التاريخ : الأربعاء 21-08-2019

الرئيس يهنئ نظيره الهنغاري بعيد الدولة والدستور    |     الخارجية: قضية القدس عنوان تحركنا السياسي والدبلوماسي والقانوني    |     الخارجية تدين سياسة القتل والتهجير الاسرائيلية ضد قطاع غزة    |     الرئيس يصدر قرارا بإنهاء خدمات كافة مستشاريه بصفتهم الاستشارية بصرف النظر عن مسمياتهم او درجاتهم    |     الرئيس يقرر إلزام الحكومة السابقة بإعادة المبالغ التي تقاضوها عن الفترة التي سبقت تأشيرة سيادته الخا    |     الرئيس يهنئ رئيس افغانستان بعيد الاستقلال    |     الأردن يدعو المجتمع الدولي لوقف انتهاكات إسرائيل للمقدسات في القدس    |     اشتية: ندرس تقديم منحة للخريجين ممن لديهم استعداد للسكن في الأغوار والعمل فيها    |     الخارجية: الفشل في كسر صمود المقدسيين أصاب الاحتلال بالهستيريا    |     الرئيس يعزي الكاتب عمر حلمي الغول بوفاة شقيقته    |     "الخارجية" تحذر من إقدام الاحتلال على فرض التقسيم المكاني في "الأقصى"    |     اشتية: نعمل على إنشاء جامعة للتدريب المهني وبنك للاستثمار والتنمية    |     المالكي يطلع رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب الياباني على آخر المستجدات    |     الرئيس يستقبل وفدا برلمانيا يابانيا    |     الرئيس يتسلم التقرير السنوي للوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي    |     اشتية يطلع وفدا من مجلس النواب الياباني على انتهاكات الاحتلال    |     الرئيس يهاتف البخيت معزيا بوفاة نجله    |     الرئيس يهاتف البخيت معزيا بوفاة نجله    |     الرئيس يهنئ أمير الكويت بتعافيه من العارض الصحي    |     الرئيس يهنئ نظيره الغابوني بعيد الاستقلال    |     الرئيس يهنئ نظيره الاندونيسي بيوم إعلان الاستقلال    |     عريقات يوجه رسائل رسمية إلى الأمم المتحدة وهولندا وسويسرا وبلجيكا وجامعة الدول العربية ومنظمة التعاو    |     الرئيس يستقبل مواطنا من القدس برفقة أبنائه    |     شعث: اسرائيل تعمل جاهدة للتستر على جرائمها بحق شعبنا وأرضنا
الاخبار » ‎المالكي: الأمن والاستقرار بالمنطقة يحتاج إلى تضافر الجهود لحماية حل الدولتين
‎المالكي: الأمن والاستقرار بالمنطقة يحتاج إلى تضافر الجهود لحماية حل الدولتين

‎المالكي: الأمن والاستقرار بالمنطقة يحتاج إلى تضافر الجهود لحماية حل الدولتين

وارسو 12-6-2019 

 أكد وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، أن الأمن والاستقرار بالمنطقة يحتاج لتضافر الجهود لحماية حل الدولتين.

وأوضح المالكي لدى لقائه وزير الدولة مسؤول العلاقات الدولية في الرئاسة البولندية كشيشتوف شتشيرسكي، أن هناك حاجة ماسة لآلية سياسية دولية بعد فقدان الثقة في الجانب الامريكي الذي انحاز بالكامل للمشروع الاستعماري ويسعى لتسويق مشاريع وهمية تحت عناوين اقتصادية رفضناها منذ زمن بعيد، لأنها بضاعة اسرائيلية فاسدة، لا تجيب بالمطلق عن السؤال الوطني السياسي الفلسطيني، أساس العملية السياسية التي انطلقت لضمان الأمن والاستقرار في المنطقة لتحقيق الحقوق الوطنية الفلسطينية من خلال تحقيق حل الدولتين وليس إدامة الاحتلال.

وأضاف: الجانب الأمريكي يتحدث عن سلام اقتصادي يناسب الرؤية الاسرائيلية التوسعية بفرض الوقائع على الارض وفرض الأجندات وإزاحة الملفات الأساسية عن طاولة المفاوضات.

وأكد المالكي ان الادارة الامريكية الحالية لم يعد يمكن الاعتماد عليها ولا الثقة بخطواتها ووعودها، فقد أكدت خطواتها بدءاً بإغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية والوعد الامريكي بخصوص القدس وتهديدها المنظمات الدولية وتجميد المساعدات المالية وحربها على الأونروا لإنهاء حق العودة، اثبتت بما لا يدعو للشك دعمها لإسرائيل ووقوفها الى جانب الاحتلال في مواجهة حقوقنا الوطنية.

وقال: المطلوب من المجتمع الدولي تكثيف الجهود لحماية حل الدولتين الذي ندعمه ونؤمن به وكذلك المجموعة الدولية وبولندا من ضمنها، هناك حاجة لتحرك الجميع من اجل تحقيق مستقبل أفضل لجميع شعوب المنطقة.

واستعرض المالكي الذي يزور العاصمة البولندية وارسو تلبية لدعوة نظيره البولندي، مستجدات وتطورات الوضع الذي تمر به المنطقة، وسبل تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية في شتى مجالاتها.

2019-06-12
اطبع ارسل