التاريخ : الإثنين 10-12-2018

إحياء ليوم التضامن مع شعبنا: معرض لـ "صور فلسطينية" في مقر الأمم المتحدة    |     الاحتلال يحكم على الأسيرة إسراء جابر بالسّجن الفعلي لمدة (30) شهراً    |     الأوقاف توكد سلامة عمل شركات الحج والعمرة المؤهلة من قبلها    |     "الخارجية": اكتفاء المجتمع الدولي بتصدير بيانات إدانة لجرائم الاحتلال ومستوطنيه غير مقبول    |     الاتحاد الأوروبي يقدم 12.6 مليون يورو لدفع المخصصات الاجتماعية للأسر الفلسطينية    |     الحمد الله يفتتح بنك الجينات الفلسطيني والمعشبة الوطنية ومختبر الصحة النباتية المركزي ومشتل الشهداء     |     منظمة التحرير تطالب الأمم المتحدة بتحمل مسؤولياتها تجاه انتهاكات إسرائيل لحقوق الإنسان    |     الرئيس يهنئ خادم الحرمين الشريفين بالذكرى الرابعة للبيعة وتوليه سلطاته الدستورية ملكا للمملكة العربي    |     الرئيس: لن أتنازل عن حقوق شعبنا وهناك ثلاثة إجراءات مع إسرائيل وأميركا وحماس    |     البرلمان العربي يتعهد بمواصلة دعم القضية الفلسطينية والتصدي للإرهاب    |     الخارجية تحذر مجددا من خطورة إقامة كتلة استيطانية ضخمة جنوب غرب نابلس    |     الخارجية: بلدة سلوان تتعرض لأبشع عمليات تطهير عرقي    |     الرئيس يلقي كلمة هامة أمام المجلس الاستشاري لحركة فتح مساء اليوم    |     الرئيس يهنئ نظيره التنزاني بإعلان الاستقلال    |     أبو الغيط يرحب بعدم اعتماد الجمعية العامة للقرار الأميركي المنحاز ضد النضال الوطني الفلسطيني    |     الرجوب: لا تغيير على استحقاقات الأسرى والمحررين ولم يولد من يحاول شطب قضيتهم    |     بيروت: بسيسو يطلق المجموعة القصصية "لا بدّ أن يعود" للأديب الشهيد ماجد أبو شرار    |     خادم الحرمين: نسعى لحصول الشعب الفلسطيني على حقوقه وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس    |     الحكومة تحذر من المخاطر المحدقة بالقدس المحتلة    |     أسرى فتح في "ريمون": نحترم كل قرارات اللجنة المركزية بخصوص المؤسسات الحركية    |     بمشاركة الرئيس: بدء اجتماع المجلس الاستشاري لحركة "فتح"    |     الهباش: إفشال مشروع "دولة غزة" واجب وضرورة لحماية مشروع دولة فلسطين    |     "استشاري فتح" يعقد أعمال دورة "القدس عاصمتنا" بحضور الرئيس    |     مجلس التعاون لدول الخليج: القدس هي العاصمة التاريخية لفلسطين وفقاً للقرارات الدولية
الاخبار » إحياء يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني بمقر البرلمان الكندي
إحياء يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني بمقر البرلمان الكندي

إحياء يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني بمقر البرلمان الكندي

اوتاوا 5-12-2018 

أحيا البرلمان الكندي يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني بحضور عدد من أعضاء البرلمان الممثلين لمعظم الأحزاب الفيدرالية الكندية، وعدد من السفراء العرب والدبلوماسيين المعتمدين في كندا، وممثلين عن الجالية الفلسطينية والعربية، في العاصمة أوتاوا.

ودعا لهذا الحدث النائب مروان طبارة عن الحزب الليبرالي ورئيس (مجموعة الصداقة البرلمانية كندا فلسطين)، بالتعاون وبتنظيم من الجمعية الفلسطينية العربية الكندية (APAC)، وبالتنسيق مع المفوضية الفلسطينية العامة في كندا.

وقال طبارة إن فلسطين تستحق التضامن. وأشار لتجربته ومجموعة من البرلمانيين خلال زيارته إلى فلسطين في وقت سابق من هذا العام، حيث شاهدوا أموراً لم يكونوا يعلمونها في السابق.

وقال فادي الحسيني في كلمة المفوضية الفلسطينية العامة في كندا إن البعد الإنساني في القضية الفلسطينية هو ناتج حتمي للعنصر الأساس، وهي القضية السياسية متمثلة باستمرار الاحتلال، وإن الحل الأمثل للاستقرار في المنطقة هو الشروع بحل سياسي للقضية الفلسطينية، وليس فقط بالتركيز على الجوانب الإنسانية.

وقدم الحسيني الشكر للحكومة الكندية على الدعم المقدم لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" والمشاريع الأخرى، داعياً إلى أن يتضمن الدعم الكندي لفلسطين دعماً سياسياً خاصة في الأمم المتحدة، والتصويت لصالح قرارات تدعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.

بدوره، حث الدبلوماسي عفيف صافية على رفع صوت الحق وإعطاء التاريخ فرصته الحقيقية من أجل إحقاق العدالة في فلسطين.

وقال، "طال الانتظار لحل القضية الفلسطينية، وإنه يحلم بانتهاء معاناة الشعب الفلسطيني والوصول لحل عادل ومقبول للقضية بكافة أبعادها".

كما عبر النائبان ماريو بليو رئيس حزب "البلوك كيبيكوا"، وإليزابيث ماي رئيسة حزب الخضر، عن دعمهما وتأييدهما لعدالة القضية الفلسطينية.

 

وعرضت في البرلمان صور ورسومات تعكس تاريخ الشعب الفلسطيني على أرضه، والمساهمة الحضارية  للإنسان الفلسطيني في هذا العالم على مر العصور

2018-12-05
اطبع ارسل