التاريخ : الجمعة 28-02-2020

بيروت: افتتاح ورشة عمل تنظيمية لامناء سر اقاليم حركة فتح في الساحة العربية    |     دبور والسفير الفرنسي في لبنان يزوران مخيم شاتيلا    |     هيئة الأسرى: الاحتلال ينقل أربعة أسرى قاصرين من سجن الدامون الى عزل "تسلمون"    |     الرئيس يستقبل السفير القطري    |     الخارجية تطلع وفدا شبابيا بلجيكيا على آخر المستجدات    |     عريقات: اعتقال أبو العسل لن يثنينا عن رفض تصفية القضية الفلسطينية    |     اشتية يبحث مع العمادي تيسير مشاريع قطر في قطاع غزة    |     بيروت: الإعلان عن نتائج مسابقة القدس عاصمة فلسطين    |     الرئيس يستقبل لجنة التواصل الفلسطينية مع المجتمع الإسرائيلي    |     "فتح": الهجمة الاحتلالية ضد أمناء السر وقياداتنا وكوادرنا لن تكسر إرادتنا    |     الرئيس يهنئ حاكم عام سانت لوشيا بالعيد الوطني    |     الرئيس يهنئ حاكم عام سانت لوشيا بالعيد الوطني    |     اشتية يحذر من التداعيات الخطيرة لمخططات الاحتلال الاستيطانية ويدعو العالم لوقفها    |     الداخلية: المسؤولية الوطنية تحتم علينا الوقوف صفا واحدا لضمان خلو فلسطين من "كورونا"    |     الرئيس يهنئ رئيس غوايانا بعيد إعلان الجمهورية    |     "فتح": ما جرى شرق خان يونس جريمة حرب يتحمل مسؤوليتها نتنياهو وترمب    |     الرئيس يستقبل أعضاء إقليم "فتح" في رام الله والبيرة المنتخبين    |     المفتي: الأحد 22 آذار ذكرى الإسراء والمعراج    |     الرئيس يعزي بوفاة رجل الأعمال عبد القادر القاضي    |     في إطار دعمه للمؤسسات المقدسية: الرئيس يستقبل وفدا من مركز عوشاق للفنون    |     استقبل وفدا من معهد إدوارد سعيد: الرئيس يؤكد دعم المؤسسات العاملة في القدس للاستمرار بدورها    |     الرئيس يتسلم التقرير السنوي للشرطة الفلسطينية    |     الخارجية: تصعيد البناء الاستيطاني واعتداءات المستوطنين ضم زاحف للضفة برعاية أميركية    |     مفتي صيدا: فلسطين ليست للمقاولة أو للبيع أو للمساومة
الاخبار » الخارجية: منع طليب وعمر من زيارة فلسطين اعتداء صارخ على الديمقراطية من قبل دعاتها
الخارجية: منع طليب وعمر من زيارة فلسطين اعتداء صارخ على الديمقراطية من قبل دعاتها

الخارجية: منع طليب وعمر من زيارة فلسطين اعتداء صارخ على الديمقراطية من قبل دعاتها

رام الله 16-8-2019 

أدانت وزارة الخارجية والمغتربين بأشد العبارات قرار دولة الاحتلال بمنع النائبتين في الكونغرس الأميركي رشيدة طليب والهان عمر من زيارة فلسطين المحتلة وشعبها.

وقالت الخارجية في بيان صدر عنها، اليوم الجمعة، "ننظر بخطورة بالغة للتحريض الرسمي العلني الذي مارسه كل من ترمب وسفيره المستوطن المتصهين فريدمان، فتارة يصفهما ترمب بكارهات لليهود في اتهام عنصري خطير، وتارة أخرى يخرج المهرج فريدمان ليصفهما بناشطات حركة المقاطعة".

وأكدت الوزارة أن هذا القرار العنصري يعتبر اعتداء صارخا على الكونغرس الأميركي وعلى الديمقراطية من قبل من يدعيها زورا وبهتانا، ويعكس هذا الموقف مشاعر القلق والخوف التي انتاب دولة إسرائيل بكاملها، حيث دب فيها الهلع بسبب هذه الزيارة خوفا من مشاهدة النائبتين بأم اعينهما حقيقة العنصرية والفاشية ونظام الأبرتهايد من قبل دولة الاحتلال، وحجم الانتهاكات والجرائم التي تمارسها سلطات الاحتلال بحق شعبنا وأرضه ومقدساته وممتلكاته ومقومات وجوده الوطني والإنساني في أرض وطنه، وكذلك خوفا من نقل مشاهداتهما لعموم الشعب الأميركي والكونغرس.

وأوضحت أن القضية الأساس هي أن النائبتين أرادتا زيارة فلسطين وليس دولة الاحتلال، وأرادتا زيارة جدة عضو الكونغرس طليب التي تقيم لليوم في بيتها في فلسطين تحت الاحتلال، هذه الزيارة التي كانت ستعكس بكل وضوح حقيقة دولة الاحتلال العنصرية ليس فقط للشعب الأميركي وفعالياته وممثليه، إنما للعالم وللشعوب أجمع.

2019-08-16
اطبع ارسل