التاريخ : الثلاثاء 17-09-2019

اشتية: الأغوار جزء لا يتجزأ من الجغرافيا الفلسطينية وسنقاضي اسرائيل على استغلالها    |     الأحمد: تصريحات نتنياهو حول ضم الأغوار تعكس سياسة اسرائيل العنصرية    |     المفتي يحذر من محاولات سن قانون يسمح للمستوطنين بشراء أراض في الضفة ويحذر مسربيها    |     37 عاما على مجزرة صبرا وشاتيلا    |     لمالكي يطلع نظيره الأردني على خطورة تصريحات نتنياهو على استقرار المنطقة    |     "الخارجية": إجراءات الاحتلال ضد الأغوار اختبار لقدرة المجتمع الدولي على حماية حل الدولتين    |     الرئيس يهنئ نظيره الكوستاريكي بعيد الاستقلال    |     الرئيس يهنئ نظيره السلفادوري بعيد الاستقلال    |     الرئيس يهنئ رئيس نيكاراغوا بعيد الاستقلال    |     "الخارجية" تُحذر المجتمع الدولي من مخاطر هستيريا الاستيطان لضم مناطق "ج"    |     أبو ردينة: الشعب الفلسطيني صاحب القرار الوحيد على أرضه ولا شرعية للاستيطان    |     المالكي يلتقي مع نظيره السعودي    |     الهباش: الاحتلال فشل في كسر إرادة ووجود الشعب الفلسطيني    |     الرئيس يصدر قرارا بإحالة عدد من القضاة للتقاعد المبكر بناء على تنسيب مجلس القضاء الانتقالي    |     ملحم: الحكومة تعقد جلستها الأسبوعية غدا في الأغوار    |     في اتصال هاتفي مع العاهل السعودي .. الرئيس يعرب عن رفضه واستنكاره للهجمات ضد المملكة ويؤكد وقوف فلسط    |     "فتح" ترحب ببيان الدول الأوروبية الخمس حول تصريحات نتنياهو    |     الرئيس يهاتف أمير الكويت مطمئنا على صحته    |     الرئيس يفتتح مستشفى "اتش كلينك" برام الله    |     الخارجية تدين الهجوم الارهابي على منشآت نفطية سعودية    |     الرئاسة تدين الهجوم الارهابي على منشآت نفطية سعودية    |     فتح تشيد بموقف المملكة العربية السعودية    |     انطلاق العام الدراسي لمدارس الاونروا في لبنان    |     السنيورة: موقف نتنياهو استهانة كبرى بالحقوق العربية ويجب اتخاذ موقف عربي حازم
الاخبار » المجلس الوطني يشارك باجتماعات الجمعية البرلمانية الآسيوية في بغداد
المجلس الوطني يشارك باجتماعات الجمعية البرلمانية الآسيوية في بغداد

المجلس الوطني يشارك باجتماعات الجمعية البرلمانية الآسيوية في بغداد

بغداد 5-9-2019 

شارك المجلس الوطني الفلسطيني في أعمال اللجنة المالية والتخطيط في الجمعية البرلمانية الآسيوية التي عقدت اجتماعاتها في العاصمة العراقية بغداد.

ووفقا لبيان صادر عن المجلس، فإن عضوي الوفد عمران الخطيب وعمر حمايل عضوي المجلس الوطني، اطلعا المجتمعين على ما تفرضه إسرائيل وإدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب من عقوبات مالية على الشعب الفلسطيني وقيادته ومؤسساته، للقبول بما تمسى "صفقة القرن" الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية.

وأشار الوفد أمام الاجتماع الذي شارك فيه 18 برلمانا من قارة آسيا، إلى أن الشعب الفلسطيني يتعرض لإرهاب من نوع جديد يمكن تسميته بالحرب المالية المزدوجة أميركيا واسرائيليا، في محاولة لفرض معادلة المال مقابل السلام.

واكد الرفض الفلسطيني لهذا الابتزاز والمساومة على الحقوق، والتمسك بالمرجعيات الدولية والقانون الدولي لتحقيق السلام وإقامة دولتنا بعاصمتها مدينة القدس وحل قضية اللاجئين وفق للقرار 194.

وأضاف الوفد اننا "ما زلنا تحت احتلال إسرائيلي بشع، عجزت المؤسسات الدولية والمجتمع الدولي عن مواجهته ووضح حد له، ولكل نتائجه وانتهاكات حكومته التي احتجزت وقرصنت أموال المقاصة الفلسطينية بشكل مخالف لكل الاتفاقات، ما أثر بشكل بالغ على قدرة الحكومة على القيام بمهامها في تقديم الخدمات للشعب الفلسطيني، وسبق ذلك، اعلان إدارة ترمب وقف كافة أنواع الدعم المالي المقدم للسلطة الوطنية بشكل كامل كوسيلة للضغط والابتزاز السياسي الرخيص".

وناشد الوفد الفلسطيني المجتمعين إعلان تضامنهم ورفضهم لتلك العقوبات والحرب المالية التي يتعرض لها شعب فلسطين وقيادته ومؤسساته، والوقوف مع الحق الفلسطيني في الحرية والاستقلال.

وأقرت اللجنة المالية مشروع قرارها الذي تضمن بندا تعفى بموجبه دولة فلسطين من رسوم الاشتراك السنوي في ميزانية الجمعية البرلمانية التي تضم في عضويتها 43 برلمانا آسيويا، على أن يستمر ذلك الإعفاء لحين انتهاء الاحتلال الإسرائيلي وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.

2019-09-05
اطبع ارسل