواء الرجوب، "انه لولا جهود السيد الرئيس محمود عباس المتحيزة للرياضة وفصلها عن السياسة، وتوجيهاته المستمرة، لما كنا قادرين على تحقيق هذا النصر وحشد جماهيرنا الوفية وعمقنا الاقليمي والدولي لصالح الشرعية الدولية".

وأضاف، "جهودنا توجت بانتصار إرادة الحق ولوائح "الفيفا" المناهضة للعنصرية وتسييس الرياضة، كمحاولة الحكومة الاسرائيلية جعل لقاء المنتخب الارجنتيني حدثاً سياسياً يكرس القدس وكأنها خارج قرارات الشرعية الدولية وخارج الارادة السياسية الدولية".

وتابع الرجوب، "هذه المحاولة الاسرائيلية تتعارض مع قوانين "الفيفا" وقرارات الشرعية الدولية وحقوق الانسان.

وقال رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، "نشكر باسم الاتحاد الفلسطيني والرياضيين الفلسطينيين، الاتحاد الارجنتيني لكرة القدم، وخاصة مدرب المنتخب، واللاعبين ميسي وهيغواين، وكل لاعبي الارجنتين الذين رفضوا أن يكونوا أداة سياسية بيد الحكومة الاسرائيلية".

وختم الرجوب بالقول، "نتمنى التوفيق لمنتخب الارجنتين في مونديال روسيا، وأن تستضيف الارجنتين مونديال 2030".

وحضر اللقاء، اعضاء اللجنة المركزية لحركة "فتح"، حسين الشيخ، عباس زكي، اللواء الحاج أسماعيل جبر، والناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينه، ومستشار الرئيس الدبلوماسي مجدي الخالدي، والمشرف على الاعلام الرسمي الوزير أحمد عساف.

2018-06-07
اطبع ارسل