التاريخ : الثلاثاء 22-09-2020

أبو ردينة ردا على فريدمان: سياسة الابتزاز للرئيس مصيرها الفشل وشعبنا من يختار قيادته    |     رئيس الوزراء: متمسكون بأرضنا ولا نساوم عليها من أجل المال    |     الرئيس يهنئ رئيس مالطا ورئيس الوزراء بعيد الاستقلال    |     اتحاد نقابات بريطانيا: خطوة الضم الإسرائيلية مرفوضة وتؤسس لنظام فصل عنصري    |     الرئيس يهنئ حاكم عام بليز بعيد الاستقلال    |     الرئيس يهنئ رئيس جمهورية أرمينيا بذكرى إعلان الاستقلال    |     فتوح يثمن دور الجزائر في دعم القضية الفلسطينية    |     الزعنون يطالب برلمانيي كوسوفو وصربيا بالضغط على حكومتيهم لعدم الخضوع لابتزاز الولايات المتحدة    |     ألمانيا تدعم "الأونروا" بـ53 مليون يورو    |     "مركزية فتح": تصريحات فريدمان مرفوضة ومدانة وتجعلنا أكثر التفافا حول الرئيس وتمسكا بنهجه الوطني    |     اشتية: تصريحات فريدمان تعبير عن إفلاس سياسي ومحاولة يائسة للمس برمز الشرعية النضالية المنتخب    |     منصور يبعث رسائل متطابقة لمسؤولين أممين حول الأوضاع في دولة فلسطين    |     فصائل المنظمة في لبنان تدعو لتنفيذ العدالة الدولية ومحاسبة مرتكبي مجزرة صبرا وشاتيلا    |     روسيا: اتفاقيات التطبيع لا يمكن أن تحقق الاستقرار دون تسوية القضية الفلسطينية    |     مجدلاني: إدارة ترمب تستهدف القيادة الفلسطينية والرئيس    |     عشراوي: صبرا وشاتيلا فصل مأساوي يفضح إرهاب إسرائيل وهمجيتها تجاه شعبنا    |     رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة: الحل الدائم للصراع يجب أن يستند إلى رؤية الدولتين    |     الرئيس يهنئ الحاكم العام لدولة بابوا غينيا بعيد الاستقلال    |     الرئيس يهنئ نظيره المكسيكي بعيد إعلان الاستقلال    |     مسيرات وتظاهرات غاضبة في المخيمات الفلسطينية تنديداً باتفاقيات التطبيع في واشنطن    |     المجلس الوطني: اتفاقا التطبيع الإماراتي- البحريني مع إسرائيل لن يحققا السلام والازدهار في المنطقة    |     مجدلاني: اتفاقات الإذعان مع بعض الدول لا تحقق السلام    |     الرجوب: ما حصل في البيت الأبيض "عار" وسنسقط الصفقة والتاريخ سيحاكم المتخاذلين    |     الرئاسة: ما جرى اليوم في البيت الأبيض لن يحقق السلام في المنطقة
الاخبار » أدانت ابعاد الشيخ صبري: الخارجية تدعو لحراك عربي إسلامي لحماية الأقصى
أدانت ابعاد الشيخ صبري: الخارجية تدعو لحراك عربي إسلامي لحماية الأقصى

أدانت ابعاد الشيخ صبري: الخارجية تدعو لحراك عربي إسلامي لحماية الأقصى

رام الله 19-1-2020

قالت وزارة الخارجية والمغتربين، إن المطلوب وقفة عربية إسلامية جادة لحماية المسجد الأقصى لضمان حرية الوصول إليه والصلاة فيه، عبر حراك جاد على المستويات الدولية كافية بما فيها الأمم المتحدة ومنظماتها المتخصصة.

وأدانت وزارة الخارجية في بيان لها، مساء اليوم الأحد، قرار الاحتلال إبعاد رئيس الهيئة الإسلامية العليا خطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ عكرمة صبري عن الأقصى لمدة أسبوع قابلة لتجديد، كما أدانت إجراءات الاحتلال التضييقية بحق المقدسيين في عدة أحياء بالمدينة المقدسة، بما يشمل نقاط التفتيش المنتشرة في كل مكان والتي تعيق حركة المواطنين، واقتحام عدة محلات تجارية وتفتيش مركبات المواطنين  كما حدث في سلوان.

واعتبرت هذا القرار التعسفي تدخلا سافرا في شؤون المقدسات والهيئات المسؤولة عنها بما فيها الأوقاف الإسلامية، وجزءا لا يتجزأ، من استهداف الاحتلال المتواصل للمسجد الأقصى المبارك، عبر اجراءات وعقوبات احتلالية الهدف منها تفريغ المسجد الأقصى المبارك من رجالاته والخطباء والمصلين حتى تسهل عملية السيطرة عليه تهويدية .

وقالت الخارجية: إن قرارات الاحتلال القمعية بحق رجال الدين من ابعادات واعتقالات وإقامات جبرية منزلية هي عدوان سافر على حرمة المسجد الأقصى المبارك، وتشكل انتهاكا صارخا للحريات العامة بما فيها حرية الوصول إلى دور العبادة، وخرقا جسيما لمبادئ حقوق الإنسان.

2020-01-19
اطبع ارسل