التاريخ : الجمعة 22-06-2018

"الأونروا".. شاهد قانوني لحين عودة اللاجئين    |     العاهل الأردني: لا سلام بالمنطقة دون قيام دولة فلسطينية عاصمتها القدس    |     الرئيس الإيطالي يمنح الحمد الله وسام نجمة ايطاليا لتميزه في خدمة أبناء شعبه ووطنه    |     الأحمد: اجتماع "التنفيذية" الإثنين المقبل سيبحث مواجهة التطورات السياسية وتنفيذ قرارات "الوطني"    |     الحمد الله: نرفض المساس بالحريات ولا أحد فوق القانون    |     الرئاسة تدين ممارسات المستوطنين الاستفزازية في الحرم الإبراهيمي الشريف    |     السفير دبور يلتقي القوى الاسلامية في مخيم عين الحلوة    |     ادعيس: الواقع الحالي في القدس الأكثر خطورة منذ احتلالها عام 1967    |     الخارجية: افتتاح مركز لشرطة الاحتلال في الخليل استخفاف جديد بالشرعية الدولية    |     الحكومة تطالب "اليونسكو"بتحمل مسؤولياتها تجاه العدوان الإسرائيلي على الحرم الإبراهيمي    |     الحمد الله: انسحاب أميركا من مجلس حقوق الإنسان رجوع عن دعم العدالة والديمقراطية في العالم    |     الالاف من ابناء شعبنا في لبنان يحتشدون في لقاء الوفاء للرئيس محمود عباس    |     دبور يلتقي رئيس البعثة الدولية للصليب الاحمر في لبنان    |     دبور يلتقي بشور على رأس وفد من الحملة الاهلية    |     خلال لقائه مفوض عام الأونروا: الحمد الله يطالب المجتمع الدولي الإيفاء بالتزاماتها لصالح الأونروا    |     وزارة الإعلام: الانسحاب الأميركي من مجلس حقوق الإنسان مكافأة للاحتلال على جرائمه    |     "الخارجية والمغتربين": التفاخر العلني بحرق الطفل دوابشة دليل جديد على حاجة شعبنا للحماية الدولية    |     المفتي العام: صوت الأذان ليس ضوضاء ولن يُسكَت    |     الرئيس يهنئ نظيره الآيسلندي بيوم اعلان الجمهورية    |     شعث: لا توجد "صفقة قرن" وقمة "الظهران" أفشلت المخطط الأميركي للضغط على القيادة الفلسطينية    |     الحكومة: الحجج التي يسوقها الاحتلال لتبرير عدوانه على قطاع غزة "واهية"    |     الأسير نائل البرغوثي: محاولات الاحتلال لقتل إنسانيتنا لن تزيدنا إلا إنسانية    |     أبو ردينة: لا شرعية للجهود الرامية لفصل قطاع غزة عن الضفة الغربية    |     قراقع: سلطات الاحتلال تعمدت قمع الأسرى خلال عيد الفطر
الاخبار » الحكومة: قرار غواتيمالا نفاق للإدارة الأميركية واسرائيل
الحكومة: قرار غواتيمالا نفاق للإدارة الأميركية واسرائيل

الحكومة: قرار غواتيمالا نفاق للإدارة الأميركية واسرائيل

فلسطين عاصمة القدس/ رام الله 7-3-2018 

ادان المتحدث الرسمي بإسم حكومة الوفاق الوطني يوسف المحمود قرار غواتيمالا نقل سفارتها إلى القدس، ووصف تلك الخطوة "بأنها تسجل مثالا واضحا على النفاق الدولي، ومحاولة بائسة للتقرب من الرئيس الأميركي على حساب شعبنا الفلسطيني وقضيته العادلة".

وأضاف المحمود، ان قرار غواتيمالا قرار خاطئ، ويجب التراجع عنه، مستنكرا تصريحات المسؤولين في غواتيمالا (بأن قرار نقل سفارتهم من تل أبيب الى القدس قرار سيادي) حسب اقوالهم.

وتابع: القرار السيادي الذي تتحدث عنه غواتيمالا يشكل مساسا جوهريا بعدالة قضيتنا، ومساسا بسيادتنا التي نكافح ونناضل من أجل تحقيقها على وطننا وعاصمتنا المحتلة، ما دفع عشرات آلاف الشهداء، والجرحى، والأسرى من أبناء شعبنا، من أجل حرية القضية.

وقال "إن القرار يشكل خرقا فاضحا لكافة قرارات الشرعية الدولية، والقانون الدولي، والتي ترفض المساس بالوضع التاريخي والقانوني لعاصمتنا مدينة القدس المحتلة، وتعتبر إن أرض فلسطين على حدود عام 67 وفِي مقدمتها القدس الشرقية أرض محتلة على إسرائيل الانسحاب منها، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة، وعاصمتها القدس الشرقية".

ودعا المجتمع الدولي والمنظمات والهيئات الدولية كافة واحرار العالم التدخل العاجل لوقف ومنع المساس بعاصمة دولة فلسطين المحتلة، وإنهاء الإحتلال عن كافة أرضنا المحتلة، وذلك من أجل ضمان الأمن، والسلام في المنطقة 

2018-03-07
اطبع ارسل