التاريخ : الجمعة 21-09-2018

هيئة الاسرى: الاسيرات في سجن "هشارون" يواصلن رفض الخروج للفورة بسبب كاميرات المراقبة    |     نقل الاسير المصاب جبارين من "هداسا" لعيادة سجن الرملة    |     المجلس الوطني يدعم مشروع قرار مجلس النواب الأردني حول "الأونروا"    |     مهرجانٌ خطابيٌّ في الذِّكرى الـ"36" لمجزرة صبرا وشاتيلا في بيروت    |     فلسطين تشارك في الدورة الـ62 للمؤتمر العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية    |     الدول الأوروبية بمجلس الأمن ترفض الإجراءات غير القانونية في الخان الأحمر وتدين الاستيطان    |     المالكي: نرحب بتوجه إسبانيا الجدي لبحث الاعتراف بدولة فلسطين    |     الأسير محمود عارضة من عرابة يدخل عامه الـ23 في الأسر    |     وفد برلماني أوروبي: هدم قرية الخان الأحمر يرتقي إلى جريمة حرب    |     الاحتلال يبلغ عائلة الأسير أبو حميد بقراره هدم كامل المنزل في مخيم الأمعري    |     الاحتلال يعتقل شابين أحدهما أسير محرر جنوب بيت لحم    |     الاحتلال يعتقل أسيرا محررا وزوجته ونجله ويعتدي على آخرين في الخليل    |     الاحتلال يعتقل أسيرين محررين من فقوعة شرق جنين    |     فتح: تصريحات أبو زهري إمعان في التساوق مع الاحتلال ضد الرئيس واستهتار بالجهود المصرية    |     أبو هولي يدعو المجتمع الدولي لاتخاذ موقف عملي من جرائم الاحتلال    |     مجلس الإفتاء يحذر من عواقب استباحة المسجد الأقصى    |     وحدات القمع تقتحم قسم (15) في "عوفر" وتعتدي على الأسرى بالضرب    |     اعتقلت على خلفية قصيدة "قاومهم يا شعبي": الإفراج عن الشاعرة دارين طاطور    |     فصائل "م.ت.ف" تؤكد التفافها حول الرئيس في توجهه للأمم المتحدة ومواجهة المؤامرات    |     الرئيس يستقبل في عمان سفير السودان لدى الأردن وفلسطين    |     "فتح" ترحب بتوجه الحكومة الإسبانية للاعتراف بدولة فلسطين    |     نادي الأسير يتقدم باعتراض آخر ضد قرار هدم منزل عائلة أبو حميد    |     إدارة معتقل "الجلمة" تعرقل زيارة المحامي للأسير المضرب خضر عدنان    |     الأسرى في معتقلات الاحتلال ينفذون خطوات إسنادية للأسيرات
الاخبار » مهرجان ومعرض صور دعماً للقدس في الجامعة الدولية
مهرجان ومعرض صور دعماً للقدس في الجامعة الدولية

 مهرجان ومعرض صور دعماً للقدس في الجامعة الدولية

 

بيروت 9-1-2018

اقام النادي الوطني الفلسطيني في الجامعة الدولية في بيروت اليوم الاثنين، مهرجاناً تضامنياً مع القدس ومعرضاً للصور تزامناً مع انطلاقة الثورة الفلسطينية، بحضور رئيس حزب الاتحاد اللبناني رئيس الجامعة الوزير السابق عبد الرحيم مراد، سفير دولة فلسطين لدى الجمهورية اللبنانية اشرف دبور، امين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية فتحي ابو العردات وممثلي الاحزاب اللبنانية والمكاتب الطلابية وحشد غفير من طلاب الجامعة.

واكد مراد ان القدس هي عروس عروبتنا وفلسطين الاعز على قلوبنا، معتبراً ان من لا يؤمن بذلك لا يمكن ان يكون عربياً او اسلامياً ولا مسيحيا ولا وطنيا ولا انسانيا.

واشاد بصمود ابناء شعبنا الفلسطيني في مواجهتهم لالة الاحتلال القمعية، منوهاً بالجيل الفلسطيني الجديد الذي يتحدى جبروت الاحتلال الصهيوني.

واستنكر مراد الموقف الامريكي الذي صدر عن ترامب مؤخرا بموضوع نقل السفارة الى القدس واعتبارها عاصمة لكيان الاحتلال، مؤكداً ان موقف الولايات المتحدة واسرائيل وجهان لعملة واحدة لان اللوبي الصهيوني داخل الولايات المتحدة  هو الذي يحرك السياسة الامريكية.

واكد ان عهد التميمي مثال حي لنضال الشعب الفلسطيني الثابت على حقه.

بدوره توجه السفير دبور بالتحية والتقدير باسم الرئيس محمود عباس للحضور، وحيا لبنان الذي اثبت خلال السنوات الطويلة من عمر نكبتنا وثورتنا المجيدة احتضانه للقضية والشعب الفلسطيني وللثورة الفلسطينية من خلال مواقفه الداعمة والمدافعة عن حقنا الفلسطيني والملتزمة بقضيتنا العادلة.

واكد دبور ان الثورة الفلسطينية اخرجت شعبنا من النكبة ومن الظلمة الى نور الحرية والثورة والنضال، مشدداً ان شعبنا يقف مستنداً على دعم اشقائه واحرار العالم مدافعاً عن ارضه وحقه وبتضحيات ابراهيم ابو ثريا وعهد التميمي الى ان يحقق استقلاله الكامل بالدولة الفلسطيينة وعاصمتها القدس الشريف.

واشاد بوقوف دول العالم الحر في وجه القرار الامريكي في مجلس الامن الدولي والجمعية العامة ومن خلال التظاهرات الغاضبة التي عمت مختلف دول العالم واعلنت عن رفضها الكامل لقرار ترامب.

واكد دبور ان مواقف الرئيس محمود عباس وبخاصة كلمته في القمة الاسلامية الطارئة في اسطنبول وضعت استراتيجية وطنية ورؤيا فلسطيينة موحدة لانجاز مشروعنا الوطني، منوهاً الى اهمية جلسة المجلس المركزي الفلسطيني منتصف الشهر الجاري حيث سيتم اتخاذ قرارات بمستوى التحديات التي تواجه قضيتنا.

وحذر دبور لما يحاك لوكالة الاونروا الشاهد الحي والتاريخي على جريمة ابعاد شعبنا عن دياره ووطنه التي ارتكبتها دولة الاحتلال بحقه، رافضاً اي مساس بدورها وتفويضها وصلاحياتها برعاية اللاجئين الفلسطينيين والتزامها بتقديم كل ما يلزم من احتياجاتهم.

وقدم دبور باسم شعبنا الفلسطيني في لبنان درعاً وكوفية فلسطينية من مدينة القدس للوزير مراد تقديراً لدوره النضالي ورعايته الطلبة الفلسطينيين في لبنان.

ثم افتتح دبور ومراد معرضاً للصور يجسد النضال الذي يخوضه شعبنا الفلسطيني في مواجهة الهجمة الامريكية الصهيونية التي تستهدف اجهاض المشروع الوطني الفلسطيني.

2018-01-09
اطبع ارسل