التاريخ : الإثنين 16-09-2019

الأحمد: تصريحات نتنياهو حول ضم الأغوار تعكس سياسة اسرائيل العنصرية    |     المفتي يحذر من محاولات سن قانون يسمح للمستوطنين بشراء أراض في الضفة ويحذر مسربيها    |     37 عاما على مجزرة صبرا وشاتيلا    |     لمالكي يطلع نظيره الأردني على خطورة تصريحات نتنياهو على استقرار المنطقة    |     "الخارجية": إجراءات الاحتلال ضد الأغوار اختبار لقدرة المجتمع الدولي على حماية حل الدولتين    |     الرئيس يهنئ نظيره الكوستاريكي بعيد الاستقلال    |     الرئيس يهنئ نظيره السلفادوري بعيد الاستقلال    |     الرئيس يهنئ رئيس نيكاراغوا بعيد الاستقلال    |     "الخارجية" تُحذر المجتمع الدولي من مخاطر هستيريا الاستيطان لضم مناطق "ج"    |     أبو ردينة: الشعب الفلسطيني صاحب القرار الوحيد على أرضه ولا شرعية للاستيطان    |     المالكي يلتقي مع نظيره السعودي    |     الهباش: الاحتلال فشل في كسر إرادة ووجود الشعب الفلسطيني    |     الرئيس يصدر قرارا بإحالة عدد من القضاة للتقاعد المبكر بناء على تنسيب مجلس القضاء الانتقالي    |     ملحم: الحكومة تعقد جلستها الأسبوعية غدا في الأغوار    |     في اتصال هاتفي مع العاهل السعودي .. الرئيس يعرب عن رفضه واستنكاره للهجمات ضد المملكة ويؤكد وقوف فلسط    |     "فتح" ترحب ببيان الدول الأوروبية الخمس حول تصريحات نتنياهو    |     الرئيس يهاتف أمير الكويت مطمئنا على صحته    |     الرئيس يفتتح مستشفى "اتش كلينك" برام الله    |     الخارجية تدين الهجوم الارهابي على منشآت نفطية سعودية    |     الرئاسة تدين الهجوم الارهابي على منشآت نفطية سعودية    |     فتح تشيد بموقف المملكة العربية السعودية    |     انطلاق العام الدراسي لمدارس الاونروا في لبنان    |     السنيورة: موقف نتنياهو استهانة كبرى بالحقوق العربية ويجب اتخاذ موقف عربي حازم    |     دبور يلتقي المفوض العام للاونروا بيير كرينبول
حدث في مثل هذا اليوم » حدث في مثل هذا اليوم 9 تموز 1948

القوات الإسرائيلية تحتل مدينة اللد والرملة، وتسيطر على طريق رام الله اللطرون. فقد إنطلقت هذه القوات من منطقة "بتاح تيكفا-ملبس" شمال تل أبيب، وهاجمت مطار اللد والقرى الشمالية.

فيما هاجمت قوة أخرى إنطلقت من قرية البرية من قضاء الرملة، مدينة اللد من الجهة الجنوبية، بعدها هوجمت مدينة الرملة وإحتلت في 12 تموز 1948، وفي اليوم التالي طرد خمسون الفاً من سكان اللد، من مدينتهم وأجبروا على الرحيل ولم يسمح لأي منهم أن يحمل معه شيئاً، وكذلك فعل من سكان مدينة الرملة بعد إحتلالها، وإعتقل حوالي ثلاثة آلاف شاب وأمعنوا في الباقين من السكان نهباً وسلباً وقتلاً ثم أجبروهم على الرحيل في 17 تموز 1948، ولم يبق فيها سوى أربعمائة نسمة.

2012-07-09
اطبع ارسل