التاريخ : الجمعة 10-07-2020

تركيا: ندعم التفاهم الفلسطيني ضد خطة الضم الإسرائيلية    |     الثقافة تطلق فعاليات ملتقى فلسطين الثالث للرواية العربية عبر الإنترنت    |     بوتين خلال اتصال هاتفي مع الرئيس: توافق دولي لحل القضية الفلسطينية على أساس الشرعية الدولية    |     "تنفيذية المنظمة": تغيير توقيت الضم أو مساحته مجرد ألاعيب تُمارس لخداع العالم    |     الأحمد يبحث مع بوغدانوف المستجدات السياسية الفلسطينية    |     بوريل: الضم ليس حلا ويشكل انتهاكا للقانون الدولي    |     130 منظمة أهلية وحقوقية وناشطون مكسيكيون يطالبون حكومتهم بإدانة خطة الضم    |     موقف النرويج رافض لخطة الضم وداعم قوي للفلسطينيين    |     الرئيس يعزي خادم الحرمين الشريفين وولي العهد برحيل الأمير خالد بن عبد العزيز    |     الرئيس يهنئ لويس أبي نادر لانتخابه رئيسا لجمهورية الدومينيكان    |     الرئيس يهنئ أخاه الرئيس الجزائري بعيد الاستقلال    |     الأردن: اجتماع عربي يؤكد الوقوف إلى جانب شعبنا ورفض مخططات الضم    |     "اللجنة الوطنية" تدعو "اليونسكو" لمواصلة العمل على حماية المقدرات الثقافية والحقوق التعليمية في فلسط    |     وزراء خارجية فرنسا وألمانيا ومصر والأردن يؤكدون عدم الاعتراف بأي تغييرات على حدود 67    |     رئيس الوزراء البريطاني يحذر نتنياهو من الضم    |     عريقات يوجه رسائل شكر لبرلمانات الدول المؤيدة للحق الفلسطيني    |     "تنفيذية المنظمة" تثمن قرار منع دخول منتوجات المستوطنات الاسرائيلية الى تشيلي    |     إسبانيا تحذر إسرائيل من رد أوروبي حال ضم أراض فلسطينية    |     القواسمي يشيد بمواقف مؤسسات الخليل وعشائرها لمحاربة "كورونا"    |     عشراوي تدعو "اليونسكو" للدفاع عن التراث الفلسطيني والوقوف في وجه الانتهاكات الإسرائيلية    |     48 عاما على استشهاد الأديب المناضل غسان كنفاني    |     اشتية يطالب إسرائيل بإغلاق المعابر والأمم المتحدة بالمراقبة    |     اليونسكو تعتمد قرارين لدولة فلسطين في المجلس التنفيذي    |     مصر تثمن مواقف الصين الراعية للقضية الفلسطينية وتجدد رفضها للاجراءات الاسرائيلية الأحادية
الاخبار » الأحمد يبحث مع وفد برلماني يوناني سبل تعزيز العلاقات البرلمانية بين الجانبين
الأحمد يبحث مع وفد برلماني يوناني سبل تعزيز العلاقات البرلمانية بين الجانبين

الأحمد يبحث مع وفد برلماني يوناني سبل تعزيز العلاقات البرلمانية بين الجانبين

بلغراد 14-10-2019

 بحث رئيس وفد المجلس الوطني الفلسطيني عزام الأحمد، الى اجتماعات الدورة 141 للاتحاد البرلماني الدولي التي تنعقد في العاصمة الصربية بلغراد، اليوم الاثنين، مع رئيس الوفد البرلماني اليوناني برئاسة السيدة اولغا كيفلوجامي والوفد المرافق لها، سبل تعزيز وتوطيد العلاقات بين الجانبين الفلسطيني واليوناني.

وأكد الأحمد خلال اللقاء حرص الجانب الفلسطيني على استمرارية التعاون والتنسيق وتطوير العلاقات مع اليونان في مختلف المجالات خاصة البرلمانية منها، مشيرا الى أن العلاقات بين فلسطين واليونان هي علاقات راسخة وتاريخية، مثمنا دعم الشعب اليوناني لنضال الشعب الفلسطيني لنيل حريته واستعادة حقوقه في الحرية والاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية بعاصمتها القدس.

وطالب الأحمد اليونان استكمال اعترافها النهائي بدولة فلسطين، والمساعدة كونها احد اعضاء الاتحاد الأوروبي بتوسيع دائرة الاعتراف الأوروبي بدولة فلسطين خاصة بعد القرار 67/19 لعام 2012 الذي اعترف بفلسطين دولة مراقبة في الأمم المتحدة، معتبرا ذلك يخدم السلام في منطقة الشرق الأوسط وانحيازا للقرارات الدولية ذات الصلة.

وجرى خلال اللقاء، الذي حضره أعضاء من وفد المجلس الوطني، تنسيق المواقف بين الجانبين بشأن القضايا المطروحة على جدول اعمال الاتحاد البرلماني الدولي.

ووجه الأحمد دعوة رسمية للبرلمان اليوناني لزيارة فلسطين والتباحث في القضايا التي تهم الجانبين، وعقد اجتماع مشترك بين لجنتي الصداقة البرلمانية الفلسطينية واليونانية.

بدورها، أكدت رئيسة الوفد اليوناني على استمرارية العلاقات بين الجانبين، وحرصها على ديمومتها من خلال لجنة الصداقة البرلمانية اليونانية الفلسطينية، مشددة على متانة العلاقات بين الجانبين الفلسطيني واليوناني.

وأبدت استعداد بلادها لبذل جهودها سواء في المنظمات الدولية وخاصة الأمم المتحدة أو على مستوى الاتحاد الأوروبي لحل قضية الشرق الأوسط، واتخاذ المبادرات لدعم السلام الشامل للتأكد من تطبيق القرارات الدولية ذات الصلة، مستذكرة اعتراف البرلمان اليوناني عام 2015 اثناء زيارة الرئيس محمود عباس لليونان بالدولة الفلسطينية.

من جانب آخر،  شارك الأحمد بصفته عضوا في اللجنة المركزية لحركة فتح في اجتماع الاشتراكية الدولية الذي عقد على هامش اعمال الاتحاد البرلماني الدولي  المنعقد في بلغراد، مستعرضا ابرز التطورات السياسية والميدانية على الساحة الفلسطينية، خاصة تصريحات نتنياهو ونيته ضم منطقة الاغوار الفلسطينية وشمال البحر الميت والمستوطنات، الى جانب تصاعد عمليات تهويد مدينة القدس، ومصادرة الأراضي وهدم المنازل الفلسطينية، وبناء المستوطنات، وعمليات الاعتقال وغيرها من الانتهاكات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني وارضه ومقدساته  .

ويشارك وفد المجلس الوطني الفلسطيني برئاسة عزام الأحمد وعضوية: انتصار الوزير، وقيس أبو ليلى، وإبراهيم خريشي، وبلال قاسم وعمر حمايل، أعضاء المجلس الوطني، وبشار الديك الإداري بالوفد، في اجتماعات الدورة 141 للجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي التي تنعقد في العاصمة الصربية بلغراد والتي بدأت أمس وتتواصل حتى السابع عشر من الشهر الجاري.

2019-10-14
اطبع ارسل