التاريخ : السبت 25-09-2021

الاحتلال يعتقل 8 مواطنين من الضفة بينهم سيدة    |     الجمعية العامة.. منبر بارز وحضور فلسطيني طاغ    |     إصابات في اعتداء للمستوطنين على أهالي سوسيا جنوب الخليل    |     "الخارجية": الاعتراف بدولة فلسطين ضمانة أساس لحماية حل الدولتين    |     المالكي يطلع وزيرة خارجية السنغال على جرائم الاحتلال بحق شعبنا    |     ملحم: 6 مليارات شيقل فائض عملة في فلسطين بحاجة لتحويلها لإسرائيل    |     منصور: خطاب الرئيس في الأمم المتحدة سيفتح الباب أمام حل القضية الفلسطينية التي طال أمدها    |     رئيس لجنة الإصلاح في شمال غزة: شعبنا يلتف حول قيادته الشرعية وليس مع المشاريع المشبوهة    |     خلة: حملة دعم الرئيس تعبير صادق من أبناء شعبنا لمواقفه المشرفة    |     المؤسسة الفلسطينية الأميركية: الكوفية من رموز فلسطين والهجوم عليها مرفوض    |     السوداني: على "حماس" الإخوانية مغادرة مربع الهيمنة وثقافة الهراوات القمعية    |     الأتيرة: الحملة التي تشنها "حماس" ضد القيادة تؤكد أنها خارج إطار الوطنية    |     اتحاد الجاليات في أوروبا: الاعتداء على الكوفية يخدم مصلحة الاحتلال    |     اتفاقية شراكة بين فلسطين والدنمارك بقيمة 72 مليون دولار    |     قادة ومحللون: حملة "حماس" ضد الرئيس عشية خطابه في الأمم المتحدة تصدير لأزماتها    |     أبو ردينة: خطاب شديد الوضوح يلقيه الرئيس غدا أمام الأمم المتحدة    |     "ثوري فتح" يدعو للالتفاف حول الرئيس ونبذ الأصوات النشاز والسعي نحو الوحدة    |     "الإفتاء": "قانون التسوية" جزء من مخطط استعماري لضم المدينة المقدسة    |     "الخارجية" تحذر: تكثيف الطقوس التلمودية داخل باحات الاقصى خطوة متقدمة نحو تقسيمه مكانيا    |     الاحتلال يعتقل ثمانية مواطنين من الضفة    |     الرئيس يهنئ خادم الحرمين الشريفين بيوم اعلان المملكة    |     حزب التجمع المصري: قضية الأسرى تخص كل مواطن عربي    |     دائرة حقوق الإنسان في منظمة التحرير تدين اقتحام عناصر "حماس" حرم جامعة الأزهر    |     المالكي يطلع نظيره الصربي على التطورات السياسية
الصحافة الفلسطينية

التكتيك الفلسطيني في عام الركود
العام الحالي 2012، هو عام الكساد والركود السياسي لأكثر من إعتبار محلي واقليمي وعربي ودولي. بدءا من الانقلاب وتداعياته، مرورا بواقع الحال العربي وبؤسه، وانشغال دول واقطاب العالم بقضاياها الداخلية، من الانتخابات الاميركية الى الازمة الاقتصادية الاوروبية فضل للمزيد

المشهد الغزي... اسرائيل ومصر
من خلال الحرب الطويلة التي لم تتوقف بين اسرائيل والفصائل الفلسطينية في غزة، تبين لنا ان اسهل عمل يمكن القيام به هو اشعال الحرب، والاسهل منه كذلك هو الوصول الى تفاهم حول التهدئة. للمزيد

قطاع غزة: استقرار التصعيد.. وفوضى التهدئة!!
تهدئة جديدة لوقف تصعيد جديد، تهدئة جديدة لا تعترف بها إسرائيل علناً، وتصعيد جديد تقوم به حكومة نتنياهو وعلناً وعلى رؤوس الأشهاد تعترف به وتفاخر بقدرتها على خرق تهدئة سابقة، هكذا جرت الأمور هذه المرة، تكراراً لتجارب سابقة، أخذت نفس المنحى، وعلى الغالب فإن للمزيد

العدوان على غزة: المناورة التمهيدية للحرب القادمة
أعلن القادة الإسرائيليون أن جولة التصعيد شارفت على الانتهاء، على الأقل هذا ما صرح به وزراء في حكومة بنيامين نتنياهو وعلى رأسهم وزير الحرب إيهود باراك، حتى نتنياهو نفسه تحدث عن هدوء مقابل هدوء، وهذا على ما يبدو بفعل التوصل إلى اتفاق جديد للتهدئة برعاية مصر للمزيد

اللقاء الساخن مع الرئيس في الثامن من آذار
على باب الاجتماع حظيت كل واحدة منا بوردة حمراء بمناسبة الثامن من آذار، وفي لحظة الخروج كانت حرارة الأحمر تنبض في العروق من ساخن الكلام الذي سمعناه من سيادة الرئيس. للمزيد

عند ليبرمان سر الحرب على غزة
هاجم جيش اسرائيل غزة, ونفذ مخطط عملياته، وحقق اهدافه فيما العالم منشغل بأحداث سوريا, فالمخططون العسكريون والسياسيون بارعون بتوظيف ليس الطبوغرافيا مثل البيئة والطبيعة والجغرافيا وحسب, بل استغلال الوقائع والأحداث في المحيط, فهذه عوامل تغطية واساليب تمويه عل للمزيد

محمود الباقي فينا ابدا
كان يوم امس، يوما مختلفا لانه يوم محمود درويش، يوم الثقافة الوطنية. في عتمة الموت والقتل الاسرائيلي الوحشي لابناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة؛ ومع مواصلة البطلة اسيرة الحرية هناء الشلبي معركة الامعاء الخاوية لليوم السابع والعشرين، واقتحام سلطات السجون مها للمزيد

المقاومة المعكوسة
ما تقوم به الفصائل الاصغر من حماس حاليا كانت حماس تمارسه منذ بداية قيام السلطة لتوفير مبررات لاسرائيل لضرب السلطة ولمنع تنفيذ اية اجراءات او اتفاقات مشتركة. وكان خطاب حماس السياسي المزلزل هو نفسه خطاب الجهاد ولجان المقاومة.. بل كانت الاخيرة اقرب الى تفهم للمزيد

الى نساء فلسطين في يوم المرأه العالمي
في هذا اليوم، يوم المرأة العالمي، أقدم تحيتي وتقديري لجميع نساء فلسطين أينما كن، في القدس والضفة الغربية وقطاع غزة وفي الشتات. للمزيد

اسرائيل لا تشبع ابداً!!
ان الحلم الاسرائيلي، ما زال يعيش في نفوس الصقور، وهو اسرائيل الكبرى من الفرات الى النيل. للمزيد

العدد الكلي:170
روابط سريعة
روابط صديقة
الموقف الفلسطيني
مركز تحميل الوثائق