التاريخ : الثلاثاء 11-08-2020

الرئيس يهنئ رئيس الإكوادور بعيد الاستقلال    |     أبو بكر: إسرائيل تشن هجمة إرهابية غير مسبوقة بحق قضية الأسرى    |     الأسير ماهر الأخرس يواصل إضرابه عن الطعام لليوم 15 رفضا لاعتقاله الإداري    |     الجامعة العربية تنظم ملتقى قادة الإعلام العربي في دورته السابعة    |     نيابة عن الرئيس: اشتية يقلد سفير ايرلندا لدى فلسطين وسام نجمة القدس    |     الرئيس يعزي بالشهيد عماد الدين دويكات    |     اشتية يستقبل رئيس بعثة الشرطة الأوروبية لمناسبة انتهاء مهامه الرسمية    |     تعافي الأسير كمال أبو وعر من فيروس "كورونا" المستجد    |     الرئيس يهاتف رمزي خوري معزيا بوفاة شقيقه    |     الاحتلال يعتقل 25 مواطنا من الضفة بينهم فتاة    |     "الأمم المتحدة" تعقد المؤتمر الدولي السنوي السابع حول القدس    |     بسبب الضغوطات: إدارة سجن "النقب" تبدأ بإجراءات فحص كورونا لأسرى قسم (22)    |     رئيس الوزراء يستقبل السفير الإيرلندي لمناسبة انتهاء مهامه الرسمية    |     عشراوي: تصعيد إسرائيل لجرائمها دليل على مضيها في تنفيذ مخطط التوسع والضم    |     اتصال هاتفي بين الرئيس ونظيره الاندونيسي    |     الرئيس يهاتف الأسير المحرر هاني جعارة مهنئا بالإفراج عنه    |     إدارة السجون تُعيد الأسير المريض أبو وعر إلى سجن "عيادة الرملة"    |     النخالة يستقبل السفير الفلسطيني في بيروت: تأكيد على وحدة الموقف    |     اشتية يستقبل منسق الأمم المتحدة لعملية السلام    |     "ثوري فتح": سياسة الحكومة الإسرائيلية لن تثني مناضلينا عن تصديهم لهذه السياسة    |     برعاية رئيس الوزراء: توقيع مذكرة تفاهم بين "شؤون اللاجئين" و"وقفة عز" لدعم الطلبة المحتاجين في المخي    |     سياسيون أوروبيون كبار يؤكدون الدعوة لدعم الأونروا    |     جلسة لمجلس الأمن تبحث الوضع في الشرق الأوسط    |     عشراوي تدعو المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته وحماية التراث الفلسطيني
الاخبار » كنيسة المهد تقرع أجراسها دعما للرئيس
كنيسة المهد تقرع أجراسها دعما للرئيس

كنيسة المهد تقرع أجراسها دعما للرئيس

بيت لحم 11-2-2020 
 
قرعت كنيسة المهد في بيت لحم، مساء اليوم الثلاثاء، أجراسها دعما لسيادة الرئيس محمود عباس، بالتزامن مع خطابه أمام مجلس الأمن الدولي.

وقال عضو المجلس الثوري لحركة "فتح" محمد اللحام، إن خطاب الرئيس أمام مجلس الأمن هو خطاب لمواجهة الإدارة الأميركية، وهو تأكيد على التمسك بالثوابت الوطنية التي كفلتها المواثيق والأعراف الدولية، مشيرا إلى أن أبناء شعبنا أكدوا على رسالتهم العظيمة التمسك بالثوابت الوطنية والتفافهم حول القيادة حتى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

بدوره، قال عضو المجلس الاستشاري لحركة "فتح" عيسى قراقع إن خروج الجماهير اليوم تأييدا لسيادة الرئيس موقف كبير وكفيل أن يسقط "صفقة القرن" التي لم ولن تمر ولن تستطيع الإدارة الأميركية أن تفرضها على شعب يخرج في الشوارع بالآلاف ليعبر عن رفضه لهذه الصفقة المشؤومة.

من جانبه، قال عضو إقليم حركة "فتح" في بيت لحم عبد الله زغاري، إن خطاب الرئيس محمود عباس في مجلس الأمن هو خطاب الشعب الفلسطيني الموحد خلف قيادته، وهو رد على المؤامرة التي ترمي لتصفية القضية الفلسطينية من خلال ما يسمى "صفقة القرن".

2020-02-11
اطبع ارسل