التاريخ : الإثنين 16-12-2019

الرئيس يجتمع في عمان مع الأمير علي بن الحسين    |     عريقات يثمن مواقف العاهل المغربي تجاه القضية الفلسطينية    |     الرئيس يهنئ نظيره الكيني بعيد الاستقلال    |     الرئيس يهنئ رئيس بوركينافاسو بالعيد الوطني    |     "الخارجية" تطالب المجتمع الدولي بإنهاء الاحتلال فورا    |     اشتية: نطالب بضغط دولي لضمان عقد الانتخابات في القدس    |     الرئيس يرحب بمواقف دول مجلس التعاون الخليجي الداعمة لحقوق شعبنا    |     فلسطين وتركيا تبحثان مجالات الاستثمار المشتركة    |     اشتية يستقبل وفدا من برلمانيين وأعضاء مجلس شيوخ استراليين    |     الاتحاد البرلماني العربي يدين ممارسات الاحتلال الإسرائيلي    |     برعاية وحضور الرئيس...انطلاق فعاليات أول مؤتمر دولي تنظمه هيئة مكافحة الفساد    |     اشتية يرحب بقرار هولندا استئناف تمويلها للأونروا    |     الرئيس: ذاهبون إلى الانتخابات بعد أن وافقت عليها جميع التنظيمات    |     هيئة الأسرى: محكمة الاحتلال تقرر الافراج المبكر عن القاصر محمود شلبي    |     رئيس الوزراء: قررنا تشغيل المستشفى التركي في غزة ردا على المستشفى الأميركي    |     عريقات خلال لقائه وفدا أميركيا: قرارات إدارة ترمب ونتنياهو تهدف إلى تدمير حل الدولتين    |     الرئيس يعزي نظيره الهندي بضحايا حريق المصنع في اناج ماندي    |     جبهة برلمانية برازيلية لدعم حقوق شعبنا    |     الرئيس يهنئ نظيره التنزاني باعلان الاستقلال    |     الاحتلال يعتقل طاقم تلفزيون فلسطين في القدس المحتلة ويستولي على معداته    |     عريقات: الصراع سياسي يتعلق بالاحتلال وليس دينيًا كما يحاول البعض تصويره لاستغلاله    |     "الإذاعة والتلفزيون" تدين اعتقال طواقمها وتؤكد إصرارها على الاستمرار بالعمل بكل أراضي دولة فلسطين وخ    |     الرئاسة تدين اعتقال طواقم تلفزيون فلسطين وتعتبره محاولة لفرض السيطرة الإسرائيلية على القدس المحتلة    |     إيطاليا: الاستيطان غير شرعي وحل الدولتين السبيل الوحيد لضمان سلام دائم
الاخبار » اشتية: سنفعل كل ما يمكن لوقف المخططات الاستيطانية
اشتية: سنفعل كل ما يمكن لوقف المخططات الاستيطانية

اشتية: سنفعل كل ما يمكن لوقف المخططات الاستيطانية

رام الله 2-12-2019
-أكد رئيس الوزراء محمد اشتية، رفض المخططات الاستيطانية الاسرائيلية العدوانية، خاصة في مدينتي القدس والخليل، وأن الحكومة ستفعل كل ما يمكن لوقفها
.

وقال اشتية في مستهل جلسة الحكومة الـ33، اليوم الإثنين، في رام الله، "نرفض بشكل كامل المشروعات الاستيطانية العدوانية التي اعلنت عنها سلطات الاحتلال المتمثلة في غزو المدن والمخيمات عبر المخطط الاستيطاني الجديد على سفح جبل المكبر جنوب القدس، والمستوطنة التي يراد إقامتها على أرض مطار القدس في قلنديا".

وأضاف أن مشروع المستوطنة الجديدة في سوق الجملة في الخليل، يؤكد الاصرار على الاصطدام المباشر حيث تنفذ اسرائيل مخططا تدميريا باهداف سياسية واسعة.

وأشار رئيس الوزراء إلى أن هذه المخططات تأتي فيما يتصاعد عنف المستوطنين تحت حماية وقيادة جيش الاحتلال في الأحياء والقرى الفلسطينيية، مطالبا المجتمع الدولي بالرد الفعلي على هذه الاجراءات.

وفي سياق آخر، قال اشتية إن "الحكومة تنظر ببالغ القلق وتتابع الأنباء الآتية من قطاع غزة عن مشاريع ومخططات تصب في إطار تنفيذ صفقة القرن، وتتطابق مع المخططات التي أعلن عنها جاريد كوشنر في ورشة المنامة حزيران الماضي".

وأضاف أن المستشفى الأميركي المعلن تنفيذه على حدود غزة والمدن الصناعية والموانئ والجزر العائمة تجسد المخطط الاميركي الرافض للتعامل مع المطالب السياسية والحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني، معتبرا أن ما يجري هو أحد مخرجات ورشة البحرين وترتيبات اسرائيلية متفقة مع المخطط الاميركي، وان استمرار اسرائيل في عزل غزة والاغراءات الاقتصادية، ما هو إلا إجهاز على المشروع الوطني وتمرير لمشروع الحل الاميركي.

وأشار إلى أن توقيت المشروع يتزامن مع الحديث عن الانتخابات واستعادة الوحدة الوطنية، كما يأتي  في ظل الحصار وتحت شعار تحسين الظروف، إلا أن حقيقة هذه المشاريع إدامة الأمر الواقع في قطاع غزة، وحرف البوصلة عن الوحدة الوطنية، وضرب أسس المشروع الوطني الفلسطيني. 

وأكد أن المخطط الواضح لمشروع ترمب هو كيان في غزة وبؤر ممزقة في الضفة، مشددا على ضرورة  مقاومة من خلال إنهاء الانقسام، وذلك بإجراء الانتخابات، التي تمثل المدخل الأساسي والديمقراطي لتحقيق ذلك.

وهنأ أبناء شعبنا المسيحيين في فلسطين والعالم لمناسبة بداية احتفالات الأعياد المجيدة، وقال: "لا يكتمل النور إلا عندما نحتفل بالقدس المحررة وأن يرى أسرانا نور الحرية"

2019-12-02
اطبع ارسل