التاريخ : الأحد 17-11-2019

"فتح" بذكرى الاستقلال: متمسكون بالثوابت وسنواصل النضال حتى تحقيق أهداف شعبنا    |     أبو مويس: مستعدون لاتخاذ العديد من الاجراءات لتسهيل الاعتراف بالمؤهلات والدرجات العلمية    |     في غزة .. غيتار يتيم وعُرس مؤجل    |     أقدمهم مضرب منذ 54 يوما: ثلاثة أسرى يواصلون إضرابهم عن الطعام    |     "الخارجية" تُدين صمت المجتمع الدولي على مذبحة عائلة "أبو ملحوس"    |     غدا الذكرى الـ31 لاعلان الاستقلال    |     منصور: لا يمكن أن يكون هناك معيار واحد للعالم بأسره وآخر يستثني إسرائيل من المحاسبة    |     مسؤولة ألمانية: معنيون بتطوير التعليم في فلسطين    |     الخارجية التركية تدين العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة    |     الصحة: 26 شهيدا بينهم 3 أطفال وسيدة وأكثر من 70 مصابا حصيلة العدوان المتواصل على غزة    |     عشراوي تبحث مع وفود دبلوماسي العدوان الإسرائيلي المتصاعد على غزة    |     الرئاسة تدين الجريمة الإسرائيلية في قطاع غزة وتحمل حكومة الاحتلال المسؤولية    |     سهى عرفات: أبو مازن مرشحنا لانتخابات الرئاسة    |     في ذكراه الـ15.. كيف كان يتعامل الرئيس عرفات مع المسيحيين؟    |     الخارجية: المجتمع الدولي مُطالب بالضغط على دولة الاحتلال لوقف عدوانها على شعبنا    |     عريقات يرحب بقرار الزام دول الاتحاد الأوروبي بوسم بضائع منتجات المستوطنات    |     إنجازات وطنية لاتموت.. 15 عاما على استشهاد الرئيس ياسر عرفات    |     "فتح" تدين جرائم الاحتلال في غزة ودمشق وتستنكر الصمت الدولي    |     عريقات يدين جريمة اغتيال القيادي في الجهاد الاسلامي أبو العطا محملا الاحتلال المسؤولية    |     الجالية الفلسطينية في الولايات المتحدة الأميركية تستذكر الشهيد عرفات    |     المفتي العام يحذر من شراسة العنصرية ضد شعبنا وأرضه ومقدساته    |     الرئيس خلال ترؤسه اجتماع مجلس الوزراء: مصممون على إجراء الانتخابات في جميع أرجاء الوطن    |     الرئيس: شهداؤنا ليسوا قتلة ومتمسكون بالثوابت التي أرساها عرفات ولا انتخابات دون غزة والقدس    |     الرئيس يصدر وساماً باسم الشهيد عرفات ويأمر بحفظه ضمن مكونات تراثه في متحفه
حدث في مثل هذا اليوم » حدث في مثل هذا اليوم 8 تموز 1972

8 تموز 1972 الموساد الإسرائيلي يغتال الأديب والفنان والمناضل غسان كنفاني، عضو المكتب السياسي والناطق الرسمي والمسؤول عن النشاط الإعلامي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وإبنة شقيقته بواسطة سيارة ملغومة في منطقة الحازمية في العاصمة اللبنانية بيروت.

ولد كنفاني في عكا بتاريخ 9-4-1936 وتلقى دروسه الإبتدائية في مدرسة الفرير في يافا، لجأ عام 1948 مع أسرته إلى لبنان ثم إلى سوريا حيث إستقر في دمشق وإضطرته ظروف اللجوء إلى العمل نهاراً والدراسة ليلاً، حتى حصل على الشهادة الإعدادية في مدارس وكالة الغوث الدولية "الأونروا" في دمشق، بعدها حصل على الثانوية العامة وعمل مدرساً في الكويت وإلتحق في الوقت نفسه بجامعة دمشق ونال شهادة البكالوريوس في الأدب العربي.

إنضم إلى حركة القوميين العرب عام 1954 وكتب في مجلة الرأي ونشرة الثأر في دمشق ومجلة الفجر في الكويت، وكان يشرف على النادي الثقافي القومي، وبعد مغادرته الكويت إلى بيروت إنضم إلى أسرة تحرير مجلة الحرية ثم ترأس تحرير جريدة المحرر والملحق الأسبوعي فلسطين وملحق جريدة الأنوار وأخيراً جريدة الهدف الناطقة بإسم الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.

كانت فلسطين هاجس غسان الذي جسده في نضاله وكتاباته، من أبرز أعماله الإبداعية: روايات "رجال في الشمس 1963" و "ما تبقى لكم 1966" و "أم سعد 1969" و "عائد إلى حيفا 1970" و " من قتل ليلى الحايك 1969" وله مجموعات قصصية أخرى هي، "موت سرير رقم 12" و "أرض البرتقال الحزين" و "عن الرجال والبنادق" إلى جانب العديد من الدراسات والمسرحيات ومئات التعليقات.

 

2012-07-08
اطبع ارسل