التاريخ : الإثنين 22-07-2019

جائزة ياسر عرفات للإنجاز للعام الحالي 2019    |     شعث: القدس تتعرض لأخطر السياسات الاسرائيلية وعلى المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته    |     الجامعة العربية تطالب المجتمع الدولي أن يقف أمام مسؤولياته لوضع حد وفوري للعدوان الإسرائيلي    |     الاتحاد الأوروبي: هدم المباني بالقدس الشرقية المحتلة غير قانوني بموجب القانون الدولي    |     أبو ردينة: القيادة ستتخذ قرارات مصيرية بشأن الاتفاقات مع الاحتلال    |     هيئة الأسرى: قوات الاحتلال تعتدي بالضرب على 5 أطفال خلال اعتقالهم    |     الخارجية: تدمير البنايات في واد الحمص هدم ممنهج للسلام برعاية أميركية    |     "ثوري فتح" يدعو الأمتين العربية والاسلامية للإيفاء بالتزاماتها تجاه القدس وأهلها    |     اشتية يبحث مع نقابة المهندسين سبل الحد من البطالة    |     عريقات يطالب الأمم المتحدة بوضع حد لعدم مساءلة إسرائيل على جرائمها    |     عريقات يطالب بفتح تحقيق عاجل بجرائم الاحتلال في القدس    |     المجلس الوطني يطالب بتدخل دولي عاجل لمواجهة جرائم التطهير العرقي في واد الحمص    |     "فتح": الاحتلال يرتكب جريمة حرب وتطهير عرقي بحق أبناء شعبنا في واد الحمص    |     مجلس الوزراء يطالب بالتصدي للتهجير القسري بحق أبناء شعبنا في واد الحمص    |     منظمة التحرير تطالب بحماية دولية: إدارة ترمب والصمت الدولي مسؤولان عن جرائم الاحتلال    |     الرئيس يهنئ ملك بلجيكا ورئيس وزرائه بالعيد الوطني    |     المالكي: دولة جديدة ستعترف بدولة فلسطين نهاية الجاري واجتماع كبير لمجموعة الـــــ77 والصين في أيلول    |     الخارجية تطالب الجنائية الدولية بتحمل مسؤولياتها تجاه مجزرة الهدم في صور باهر    |     اشتية: سنعمل على توفير الحماية الفورية والدائمة للمشافي الحكومية    |     الرئيس يهنئ الجزائر بفوز منتخبها بكأس الامم الافريقية    |     الرئيس يستقبل رئيس جمعية الصداقة والاخوة الفلسطينية الجزائرية    |     الرئيس يجدد التأكيد على رفض "صفقة العصر" وعدم قبولنا استلام الاموال منقوصة    |     الرئيس يهنئ نظيره الكولومبي بعيد الاستقلال    |     عريقات ينفي أكذوبة عزلة فلسطين دوليا
الاخبار » الحمد الله: المؤسسة الأمنية حامية المشروع الوطني والسياسي ويجب الالتفاف حولها
الحمد الله: المؤسسة الأمنية حامية المشروع الوطني والسياسي ويجب الالتفاف حولها

الحمد الله: المؤسسة الأمنية حامية المشروع الوطني والسياسي ويجب الالتفاف حولها

رام الله 13-3-2019 

قال رئيس حكومة تسيير الأعمال رامي الحمد الله، "إن الرئيس محمود عباس هو صمام الأمان والشرعية الوحيدة المتبقية لنا، وإن المؤسسة الأمنية هي حامية المشروع الوطني والسياسي، ويجب الالتفاف حولها وحمايتها".

جاء ذلك خلال زيارته، اليوم الأربعاء، لمقري الأمن الوقائي والاستخبارات العسكرية، حيث التقى خلالها مدير عام جهاز الأمن الوقائي اللواء زياد هب الريح، ومدير عام جهاز الاستخبارات العسكرية اللواء زكريا مصلح، ومدراء الإدارات والأقسام في الأجهزة، رافقه وكيل وزارة الداخلية اللواء محمد منصور، والمستشار الأمني لوزير الداخلية اللواء محمد الجبريني.

ونقل الحمد الله تحيات الرئيس محمود عباس واعتزازه بالمؤسسة الامنية ومنتسبيها، على جهودهم في توفير الأمن والأمان للمواطنين، وضبط الحالة الأمنية في المحافظات رغم معيقات الاحتلال والظروف الصعبة التي نواجهها، مشددا على ضرورة استدامة العمل الأمني وأن تحافظ عليه الحكومات اللاحقة.

ووجه الحمد الله تحية اجلال واكبار لشهداء المؤسسة الأمنية وجرحاها وأسراها الذين بذلوا أغلى ما عندهم لخدمة وطننا فلسطين.

2019-03-13
اطبع ارسل