التاريخ : الخميس 21-06-2018

السفير دبور يلتقي القوى الاسلامية في مخيم عين الحلوة    |     ادعيس: الواقع الحالي في القدس الأكثر خطورة منذ احتلالها عام 1967    |     الخارجية: افتتاح مركز لشرطة الاحتلال في الخليل استخفاف جديد بالشرعية الدولية    |     الحكومة تطالب "اليونسكو"بتحمل مسؤولياتها تجاه العدوان الإسرائيلي على الحرم الإبراهيمي    |     الحمد الله: انسحاب أميركا من مجلس حقوق الإنسان رجوع عن دعم العدالة والديمقراطية في العالم    |     الالاف من ابناء شعبنا في لبنان يحتشدون في لقاء الوفاء للرئيس محمود عباس    |     دبور يلتقي رئيس البعثة الدولية للصليب الاحمر في لبنان    |     دبور يلتقي بشور على رأس وفد من الحملة الاهلية    |     خلال لقائه مفوض عام الأونروا: الحمد الله يطالب المجتمع الدولي الإيفاء بالتزاماتها لصالح الأونروا    |     وزارة الإعلام: الانسحاب الأميركي من مجلس حقوق الإنسان مكافأة للاحتلال على جرائمه    |     "الخارجية والمغتربين": التفاخر العلني بحرق الطفل دوابشة دليل جديد على حاجة شعبنا للحماية الدولية    |     المفتي العام: صوت الأذان ليس ضوضاء ولن يُسكَت    |     الرئيس يهنئ نظيره الآيسلندي بيوم اعلان الجمهورية    |     شعث: لا توجد "صفقة قرن" وقمة "الظهران" أفشلت المخطط الأميركي للضغط على القيادة الفلسطينية    |     الحكومة: الحجج التي يسوقها الاحتلال لتبرير عدوانه على قطاع غزة "واهية"    |     الأسير نائل البرغوثي: محاولات الاحتلال لقتل إنسانيتنا لن تزيدنا إلا إنسانية    |     أبو ردينة: لا شرعية للجهود الرامية لفصل قطاع غزة عن الضفة الغربية    |     قراقع: سلطات الاحتلال تعمدت قمع الأسرى خلال عيد الفطر    |     دبور يلتقي وفداً من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين    |     مجلس الوزراء يدعو إلى عدم حرف الأنظار عن المسؤولية الحقيقية لمعاناة شعبنا في قطاع غزة    |     "فتح": لا بيت للفلسطينيين إلا منظمة التحرير وكل المساعي لإيجاد أطر بديلة لها ستفشل    |     "فتح": إسرائيل تسعى لضرب العلاقة الفلسطينية مع الشعوب العربية    |     هيئة الأسرى: شهادات متواصلة لأسرى ومعتقلين تعرضوا لظروف اعتقال قاسية    |     الخارجية: إغلاق التحقيقات الوهمية باستشهاد الطفل بدران وغيره يستدعي سرعة تحرك للجنائية الدولية
الاخبار » "مركزية فتح" تناقش التحرك المقبل بالأمم المتحدة وخطاب الرئيس الهام أمام الجمعية العامة
"مركزية فتح" تناقش التحرك المقبل بالأمم المتحدة وخطاب الرئيس الهام أمام الجمعية العامة

"مركزية فتح" تناقش التحرك المقبل بالأمم المتحدة وخطاب الرئيس الهام أمام الجمعية العامة

رام الله 12-9-2017

ناقشت اللجنة المركزية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح"، التحرك الفلسطيني المقبل في الأمم المتحدة وخطاب الرئيس الهام أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، كما ناقشت بعض جوانب العلاقة مع الولايات المتحدة الأميركية والاجتماع المقبل في نيويورك بين الرئيس عباس والرئيس ترامب.

جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة المركزية لحركة "فتح"، مساء اليوم الثلاثاء، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، برئاسة الرئيس محمود عباس.

وأشادت "مركزية فتح" بشكل خاص بجهود جمهورية مصر العربية من أجل انهاء الانقسام، واستعادة الوحدة الفلسطينية، وعلى ضوء التطورات الأخيرة فقد أبدت اللجنة المركزية حرصها على الحوار المكثف وبشكل سريع مع الأخوة في مصر، وبما يحقق التنفيذ الفعلي من قبل "حماس" للمطالب العادلة الثلاث الكفيلة بحل الأزمة، وهي حل اللجنة الإدارية، وتمكين حكومة الوفاق الوطني من ممارسة مهامها في قطاع غزة وإجراء الانتخابات.

وفيما يلي نص البيان الصادر عن اللجنة المركزية:

اجتمعت اللجنة المركزية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" اليوم الثلاثاء الموافق 12/09/2017 برئاسة الأخ محمود عباس رئيس الحركة، وبحثت في العديد من الأمور الحركية والسياسية، واستمعت اللجنة لعدة إحاطات من الأخ الرئيس ومن بعض الأخوة الأعضاء عن المسؤوليات المناطة بهم.

وناقشت اللجنة المركزية بشكل خاص التحرك الفلسطيني القادم في الأمم المتحدة وخطاب الرئيس الهام أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، كما ناقشت اللجنة بعض جوانب العلاقة مع الولايات المتحدة الأميركية والاجتماع القادم في نيويورك بين الرئيس عباس والرئيس ترامب.

وتعرضت اللجنة المركزية، كذلك، للوضع الفلسطيني وللعديد من الجهود المبذولة من العديد من الأطراف الصديقة لإنهاء الأزمة الناتجة عن مواقف وسياسات حركة "حماس" في قطاع غزة.

وفي هذا المجال أشادت اللجنة المركزية، بشكل خاص، بجهود جمهورية مصر العربية من أجل إنهاء الانقسام، واستعادة الوحدة الفلسطينية، وعلى ضوء التطورات الأخيرة فقد أبدت اللجنة المركزية حرصها على الحوار المكثف وبشكل سريع مع الأخوة في مصر وبما يحقق التنفيذ الفعلي من قبل "حماس" للمطالب العادلة الثلاث الكفيلة بحل الأزمة، وهي حل اللجنة الإدارية، وتمكين حكومة الوفاق الوطني من ممارسة مهامها في قطاع غزة، وإجراء الانتخابات.

وتطرقت اللجنة لبعض التطورات الهامة الأخرى في مجال التحرك الخارجي، وعبرت عن ارتياحها لتأجيل مؤتمر توغو بين بعض الدول الأفريقية وإسرائيل إلى أجل غير مسمى، وعبرت اللجنة عن تقديرها لكل الجهود التي بذلت في هذا المجال، وبشكل خاص، من قبل جنوب إفريقيا والدول العربية الإفريقية.

2017-09-12
اطبع ارسل