التاريخ : الأربعاء 14-11-2018

الحمد الله يترأس اجتماعا لقادة المؤسسة الأمنية    |     الأحمد: العدوان الإسرائيلي وحد لغة شعبنا    |     البرلمان العربي يدعو مجلس الأمن إلى توفير الحماية الدولية لشعبنا    |     الاحتفاء بيوم الكوفية الفلسطينية وافتتاح معرض "ياسر عرفات" في مخيم الفارعة    |     الحمد الله يبحث مع وفد من البنك الدولي دعم عدد من المشاريع الحيوية    |     الحمد الله يطلع وفدا من جامعة هارفارد على آخر التطورات    |     الخارجية: ادارة ترمب تفشل من جديد دور مجلس الأمن    |     "الوطني" بذكرى الاستقلال: شعبنا سينتصر على المشاريع الهادفة للمس بمشروعه الوطني    |     فلسطين تشارك بمؤتمر الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب والهلال الأحمر في الفلبين    |     عريقات يطالب التشيك بعدم تشريع الضم غير القانوني للقدس    |     الكويت تتبرع للأونروا بمساهمة إضافية بـ50 مليون دولار خلال عام 2018    |     غدا: الذكرى الـ30 عاما على إعلان الاستقلال    |     هيئة الأسرى تحذر من تفاقم الوضع الصحي للأسير المريض ربايعة    |     مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار بخصوص الاوضاع في غزة    |     نقابة الصحفيين: الاحتلال ارتكب 700 جريمة بحق الصحفيين منذ مطلع العام    |     عشراوي: اجتماع للقيادة سيعقد بعد عودة الرئيس لبحث تطورات العدوان الإسرائيلي    |     فصائل المنظمة في لبنان تدين العدوان على قطاع غزة    |     أبو الغيط يدين الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة واستهداف المدنيين    |     الرئيس يدعو لاجتماع طارئ الخميس المقبل    |     حكومة الوفاق الوطني توجه التحية لأبناء شعبنا البطل في قطاع غزة    |     الحمد الله: على مدار العقود كان التعليم أهم الأدوات التي حفظت لنا هويتنا وتاريخنا وروايتنا    |     بتكليف من الرئيس: المالكي يطلب عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن    |     الأحمد يبحث مع ممثلي فرنسا والنرويج والمبعوث السويسري التصعيد الإسرائيلي على غزة    |     رام الله: مسيرة جماهيرية منددة بالعدوان الإسرائيلي على غزة
الاخبار » "الخارجية والمغتربين" تحذر من مخاطر انفجار برميل البارود المتمثل في ميليشيات المستوطنين وعصاباتهم
"الخارجية والمغتربين" تحذر من مخاطر انفجار برميل البارود المتمثل في ميليشيات المستوطنين وعصاباتهم

"الخارجية والمغتربين" تحذر من مخاطر انفجار برميل البارود المتمثل في ميليشيات المستوطنين وعصاباتهم

رام الله 9-11-2018 

ادانت وزارة الخارجية والمغتربين وبأشد العبارات، ارهاب المستوطنين وميليشياتهم المسلحة، والمدعومة بشكل علني ومباشر من الحكومة الاسرائيلية واذرعها المختلفة، والتي كان احدثها اقتحام عدد من المستوطنين فجر اليوم الجمعة، بلدة كفر الديك بمحافظة سلفيت، وقيامهم بخط شعارات عنصرية معادية على جدران منازل البلدة مثل (الموت للعرب) واعطاب اطارات عدد من المركبات الفلسطينية.

وحذرت الوزارة في بيان لها اليوم الجمعة، من مغبة انفجار ما يشبه برميل البارود الاستيطاني الذي زرعته الحكومات الاسرائيلية المتعاقبة على تلال وهضاب الضفة الغربية المحتلة.

واشارت الوزارة الى ان منظمة (ييشدين) الاسرائيلية اكدت على صفحتها على "الفيسبوك" ازدياد وتيرة اعتداءات مستوطني "يتسهار" ضد المواطنين الفلسطينيين، وان (الهدف من تلك الاعتداءات التمهيد لسرقة المزيد من الارض الفلسطينية)، واضافت المنظمة "ان الغالبية العظمى من تلك الاعتداءات تمر دون اية تحقيقات من شرطة الاحتلال".

واكدت الوزارة من جديد، ان ممارسات المستوطنين الاستفزازية تتم بتمويل ورعاية الحكومة الاسرائيلية، وان ما تسمى بمنظومة القضاء في اسرائيل توفر الغطاء والحماية لإرهاب المستوطنين المنتشر في الضفة الغربية المحتلة.

وطالبت الوزارة، المجتمع الدولي والدول التي تدعي الحرص على السلام ومبادئ حقوق الانسان، سرعة التحرك للجم ارهاب المستوطنين، والضغط على اليمين الحاكم في اسرائيل لإجباره على الانصياع للشرعية الدولية وقراراتها، وفي المقدمة منها القرار رقم (2334).

ولفتت الوزارة الى ان ميليشيات المستوطنين وعصاباتهم صعدت في الآونة الاخيرة من اعتداءاتها واعمالها الارهابية ضد المواطنين الفلسطينيين وارضهم وممتلكاتهم ومقدساتهم ومزروعاتهم ومنازلهم، وتركزت تلك الاعتداءات الارهابية في المنطقة الواقعة جنوب غرب نابلس، وبالذات من قبل ميليشيات المستوطنين وعصاباتهم المقيمة في البؤرة الارهابية المسماة (يتسهار).

2018-11-09
اطبع ارسل