التاريخ : الإثنين 22-07-2019

جائزة ياسر عرفات للإنجاز للعام الحالي 2019    |     شعث: القدس تتعرض لأخطر السياسات الاسرائيلية وعلى المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته    |     الجامعة العربية تطالب المجتمع الدولي أن يقف أمام مسؤولياته لوضع حد وفوري للعدوان الإسرائيلي    |     الاتحاد الأوروبي: هدم المباني بالقدس الشرقية المحتلة غير قانوني بموجب القانون الدولي    |     أبو ردينة: القيادة ستتخذ قرارات مصيرية بشأن الاتفاقات مع الاحتلال    |     هيئة الأسرى: قوات الاحتلال تعتدي بالضرب على 5 أطفال خلال اعتقالهم    |     الخارجية: تدمير البنايات في واد الحمص هدم ممنهج للسلام برعاية أميركية    |     "ثوري فتح" يدعو الأمتين العربية والاسلامية للإيفاء بالتزاماتها تجاه القدس وأهلها    |     اشتية يبحث مع نقابة المهندسين سبل الحد من البطالة    |     عريقات يطالب الأمم المتحدة بوضع حد لعدم مساءلة إسرائيل على جرائمها    |     عريقات يطالب بفتح تحقيق عاجل بجرائم الاحتلال في القدس    |     المجلس الوطني يطالب بتدخل دولي عاجل لمواجهة جرائم التطهير العرقي في واد الحمص    |     "فتح": الاحتلال يرتكب جريمة حرب وتطهير عرقي بحق أبناء شعبنا في واد الحمص    |     مجلس الوزراء يطالب بالتصدي للتهجير القسري بحق أبناء شعبنا في واد الحمص    |     منظمة التحرير تطالب بحماية دولية: إدارة ترمب والصمت الدولي مسؤولان عن جرائم الاحتلال    |     الرئيس يهنئ ملك بلجيكا ورئيس وزرائه بالعيد الوطني    |     المالكي: دولة جديدة ستعترف بدولة فلسطين نهاية الجاري واجتماع كبير لمجموعة الـــــ77 والصين في أيلول    |     الخارجية تطالب الجنائية الدولية بتحمل مسؤولياتها تجاه مجزرة الهدم في صور باهر    |     اشتية: سنعمل على توفير الحماية الفورية والدائمة للمشافي الحكومية    |     الرئيس يهنئ الجزائر بفوز منتخبها بكأس الامم الافريقية    |     الرئيس يستقبل رئيس جمعية الصداقة والاخوة الفلسطينية الجزائرية    |     الرئيس يجدد التأكيد على رفض "صفقة العصر" وعدم قبولنا استلام الاموال منقوصة    |     الرئيس يهنئ نظيره الكولومبي بعيد الاستقلال    |     عريقات ينفي أكذوبة عزلة فلسطين دوليا
الاخبار » "فتح" عشية النكبة: سنتصدى لـ"صفقة القرن" ونحن أكثر تمسكا بثوابتنا وحقوقنا الوطنية
"فتح" عشية النكبة: سنتصدى لـ"صفقة القرن" ونحن أكثر تمسكا بثوابتنا وحقوقنا الوطنية

"فتح" عشية النكبة: سنتصدى لـ"صفقة القرن" ونحن أكثر تمسكا بثوابتنا وحقوقنا الوطنية

رام الله 14-5-2019 

قالت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح"، إن شعبنا أكثر إصرارا على التمسك بالثوابت، والحقوق الوطنية المشروعة، وفقا للقانون الدولي، وقرارات الأمم المتحدة، وفي مقدمتها حق العودة، وتقرير المصير، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة، وعاصمتها القدس الشرقية.

وثمنت "فتح"، في بيان صادر عن مفوضية الإعلام والثقافة، اليوم الثلاثاء، عشية الذكرى الـ 71 للنكبة، التي تصادف يوم غدٍ الأربعاء، الموافق الخامس عشر من مايو/ أيار من كل عام، مواقف الرئيس محمود عباس الثابتة والرافضة لـ"صفقة القرن"، التي تستهدف تصفية القضية الفلسطينية، مؤكدة أن مصيرها الفشل أمام صمود شعبنا، واصراره على التصدي لكافة المؤامرات والمحاولات التي تستهدف حقه التاريخي بأرض وطنه فلسطين، وتستهدف وحدته كشعب، وهوية وطنية.

ودعت جماهير شعبنا إلى رص الصفوف والوحدة في هذه المرحلة الخطيرة والمصيرية، مؤكدة أن هذه اللحظة التاريخية والمصيرية تستدعي أن نضع خلافاتنا الداخلية جانبا، وأن نقف موحدين في وجه مؤامرة صفقة "ترمب- نتنياهو التصفووية"، مشيرة بهذا الشأن إلى أنها تمد يدها "لحماس" لإنهاء الانقسام البغيض فورا، وإعادة توحيد الشعب والوطن.

وطالبت "فتح" أمتنا العربية، جماهير وحكومات، في هذه اللحظة التاريخية، بالتنبه والحذر للمخاطر التي تستهدفها في هذه المرحلة، مشيرة إلى أن "صفقة القرن" ليست خطرا على الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة فحسب، وإنما على الأمة العربية جمعاء، لكونها العنوان الجديد للمشروع الصهيوني الاستعماري التوسعي ولفرض اسرائيل كقوة تتحكم بالمنطقة، ومقدراتها، وثرواتها.

كما دعت المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته في حفظ واحترام القانون الدولي، والتصدي للجرائم الإسرائيلية بهذا الشأن، واصرارها على التنكر لمبدأ حل الدولتين، وللحقوق السياسية المشروعة للشعب الفلسطيني، معربة عن استغرابها من صمته حيال ممارسات اسرائيل التوسعية، واصدارها للقوانين العنصرية والفاشية، وفي مقدمتها قانون "يهودية الدولة" العنصري، الذي يحصر حق تقرير المصير في فلسطين لليهود وحدهم.

وعاهدت فتح جماهير شعبنا أن تبقى وفية لمبادئها ولدماء الشهداء، وإلى تضحيات أسرانا الأبطال، مثمنة موقف سيادة الرئيس واللجنة المركزية وأطر الحركة كافة على تمسكهم بحقوق أسر الشهداء، والأسرى، ورفضهم لكل أشكال الابتزاز الإسرائيلي وانتهاكه للاتفاقيات الموقعة.

وجددت التأكيد في ختام بيانها على "حق العودة، وحق تقرير المصير، واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة، وعاصمتها القدس الشرقية، وقالت لا لـ"صفقة القرن"، ومحاولات فصل القطاع عن الضفة، ولا لإعلان ترمب المشؤوم باعتبار القدس عاصمة لدولة الاحتلال".

2019-05-14
اطبع ارسل