التاريخ : الثلاثاء 11-12-2018

إحياء ليوم التضامن مع شعبنا: معرض لـ "صور فلسطينية" في مقر الأمم المتحدة    |     الاحتلال يحكم على الأسيرة إسراء جابر بالسّجن الفعلي لمدة (30) شهراً    |     الأوقاف توكد سلامة عمل شركات الحج والعمرة المؤهلة من قبلها    |     "الخارجية": اكتفاء المجتمع الدولي بتصدير بيانات إدانة لجرائم الاحتلال ومستوطنيه غير مقبول    |     الاتحاد الأوروبي يقدم 12.6 مليون يورو لدفع المخصصات الاجتماعية للأسر الفلسطينية    |     الحمد الله يفتتح بنك الجينات الفلسطيني والمعشبة الوطنية ومختبر الصحة النباتية المركزي ومشتل الشهداء     |     منظمة التحرير تطالب الأمم المتحدة بتحمل مسؤولياتها تجاه انتهاكات إسرائيل لحقوق الإنسان    |     الرئيس يهنئ خادم الحرمين الشريفين بالذكرى الرابعة للبيعة وتوليه سلطاته الدستورية ملكا للمملكة العربي    |     الرئيس: لن أتنازل عن حقوق شعبنا وهناك ثلاثة إجراءات مع إسرائيل وأميركا وحماس    |     البرلمان العربي يتعهد بمواصلة دعم القضية الفلسطينية والتصدي للإرهاب    |     الخارجية تحذر مجددا من خطورة إقامة كتلة استيطانية ضخمة جنوب غرب نابلس    |     الخارجية: بلدة سلوان تتعرض لأبشع عمليات تطهير عرقي    |     الرئيس يلقي كلمة هامة أمام المجلس الاستشاري لحركة فتح مساء اليوم    |     الرئيس يهنئ نظيره التنزاني بإعلان الاستقلال    |     أبو الغيط يرحب بعدم اعتماد الجمعية العامة للقرار الأميركي المنحاز ضد النضال الوطني الفلسطيني    |     الرجوب: لا تغيير على استحقاقات الأسرى والمحررين ولم يولد من يحاول شطب قضيتهم    |     بيروت: بسيسو يطلق المجموعة القصصية "لا بدّ أن يعود" للأديب الشهيد ماجد أبو شرار    |     خادم الحرمين: نسعى لحصول الشعب الفلسطيني على حقوقه وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس    |     الحكومة تحذر من المخاطر المحدقة بالقدس المحتلة    |     أسرى فتح في "ريمون": نحترم كل قرارات اللجنة المركزية بخصوص المؤسسات الحركية    |     بمشاركة الرئيس: بدء اجتماع المجلس الاستشاري لحركة "فتح"    |     الهباش: إفشال مشروع "دولة غزة" واجب وضرورة لحماية مشروع دولة فلسطين    |     "استشاري فتح" يعقد أعمال دورة "القدس عاصمتنا" بحضور الرئيس    |     مجلس التعاون لدول الخليج: القدس هي العاصمة التاريخية لفلسطين وفقاً للقرارات الدولية
الاخبار » هيئة الأسرى تحذر من استمرار سياسة العزل بسجون الاحتلال
هيئة الأسرى تحذر من استمرار سياسة العزل بسجون الاحتلال

هيئة الأسرى تحذر من استمرار سياسة العزل بسجون الاحتلال

رام الله 6-12-2018 

حذرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في تقرير صادر عنها، صباح اليوم الخميس، من استمرار سياسة العزل التي تمارسها إدارة سجون الاحتلال بحق الأسرى الفلسطينيين، والتي تعتبر أقسى أنواع العقاب.

وأشارت الهيئة الى احتجاز المعتقل لفترات طويلة بشكل منفرد داخل زنزانة معتمة ضيقة قذرة تفتقر إلى أدنى مقومات الحياة، وذلك بهدف إذلال المعتقل وتحطيم معنوياته وكسر إرادته بشكل منظم ومبرمج وإلحاق الأذى النفسي والمعنوي والجسدي به.

وفي هذا السياق، بينت الهيئة أن سلطات الاحتلال لا زالت تحتجز في زنازين عزل سجن "مجيدو" 7 أسرى، وهم: عماد البطران (44 عاماً) من بلدة إذنا بالخليل، وابراهيم العروج (33 عاماً) من بلدة جناتا شرق بيت لحم، ووائل نعيرات (43 عاماً) من بلدة ميثلون بجنين، وأشرف أبو سرور (38عاماً) من سكان مخيم عايدة في بيت لحم، ومحمد الشاويش من مدينة القدس، وعماد سرحان (39 عاماً) من مدينة حيفا، وجرى مؤخراً نقل أسير قاصر إلى زنازين العزل ويدعى أيسر كعقاب له لمدة شهرين.

ورصدت الهيئة الانتهاكات الجسيمة التي يتعرض لها الأسير بطران، حيث ساهمت الأوضاع الاعتقالية الصعبة التي يقبع بها إلى تدهور وضعه الصحي والاضرار بسلامته الجسدية، فهو يعاني من وجود حصى في المرارة وبحاجة ماسة لأجراء عملية جراحية بأسرع وقت ممكن، غير أن إدارة المعتقل تماطل بتحويله وعلاجه، وعلى الرغم من ظروفه الصحية السيئة، إلا أن إدارة المعتقل لا تكترث لحالته وتحتجزه داخل زنزانة ضيقه كريهة الرائحة لا تدخلها أشعة الشمس.

 

كما وكشفت الهيئة في تقريرها عن المعاملة الهمجية التي يتعرض لها الأسير العروج خلال تواجده بزنازين العزل الانفرادي في "مجيدو"، حيث لا تقوم إدارة المعتقل بإخراجه للساحة اليومية أو ما يسمى "الفورة" الا بعد تقييد يديه ورجليه، وخلال الفورة يتم فك القيود، وضمن هذه الساعة يجب أن يقضي احتياجاته اليومية مثل غسيل ملابسه، وكلما تم نقله من والى غرفة العزل يتم تقييد يديه ورجليه حتى عند الذهاب للعيادة، بالإضافة إلى ما يعانيه من حملات تفتيش قمعية لزنزانته والتي يتخللها عبث وتخريب بالمقتنيات وقلبها رأساً على عقب.

يشار بأن الأسير العروج كان قد تم اعتقاله بقرار اعتقال اداري منذ عام 2016، وكان من المفروض أن يُنهي اعتقاله الاداري بتاريخ 18-4-2018، لكن تم تجديده عدة مرات بقرار من المخابرات "الشاباك" بدعوى وجود ملف سري.

2018-12-06
اطبع ارسل