التاريخ : السبت 25-05-2019

جائزة ياسر عرفات للإنجاز للعام الحالي 2019    |     الرئيس يهنئ نظيره الإريتري بعيد الاستقلال    |     الرئيس يتلقى برقية شكر جوابية من نظيره اللبناني    |     الخارجية: تهديدات "غرينبلات" في مجلس الأمن دفعت الدول للإصرار على حماية النظام العالمي    |     الرئيس يجتمع مع العاهل الأردني    |     المالكي يودع سفير روسيا الاتحادية المعتمد لدى دولة فلسطين لمناسبة انتهاء مهامه    |     مجدلاني يسلم الرئيس السنغالي رسالة خطيه من الرئيس عباس    |     قمة ثلاثية تجمع الرئيس محمود عباس والعاهل الاردني والرئيس العراقي في عمان    |     اشتية يتسلم مسودة أطلس دولة فلسطين للأسماء الجغرافية    |     الرئيس يهنئ رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي بفوز حزبه بالانتخابات العامة    |     اشتية يستقبل وفدا من الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة    |     الخارجية تدين استهداف المستوطنين لمناطق جنوب غرب نابلس    |     المالكي يرحب باعتماد قرار فلسطين في "الصحة العالمية"    |     عريقات: من يريد الدفاع عن مصالح شعبنا عليه أن يدعم موقف الإجماع الفلسطيني ممثلا بموقف الرئيس و"تنفيذ    |     اشتية: الأولوية لعائلات الشهداء والأسرى لو بقي معنا قرش واحد    |     عريقات يهنئ أمين سر المجلس الوطني الأفريقي بنجاح حزبه في الانتخابات    |     الرئيس يهنئ نظيره اليمني بيوم الوحدة    |     "الأونروا" تطلق حملة نظافة خلال شهر رمضان    |     الرئيس يلتقي أمير قطر    |     الرئيس يستقبل السفراء العرب المعتمدين لدى قطر    |     اشتية يشارك في إفطار أقامه جهاز الأمن الوقائي    |     50 يوما على إضراب الأسيرين الحروب والعويوي    |     الرئيس يهنئ نظيره الاندونيسي بعد انتخابه لولاية جديدة    |     عريقات يدين قرار تجريم حركة المقاطعة ويدعو إلى محاسبة الاحتلال
الاخبار » المالكي: "التقرير" الأميركي حول حقوق الإنسان تبرير للقتل العمد
المالكي: "التقرير" الأميركي حول حقوق الإنسان تبرير للقتل العمد

المالكي: "التقرير" الأميركي حول حقوق الإنسان تبرير للقتل العمد

رام الله 14-3-2019 

قال وزير خارجية دولة فلسطين رياض المالكي، إن ما اطلقت عليه الإدارة الاميركية الحالية "بتقرير حقوق الانسان" ما هو إلا ورقة مبررات لا مصداقية لها، جاءت لتستخدمها إسرائيل، السلطة القائمة بالاحتلال، في تعزيز سياساتها، وممارستها غير القانونية، وجرائمها ضد أبناء الشعب الفلسطيني، وعلى رأسها سياسة القتل العمد، والاعدامات خارج نطاق القانون.

كما شدد الوزير، في بيان أصدره، اليوم الخميس، أن هذا "التقرير" هو دليل إضافي لعداء إدارة ترمب، للشعب الفلسطيني وحقوقه، وهويته الوطنية، حيث خلا، بشكل متعمد، من السياق السياسي، والقانوني، وتجاهل وجود احتلال طال أمده منذ اكثر من 52 عاما، وهو ما يشكل تواطؤ مع أجندة الاحتلال الاستعماري الإسرائيلي، ومنحه الحصانة والافلات من العقاب.

ورفض وزير الخارجية محاولات الإدارة الاميركية في إطلاق صفة "السكان" على الإسرائيليين المتواجدين داخل الأرض الفلسطينية المحتلة، مؤكداً أنهم مستوطنون إرهابيون، يتواجدون بشكل غير قانوني في مستوطنات غير شرعية، ومخالفة للقانون الدولي، وأن محاولة تبييض هذه المستوطنات من خلال تقارير بائسة، من اجل شرعنتها، يجعل الإدارة الأميركية شريكة في هذه الجرائم، كما رفض المالكي في نفس السياق إطلاق الإدارة الأميركية صفة "سكان" على أبناء شعبنا الفلسطيني المتجذر في أرضه والذي حافظ على هويته الوطنية والتاريخية منذ فجر التاريخ، مؤكدا أن هذه المواقف العنصرية والعدائية تجعل الإدارة الامريكية الحالية شريكة في انتهاكات حقوق الشعب الفلسطيني، وجزءاً من مشكلة، وليس الحل.

وفي الختام طالب المالكي المجتمع الدولي، ومؤسسات القانون الدولي، بما فيها مجلس حقوق الإنسان، وآلياته المتعدة، بمواجهة محاولات الإدارة الامريكية تقويض حقوق الانسان الفلسطيني، والمدافعين عن هذه الحقوق، بما يخدم الاجندة الأكبر لهذه الإدارة في تقويض النظام المتعدد الأطراف، والنظام الدولي القائم على الحقوق ومبادئ حقوق الإنسان العالمية، والتمسك بواجبات الدول في احترام وضمان احترام القانون الدولي.

2019-03-14
اطبع ارسل