التاريخ : الخميس 09-07-2020

تركيا: ندعم التفاهم الفلسطيني ضد خطة الضم الإسرائيلية    |     موقف النرويج رافض لخطة الضم وداعم قوي للفلسطينيين    |     الرئيس يعزي خادم الحرمين الشريفين وولي العهد برحيل الأمير خالد بن عبد العزيز    |     الرئيس يهنئ لويس أبي نادر لانتخابه رئيسا لجمهورية الدومينيكان    |     الرئيس يهنئ أخاه الرئيس الجزائري بعيد الاستقلال    |     الأردن: اجتماع عربي يؤكد الوقوف إلى جانب شعبنا ورفض مخططات الضم    |     "اللجنة الوطنية" تدعو "اليونسكو" لمواصلة العمل على حماية المقدرات الثقافية والحقوق التعليمية في فلسط    |     وزراء خارجية فرنسا وألمانيا ومصر والأردن يؤكدون عدم الاعتراف بأي تغييرات على حدود 67    |     رئيس الوزراء البريطاني يحذر نتنياهو من الضم    |     عريقات يوجه رسائل شكر لبرلمانات الدول المؤيدة للحق الفلسطيني    |     "تنفيذية المنظمة" تثمن قرار منع دخول منتوجات المستوطنات الاسرائيلية الى تشيلي    |     إسبانيا تحذر إسرائيل من رد أوروبي حال ضم أراض فلسطينية    |     القواسمي يشيد بمواقف مؤسسات الخليل وعشائرها لمحاربة "كورونا"    |     عشراوي تدعو "اليونسكو" للدفاع عن التراث الفلسطيني والوقوف في وجه الانتهاكات الإسرائيلية    |     48 عاما على استشهاد الأديب المناضل غسان كنفاني    |     اشتية يطالب إسرائيل بإغلاق المعابر والأمم المتحدة بالمراقبة    |     اليونسكو تعتمد قرارين لدولة فلسطين في المجلس التنفيذي    |     مصر تثمن مواقف الصين الراعية للقضية الفلسطينية وتجدد رفضها للاجراءات الاسرائيلية الأحادية    |     القوى السياسية الكويتية تجدد رفضها للمشاريع التصفوية للقضية الفلسطينية    |     اشتية: سنوفي بجميع توصيات اللجنة الوزارية التي اطلعت على الوضع الصحي في الخليل    |     الرئيس يهنئ رئيس جمهورية جزر القمر بعيد الاستقلال    |     اتصال هاتفي بين الرئيس والمستشارة الألمانية    |     أطباء عرب وألمان يؤكدون دعمهم للشعب والقيادة الفلسطينية    |     الرئيس يهنئ نظيره الفنزولي بعيد الاستقلال
الاخبار » هيئة الأسرى: لا حلول جدّية في قضية الأسيرين المضربين زهران والهندي
هيئة الأسرى: لا حلول جدّية في قضية الأسيرين المضربين زهران والهندي

هيئة الأسرى: لا حلول جدّية في قضية الأسيرين المضربين زهران والهندي

رام الله 27-11-2019 
قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن الأسيرين المضربين عن الطّعام منذ أكثر من شهرين؛ أحمد زهران ومصعب الهندي أصبحا يعانيان من وضع صحي خطير، ولا حلول جدية لإنهاء قضيتهما
.

وأشارت هيئة الأسرى في بيان لها، اليوم الأربعاء، عقب زيارة محاميها للأسيرين في عزل "نيتسان الرملة"، إلى أن مصلحة سجون الاحتلال لم تقدّم أية طروحات جدّية بعد لحلّ قضيتهما، علماً أنهما مضربان احتجاجاً على اعتقالهما الإداري، وهما مستمران في إضرابهما حتى تحقيق مطلبهما بإنهائه.

وأضافت أن إدارة السجن تحضر الأسيرين مقيّدي الأيدي والأقدام لزيارة المحامي، رغم أنّهما يعانيان من وضع صحي صعب، ويستخدمان الكرسي المتحرّك في التنقّل، وخسرا من وزنيهما أكثر من (20 كغم).

يشار إلى أن الأسير أحمد زهران (42 عاماً)، من بلدة دير أبو مشعل برام الله، وكان قد أمضى ما مجموعه (15) عاماً في معتقلات الاحتلال، وهو يخوض الإضراب للمرة الثانية خلال العام الجاري، وخاض إضراباً سابقاً ضد اعتقاله الإداري استمر لـمدة (39) يوماً، وانتهى بعد وعود بالإفراج عنه، إلا أن سلطات الاحتلال أعادت تجديد اعتقاله الإداري.

ورفضت المحكمة العليا للاحتلال التماساً تقدّم به محامي الأسير الهندي قبل يومين وأبقت على اعتقاله الإداري، علماً أن الأسير الهندي (29 عاماً)، من نابلس، وهو معتقل منذ الرابع من أيلول/ سبتمبر 2019، وبلغ مجموع أوامر الاعتقال الإداري الصادرة بحقه على مدار سنوات اعتقاله (24) أمراً، وكان قد خاض إضراباً عن الطعام العام الماضي واستمر فيه لمدة (35) يوماً، انتهى بعد اتفاق يقضي بالإفراج عنه في 9 أيلول/ سبتمبر 2018، إلى أن أُعيد اعتقاله مجدداً هذا العام وصدر بحقه أمر اعتقال إداري مدته ستة شهور.

2019-11-27
اطبع ارسل