التاريخ : الأربعاء 16-10-2019

ممثلا عن الرئيس.. أبو ردينة يشارك في مراسم وداع الرئيس الفرنسي الراحل جاك شيراك    |     "الخارجية": أين دعاة الديمقراطية وحقوق الإنسان من إغلاق شارع رئيس لصالح نشاط استيطاني؟    |     الداخلية تنفي تجميد الحسابات البنكية للجمعيات الخيرية في قطاع غزة    |     الرئيس اللبناني: سياسة التهويد والاستيطان الإسرائيلية مؤشّر خطير لما يُحضّر للمنطقة    |     الرئيس يهنئ قيس سعيد بانتخابه رئيسا للجمهورية التونسية    |     اشتية: نرفض التهديدات الإسرائيلية المتعلقة باقتصادنا الوطني    |     الرئاسة تقيم مأدبة عشاء على شرف بعثة المنتخب السعودي    |     الأحمد يبحث مع وفد برلماني يوناني سبل تعزيز العلاقات البرلمانية بين الجانبين    |     اشتية: سنعلن عن دفعات لسداد مستحقات الموظفين منتصف الشهر الجاري    |     الخارجية: الاحتلال يجند الأعياد الدينية لخدمة مشاريعه الاستيطانية    |     الرئيس يهنئ رئيس وزراء أثيوبيا بمنحه جائزة نوبل للسلام    |     الرئيس يعزي نظيره الجيبوتي بوفاة شقيقه    |     الرئيس يستقبل لاعبي المنتخب الوطني السعودي لكرة القدم    |     أبو الغيط يطالب الأوروبيين الاعتراف بدولة فلسطين    |     الرئيس يهنئ رئيس جمهورية فيجي بعيد الاستقلال    |     "مؤسسات الأسرى": الاحتلال اعتقل 514 مواطنا بينهم 81 طفلا و10 نساء الشهر الماضي    |     الرئيس يعزي خادم الحرمين بوفاة والدة الأمير بندر بن سلطان    |     "الخارجية": كم منزل ومنشأة يجب أن تهدم حتى تحقق الجنائية الدولية في جرائم الاحتلال؟    |     الرئيس يعزي رئيس مجلس علماء باكستان بوفاة والدته    |     فتح ترحب بزيارة المنتخب السعودي الوطني لدولة فلسطين    |     الرئيس يهنئ الرئيس جونغ اون بذكرى تأسيس حزب العمل الكوري    |     الرئيس يهنئ نظيره الأوغندي بعيد الاستقلال    |     شرطة الاحتلال تقتحم مصلى باب الرحمة في الأقصى وتستولي على قواطع خشبية    |     الرئيس يهنئ نظيره الأوغندي بعيد الاستقلال
الاخبار » شعث: القدس تتعرض لأخطر السياسات الاسرائيلية وعلى المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته
شعث: القدس تتعرض لأخطر السياسات الاسرائيلية وعلى المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته

شعث: القدس تتعرض لأخطر السياسات الاسرائيلية وعلى المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته

رام الله 22-7-2019 

دعا مستشار الرئيس للعلاقات الدولية، رئيس دائرة شؤون المغتربين نبيل شعث، فرنسا ودول الاتحاد الاوروبي والعالم، إلى تحمل مسؤولياتهم القانونية والانسانية والتحرك الحثيث لوضع حد لجريمة الاحتلال الاسرائيلي في واد الحمص جنوب شرق القدس المحتلة، ووقف هدم المنازل السكنية.

ووضع شعث القنصل الفرنسي العام في القدس بيار كوشار، اليوم الاثنين، في صورة الأوضاع في المدينة المقدسة، موضحا أن سلطات الاحتلال الاسرائيلي تعمل على تغيير الطابع الديمغرافي في القدس المحتلة والتضييق على السكان لترحيلهم، وأن اجراءات الاحتلال جزء من صفقة القرن المشبوهة الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية .

وقال: إن إقدام سلطات الاحتلال على هدم 100 شقة سكنية وتهجير مئات العائلات والتي تقع ضمن مناطق السلطة الوطنية، يعد جريمة حرب مخالفة للقانون الدولي والاتفاقات الموقعة، مشددا على أهمية وجود موقف دولي عملي على الأرض وإدانة هذه الجريمة الفظيعة.

وأوضح شعث للقنصل الفرنسي أن ما حدث اليوم هو جزء يسير مما يتعرض له الوجود الفلسطيني في القدس، مشيرا الى أن سلطات الاحتلال الاسرائيلي ومنذ احتلال القدس بشطريها الغربي والشرقي، وهي تمارس أخطر السياسات والاجراءات التهويدية من تطهير عرقي وهدم للمنازل والاحياء بهدف التضييق على السكان ودفعهم للهجرة خارج القدس وحرمانهم من أبسط حقوقهم.

وأكد أن استمرار الصمت الدولي على جرائم الاحتلال يشجعها على المزيد من الاجراءات الإجرامية وتنفيذ مخططاتها الاستيطانية، مشددا على أن القدس هي مفتاح السلام في المنطقة ويجب الحفاظ على الوضع القانوني والتاريخي القائم فيها.

وطالب شعث فرنسا بصفتها راعية اتفاقية باريس الاقتصادي بالتدخل لوقف اقتطاع أموال المقاصة باعتباره مخالفة واضحة لاتفاقية باريس، لافتا إلى أن القيادة الفلسطينية حريصة على دور فرنسي اوروبي للوقوف في وجه صفقة القرن ودعم حل الدولتين.

2019-07-22
اطبع ارسل