التاريخ : الثلاثاء 11-08-2020

الرئيس يهنئ رئيس الإكوادور بعيد الاستقلال    |     أبو بكر: إسرائيل تشن هجمة إرهابية غير مسبوقة بحق قضية الأسرى    |     الأسير ماهر الأخرس يواصل إضرابه عن الطعام لليوم 15 رفضا لاعتقاله الإداري    |     الجامعة العربية تنظم ملتقى قادة الإعلام العربي في دورته السابعة    |     نيابة عن الرئيس: اشتية يقلد سفير ايرلندا لدى فلسطين وسام نجمة القدس    |     الرئيس يعزي بالشهيد عماد الدين دويكات    |     اشتية يستقبل رئيس بعثة الشرطة الأوروبية لمناسبة انتهاء مهامه الرسمية    |     تعافي الأسير كمال أبو وعر من فيروس "كورونا" المستجد    |     الرئيس يهاتف رمزي خوري معزيا بوفاة شقيقه    |     الاحتلال يعتقل 25 مواطنا من الضفة بينهم فتاة    |     "الأمم المتحدة" تعقد المؤتمر الدولي السنوي السابع حول القدس    |     بسبب الضغوطات: إدارة سجن "النقب" تبدأ بإجراءات فحص كورونا لأسرى قسم (22)    |     رئيس الوزراء يستقبل السفير الإيرلندي لمناسبة انتهاء مهامه الرسمية    |     عشراوي: تصعيد إسرائيل لجرائمها دليل على مضيها في تنفيذ مخطط التوسع والضم    |     اتصال هاتفي بين الرئيس ونظيره الاندونيسي    |     الرئيس يهاتف الأسير المحرر هاني جعارة مهنئا بالإفراج عنه    |     إدارة السجون تُعيد الأسير المريض أبو وعر إلى سجن "عيادة الرملة"    |     النخالة يستقبل السفير الفلسطيني في بيروت: تأكيد على وحدة الموقف    |     اشتية يستقبل منسق الأمم المتحدة لعملية السلام    |     "ثوري فتح": سياسة الحكومة الإسرائيلية لن تثني مناضلينا عن تصديهم لهذه السياسة    |     برعاية رئيس الوزراء: توقيع مذكرة تفاهم بين "شؤون اللاجئين" و"وقفة عز" لدعم الطلبة المحتاجين في المخي    |     سياسيون أوروبيون كبار يؤكدون الدعوة لدعم الأونروا    |     جلسة لمجلس الأمن تبحث الوضع في الشرق الأوسط    |     عشراوي تدعو المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته وحماية التراث الفلسطيني
اخبار متفرقة » "المجلس النرويجي" و"أوكسفام": مقترح ترمب للشرق الأوسط يقوض فرص السلام وينتهك القانون الدولي
"المجلس النرويجي" و"أوكسفام": مقترح ترمب للشرق الأوسط يقوض فرص السلام وينتهك القانون الدولي

"المجلس النرويجي" و"أوكسفام": مقترح ترمب للشرق الأوسط يقوض فرص السلام وينتهك القانون الدولي

ام الله 29-1-2020
- قال المجلس النرويجي للاجئين، ومنظمة أوكسفام، اليوم الأربعاء، إن خطة إدارة ترامب لحل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني تتجاهل القانون الدولي وتقلل من فرص السلام العادل والدائم.

وأضافت المنظمتين العاملتين في الأراضي الفلسطينية المحتلة، في بيان مشترك، أن الخطة تزيد من خطر النقل القسري للفلسطينيين، حيث أن إسرائيل تخطط بالفعل لضم أجزاء كبيرة من الضفة الغربية.

وعلق المدير الإقليمي للمجلس النرويجي للاجئين في الشرق الأوسط كارستن هانسن، قائلاً: "خطة الإدارة الأمريكية ستجعل الاحتلال حقيقة دائمة، مع تسببها بعواقب إنسانية حادة. يجب على المجتمع الدولي معارضة ضم المزيد من الأراضي والاحتلال المستمر، والتصرف بحزم لحماية حقوق الفلسطينيين والمضي قدماً في طريق السلام الدائم الذي يرتكز على القانون الدولي".

ورأى هانسن أن الخطة تدعم التحركات الإسرائيلية الأحادية نحو ضم الأراضي، وهو أمر محظور بموجب القانون الإنساني الدولي؛ وهو بذلك ينتهك الالتزام القانوني على الدول بعدم الاعتراف بالأعمال غير المشروعة دولياً أو المساعدة على القيام بذلك.

فيما قال المديرة الإقليمية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في أوكسفام، مارتا لورينزو: "لا تستطيع الولايات المتحدة وإسرائيل التحدث عن الفلسطينيين. لا يمكن أن يكون هناك سلام بدون تواجدهم على الطاولة. فكرة أن هذا الاقتراح سيجلب الرخاء للفلسطينيين هو حلم صعب، فهي بدلاً من ذلك ستحرمهم من كرامتهم وحقهم في البقاء على أرضهم وتحديد مستقبلهم". 

وتابع هانسن قائلاً: "تعيش العائلات التي نعمل معها في خوف دائم من طردهم من منازلهم لإفساح المجال أمام المزيد من المستوطنات غير القانونية. يتوجب على الأطفال عبور نقاط التفتيش العسكرية ومواجهة المضايقات والعنف لمجرد الذهاب إلى المدرسة هذه الخطة لم تفعل أي شيء بالنسبة لهم".

2020-01-29
اطبع ارسل